المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : برلمان الثورة في مصر ينطلق "بالفاتحة" على ارواح الشهداء و الكتاتني رئيسا لمجلس الشعب


يقيني بالله يقيني
01-24-2012, 09:45 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

برلمان الثورة ينطلق "بالفاتحة" على ارواح الشهداء و الكتاتني رئيسا لمجلس الشعب

أعلن الدكتور محمود السقا رئيس الجلسة الإجرائية بمجلس الشعب أمس فوز الدكتور سعد الكتاتني برئاسة المجلس وحصوله علي‏399‏ صوتا مقابل حصول النائب عصام سلطان نائب رئيس حزب الوسط علي‏87‏ صوتا‏


وحصول المرشح يوسف البدري علي10 أصوات, من جملة الأصوات الصحيحة البالغة496 عضوا من بين503 أصوات أدلي بها النواب, وبلغت الأصوات الباطلة7 أصوات.
وعقب إعلان النتيجة دوت القاعة بالتصفيق.

ودعا رئيس الجلسة الدكتور الكتاتني لمباشرة عمله كرئيس جديد لمجلس الشعب, ووجه السقا كلمة هنأ فيها الكتاتني بفوزه.
وأكد الكتاتني عقب الفوز أن الثورة مستمرة وسنقتص للشهداء وخالص الشكر للجيش.

وكانت إجراءات التصويت علي مجلس رئيس المجلس قد استغرقت أكثر من ثلاث ساعات, حيث اختفلت إجراءات التصويت عما كان يتم من قبل, حيث تم استقبال النواب في منتصف قاعة المجلس للإدلاء بأصواتهم بعد نداء علي اسمه حتي يتم التأكد من أن كل عضو قد أدلي بصوته في تلك الانتخابات.

البداية كانت غير ميسرة لبرلمان الثورة المنتظر حيث اختلف النواب حتي في اليمين الدستوري عندما غرد بعضهم خارج السرب, واضاف لنص القسم الذي جاء في الاعلان الدستوري عبارات يراها كل منهم عنوانا لادائه البرلماني في الفترة القادمة فمنهم من أضاف عبارة بما لا يخالف شرع الله ومنهم من أضاف ان ارعي مصالح شهداء ثورة25 يناير ومنهم من أضاف أن استكمل أهداف الثورة وغيرها من العبارات وبات الخروج عن القسم مسلكا لمعظم النواب.

فعند تلاوة القسم لم يلتزم النائب ممدوح إسماعيل بالقسم المنصوص عليه في الاعلان الدستوري وأضاف في نهايته بمالا يخالف شرع الله فطالبه رئيس الجلسة بالالتزام بالقسم فرد علي الدكتور السقا قائلا أنت لم تلتزم أيضا بالنصوص وقلت علي المعينين بالمبشرين بالمجلس وتدخل أحد النواب قائلا ان الدستور لم يحدد شكل النظام إذا كان جمهوريا أو برلمانيا.

وطلب رئيس الجلسة من النائب إعادة القسم فلم يلتزم وأضاف بما لا يخالف شرع الله مرة أخري.

المعروف ان النائب ممدوح إسماعيل نائب رئيس حزب الأصالة المتحالف مع حزب النور.

كما لم يلتزم النائب خالد عبدالعزيز بالقسم وأضاف في نهايته وأن ارعي مصالح شهداء25 يناير وتدخل رئيس الجلسة مرة أخري بأنه لابد من الالتزام بالقسم وعدم إضافة أي عبارات أخري ولم يلتزم النائب باسم كامل ايضا وأضاف الي القسم ارعي أهداف الثورة.

وحدث بعدها حالة من الهرج والفوضي تحت القبة, وأكد رئيس الجلسة ان المادة الثانية فيها مايطلبه النواب لأنها لا تخالف شرع الله وصفق النواب بشدة بعد هذه العبارة والتزام النواب بالقسم بعد ذلك إلا أن النائب مصطفي النجار لم يلتزم وأضاف الي القسم أن استكمل أهداف الثورة.

ومن جانبه تلا النائب زياد العليمي( حزب المصري الديمقراطي) قسما مختلفا قبل تلاوته لليمين الدستورية حيث قال أقسم بالله العظيم أن أستكمل أهداف ثورة25 يناير وأظل وفيا لدماء شهدائنا.
ــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير