المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هيومن رايتس ووتش تفتح النار علي الجميع‏


يقيني بالله يقيني
01-24-2012, 10:06 AM
بسم الله الرحمن الرحم

هيومن رايتس ووتش تفتح النار علي الجميع‏:‏
الغرب ينتهك الحقوق المدنية في الداخل

شنت منظمة هيومن رايتس ووتش الأمريكية لحقوق الإنسان حملة انتقادات واسعة ضد القوي الغربية

واتهمتها بانتهاك الحقوق المدنية في الداخل بما يتنافي مع ما تدعو له في الخارج كما رفضت بشدة ما وصفته بـالنفور الغربي من المد الإسلامي في دول الربيع العربي. فعلي غير المعتاد, أدانت المنظمة الحقوقية في تقريرها السنوي- النظام القضائي وسياسات الهجرة الأمريكية, واتهمت الولايات المتحدة باحتجاز عدد من السجناء أكبر من أي دولة أخري, بالإضافة إلي سياسات الهجرة المشينة التي زجت بمئات الآلاف إلي السجون والمعتقلات.


وأشارت المنظمة في تقريرها- الذي كانت قد انتقدت في جزء منه أمس الأول انتهاكات حقوق الإنسان في مصر بعد ثورة25 يناير- إلي أن الولايات المتحدة لديها2.3 مليون شخص يقبعون في سجونها, لتسجل بذلك أعلي معدل لنصيب الفرد من الاحتجاز, وهو725 سجينا من كل مائة ألف مواطن.

وأكد التقرير أن عدم المساواة في العقوبات الصادرة بحق الأقليات والفقراء لا يزال يمثل مشكلة. كما انتقدت المنظمة الحقوقية استخدام عقوبة الإعدام علي نطاق واسع في34 ولاية من الولايات الخمسين في البلاد, وإن كانت ولاية الينوي قد حظرت هذه العقوبة العام الماضي.

وأعربت المنظمة أيضا عن قلقها بشأن سياسات مكافحة الإرهاب التي تنطوي علي إساءة معاملة, مثل الاحتجاز المستمر للمشتبه بأنهم إرهابيون في معتقل خليج جوانتانامو بكوبا.

وفيما يتعلق بالجانب الأوروبي, اتهمت المنظمة أيضا الاتحاد الأوروبي بالإخفاق في جعل قضية حقوق الإنسان أولوية محلية بالرغم من حثه دولا أخري علي احترامها ورفض التقرير الطريقة التي تعاملت بها دول الاتحاد مع تدفق المهاجرين الذي سببته موجة الثورات في العالم العربي العام الماضي. وقالت المنظمة: حتي وإن كان الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء يولون أهمية لحقوق الإنسان بالنسبة لحركات الربيع العربي المؤيدة للديمقراطية, فإنها( تلك الدول) لا تزال غير مستعدة لإيلاء أهمية لحقوق الإنسان في الداخل, مشيرة إلي السياسة المتبعة إزاء الهجرة من شمال أفريقيا, بما في ذلك الدعوة للحد من حرية التحرك داخل الحدود الداخلية للاتحاد والإحجام عن إعادة توطين لاجئين من ليبيا, ووصفت ذلك بأنه مثال علي ذلك النهج السلبي.
كما انتقدت كذلك المفوضية الأوروبية قائلة إنها أخفقت في الوفاء بقوة بواجبها الخاص بتنفيذ الحقوق الرئيسية.

وفيما يتعلق بالمد الإسلامي في الشرق الأوسط, دعا التقرير النظم الديمقرطية الغربية للتغلب علي نفورها من الجماعات الإسلامية التي تحظي بشعبية في شمال أفريقيا والشرق الأوسط مع تشجيعها علي احترام الحقوق الأساسية.

وقال كينيث روث المدير التنفيذي للمنظمة إن انتفاضات الربيع العربي للمطالبة بالديمقراطية والتي اجتاحت المنطقة العام الماضي أظهرت أنه من الضروري علي الغرب إنهاء سياسة دعم مجموعة متنوعة من النظم العربية الشمولية مقابل دعم المصالح الغربية.

وقال في تقرير المنظمة الذي صدر في690 صفحة حول انتهاكات حقوق الإنسان في العالم إن علي الغرب أيضا أن يكون أكثر اتساقا في دعم القوي المؤيدة للديمقراطية في العالم العربي وغيره.

إلا أن المنظمة أشادت ببعض الدول, وبخاصة في أفريقيا, وبينها زيمبابوي, التي قالت عنها إنه تم تحقيق تقدم كبير في تحسين الوضع الاقتصادي بالبلاد ووضع حد للتراجع الذي شهده العقد الماضي.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير