المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بردُ وفقد ؛


جملة شاردة
01-22-2013, 02:40 PM
http://up.z7mh.com/upfiles/ks453600.jpg



س سماءٌ زرقاء

غيومٌ وعصافير

ورائحة الحنين في صدري تشتعل

تُسقيني شراباً مرّا

كـ غيابِ حبيب قديمْ


عائمٌ صباحي هذا اليوم

غريبةُ ملامحه

وكأنّه شخصاً جديداً

يجول مساراتي .. يعبثُ في الطريق

يحولُ دوني ودونَ الأمنيَة !



ولربّما .. عليّ أن أنافق

أن أتجاهل .. حتى نفسي

وربّما أخون العهد أحياناً

فهل في الحياة وعُوداً ؟ كذب من قال


بردُ وفقد

ألذ مذاقات .. الوجع

وكلّ اللّقاءات .. بدايةٌ مزيّفة

وظلّ .. واحتراقٌ وضجر

وكوبُ فارغُ .. إلاّ منك؛


صمتٌ .. وشظايا غياب

وشمسٌ .. آثرت الهروب

وثمّة أغنيةٍ قديمة

وثوب ذكرى يحترق

كنتُ أجهل أن أنهار عينيك..

تفوق بحاري

وصرتُ أجهل

- العومَ في الشطئان -

مطر وقمح
01-25-2013, 11:29 AM
معزوفة ناي حزينه
تصدح في سماء ملبدة بالغيوم
جعل الله لكم ولنا اشراقة جديدة
ربما
القادم اجمل وان ضاقت
...
تقديري لكِ اخيتي

تمام
01-28-2013, 01:38 AM
أحسست وأنا أقرأ كلماتك بجمال التعبير وصدق العاطفة
دمت ودام إبداعك

أمير الحرف
02-07-2013, 12:44 PM
- كُرسيُّها ، ورائحةُ الفقدِ تفوحُ !
إنَّ ذلكَ البردَ ما كونتهُ إلا تلك الامانِي الخائبة
التي تستلقي على شُطآن الحياةِ ، قدْ تنقذُ غارقًا هنا أو هناكَ
جملة شاردة ، احسنت

صلاح ريان
02-07-2013, 05:35 PM
يكد الشاعر حتى يخرج اثقل ما لديه بأجمل ما يمكنه

راق لي كثيرا ما لديك
تنسمت حرفا خاصا
لك تحيتي وتقدير
دمت بخير

عاشق ورحال
04-14-2013, 03:52 PM
كم انتي رائعة

انا !!
05-01-2013, 12:22 AM
وكأنك تعبثين بأشيائي ، ولله در ليلى وسلمى وهند بنت عتنبة ، وقبح الله وهبل أشيائكم يا احفاد الصهيونية !!