المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قطب الديوثة


ابراهيم الرفاعي
12-30-2012, 01:43 AM
قُطبُ الديوثةِ في أقداسنا هُبلُ=صَلتْ وطافتْ في محرابهِ الهَمَلُ
نَجمُ المحافلِ روحُ الخبثِ أيده=حازَ المفاخرً للذاتِ يمتثلُ
الهبلُ تهتفُ في ميلاده طرباً=صلوا ليقطرَ من أردانه العسلُ
الإبنُ يرقصُ في الماخورِ منتشياً= والبنتُ سكرى بخمر الزهو تشتعلُ
والراقصاتُ مفاتيحٌ مقدسةٌ =هن الحريرُ بكف القطب ِوالأسلُ
ميثاقهُ نكدٌ بالمسك جلله= جلُ البنود رعاها العهرُ والدجلُ
بالدار قدْ زُرعت راياته فغدت=وجهاً دميماً فحل البؤسُ والوهلُ
الرعبُ يرتعُ في أرجاءها طَرِباً=زاَر الغرابُ ذُراها فابتدا الخللُ
ودٌ يخربها يعوقُ يفتنها= ساعٍ يمجدها ويغوثُ ينذهلُ
أقطابُ منفعةٍ لا دين يردعهم=تاريخهم بجلود الضأن يندملُ
يستهترون بشرع الله مفخرةً=دمُ الرضيع لديهم بلسمٌ ثملُ
فالراكبون قطارَ الغرب ديدنهم = شنق الطموح ليعلو العهرُ والكسلُ
إن ثارت ْالريحُ أنعاماً مهجنةً= تأوي الفنادق تجترُ وتكتحلُ
هدوا المآذن كي تعلو مفاسدهم= فالخبث فيهم كما أرجاسهم جللُ
باسم التقدم بل حرية فجرت= النفس تزهقُ والأحبارُ تبتهلُ
دم العروبة للغفران يعجنه= حاخامهم وعلوجُ الغرب تحتفلُ

حادية القمر
12-31-2012, 09:00 PM
من اروع اروع ما قرأت لك....
وصفا عرًى واقعنا
عرًى حالنا
وما وصلنا اليه...من عُهر...وفجور....وكسل
وبلا ادنى مجاملة....كم اشتهيت ان تطول ابياتك...
لتستمرً ابتسامتي الصفراء التي لا تسر الناظرين
ابتسامة رثاء
لي
ولبني يعرب
ابدعت والله اخي ابراهيم
اكاليل احتراااام
وورد كثير
احترامي

أمير الحرف
02-07-2013, 12:16 PM
صحَّ لسانُك يا شاعر ، لاميةٌ تُدمي القلب والقلم
اجدتَ وصفًا وتركيبًا يا ابراهيم

ابراهيم الرفاعي
05-30-2013, 07:21 PM
من اروع اروع ما قرأت لك....
وصفا عرًى واقعنا
عرًى حالنا
وما وصلنا اليه...من عُهر...وفجور....وكسل
وبلا ادنى مجاملة....كم اشتهيت ان تطول ابياتك...
لتستمرً ابتسامتي الصفراء التي لا تسر الناظرين
ابتسامة رثاء
لي
ولبني يعرب
ابدعت والله اخي ابراهيم
اكاليل احتراااام
وورد كثير
احترامي





بارك الله بكاتبتنا الكبيرة
واعذريني لتأخري بالرد
فأنت تدركين مدى
العاصفة التي
تزمجر علينا
وتلفحنا بسمومها
شكراً من الأعماق

ابراهيم الرفاعي
05-30-2013, 07:21 PM
من اروع اروع ما قرأت لك....
وصفا عرًى واقعنا
عرًى حالنا
وما وصلنا اليه...من عُهر...وفجور....وكسل
وبلا ادنى مجاملة....كم اشتهيت ان تطول ابياتك...
لتستمرً ابتسامتي الصفراء التي لا تسر الناظرين
ابتسامة رثاء
لي
ولبني يعرب
ابدعت والله اخي ابراهيم
اكاليل احتراااام
وورد كثير
احترامي





بارك الله بكاتبتنا الكبيرة
واعذريني لتأخري بالرد
فأنت تدركين مدى
العاصفة التي
تزمجر علينا
وتلفحنا بسمومها
شكراً من الأعماق

ابراهيم الرفاعي
05-30-2013, 07:24 PM
صحَّ لسانُك يا شاعر ، لاميةٌ تُدمي القلب والقلم
اجدتَ وصفًا وتركيبًا يا ابراهيم

يا مرحبا بالأمير
وأعذرنا لتأخرنا
بالرد
فنحن الآن نصد رياح
السموم
بارك الله بك
أخاً
كريماً

زهير شيخ تراب
05-31-2013, 12:12 PM
روح عروبية عالية وهمة وطنية مشتعلة
بورك فيك وبكلماتك

ابراهيم الرفاعي
06-01-2013, 11:06 AM
روح عروبية عالية وهمة وطنية مشتعلة
بورك فيك وبكلماتك

حياك الله أخي
الكريم
بارك الله بنبضك

انا !!
06-02-2013, 01:56 AM
عندي (واجدٌ ) ماأقول ، يا صناجةِ العربِ ، يا نأكةِ الجرحِ يالحظةَ الغضبِ
ولن سوف تجبرنا القيودُ ،، على إستذناء ذلك العطبِ
هيهات ، قد ضاع منيّ عقلي وذاكرتي ،، ومن آهات آلامي وزمانيَ القشبِ !!

انا !!
08-03-2013, 02:33 AM
أما آن لهذا الفارس أن يترجل !..