المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إقليم "كردستان" يعترف بتصدير النفط لتركيا.. منفردا


Eng.Jordan
01-14-2013, 10:46 PM
العربية

أربيل (العراق) - الأناضول في أول اعتراف رسمي بتصدير كردستان للنفط منفردا قال علي حسين بلو المسؤول بحكومة إقليم شمال العراق، اليوم الاثنين، في تصريحات خاصة لوكالة الأناضول للأنباء، إن إقليم كردستان العراق يواصل منذ أيام تصدير النفط الخام المنتج في حقوله بواسطة الصهاريج، وبمعدل 15 ألف برميل يوميا إلى تركيا، لمبادلته بمشتقات نفطية تحتاجها ولا توفرها لها الحكومة العراقية.

وهدد المسؤول الذى يعمل مستشارا لوزارة الثروات الطبيعية بحكومة إقليم شمال العراق برفع معدل التصدير إذا لم ترض بغداد بتسوية المدفوعات المالية للشركات المنتجة في كردستان.

وقال علي حسين بلو في مقابلة خاصة مع مراسل وكالة الأناضول "نعم نحن مستمرون بتصدير النفط بواسطة الصهاريج إلى تركيا منذ أيام، بهدف مبادلته بمشتقات مكررة تحتاجها أسواق كردستان".

وربما بات واضحا ما ذهب إليه نجيرفان برزاني رئيس حكومة إقليم "كردستان" بشمال العراق في تصريحات له الاثنين الماضي قال فيها إن حكومته تتطلع إلى مد أنبوب لتصدير النفط من شمال العراق إلى الأراضي التركية مباشرة وبشكل منفصل عن أنبوب التصدير العراقي القائم.

وأضاف بلو للأناضول أنهم "اضطروا" لذلك بسبب امتناع الحكومة العراقية عن توفير حصة إقليم "كردستان" من المشتقات النفطية.

ولفت مستشار وزارة الثروات الطبيعية إلى أن "معدل التصدير الحالي يقدر بـ15 ألف برميل يوميا، وسيرتفع قريبا إلى 20 ألفا". وهي ذات الأرقام التي كشفت عنها شركة "جنل إنرجي" النفطية التركية التي تعمل على إنتاج النفط في شمال العراق.

ويسود خلاف حاد بين الحكومة المركزية ببغداد وشمال العراق بسبب عقود النفط التي وقعها إقليم الشمال مع العديد من الشركات العالمية.

وفيما تعتبر بغداد تلك العقود تجاوزا على صلاحياتها ودستور البلاد، يعتبر الشمال ذلك من حقه، مؤكدا على أنه لا مادة في الدستور تمنعه من توقيع عقود منفصلة، وأن عدم وجود مثل تلك الموانع شجع الشركات على توقيع عقود معه.

ومضى بلو بالقول: "سنقوم بزيادة معدلات التصدير بشكل أكبر في حال لم تقدم الحكومة العراقية على دفع المستحقات المالية للشركات المنتجة للنفط في كردستان".

وأوضح "سنكون مضطرين إلى زيادة معدل التصدير لتأمين الأموال التي تطالب بها الشركات المنتجة وتمتنع بغداد عن توفيرها".

ويقدر احتياطي شمال العراق من النفط بأكثر من 40 مليار برميل من النفط وكميات أخرى من الغاز الطبيعي، فيما يصل احتياطي العراق ككل إلى أكثر من 140 مليار برميل