المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هاآرتس: إسرائيل ظاهرها الديمقراطية وباطنها الديكتاتورية


يقيني بالله يقيني
01-24-2012, 10:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

هاآرتس: إسرائيل ظاهرها الديمقراطية وباطنها الديكتاتورية

رأت صحيفة (هاآرتس) الإسرائيلية أنه على الرغم مما تتدعيه إسرائيل من ديمقراطية وتوفير الحريات لشعبها، إلا أن السياسة الإسرائيلية تحمل في مضمونها الديكتاتورية، ويظهر ذلك من خلال القمع والظلم الذي يتعرض له عرب إسرائيل .

وسخرت الصحيفة من الديمقراطية التي تتبعها الحكومة الإسرائيلية مع العرب الذين يمثلون الأقلية فى إسرائيل, وقالت الصحيفة إن عنصرية إسرائيل تجاة العرب ظهرت بوضوح عندما أقرت المحاكم العليا سلسلة من القوانين العنصرية مؤخرا .

وأشارت الصحيفة إلى أن مراقبة الحكومة الإسرائيلية ومتابعتها الدقيقة لمعدلات الإنجاب بين عرب إسرائيل بحيث لا تؤثر على التوازن الديموجرافي للبلاد ، يؤكد العنصرية الإسرائيلية تجاه هذه الأقلية .

وأضافت الصحيفة أن الحكومة الإسرائيلية تمارس كل أعمال القمع والاستبداد تحت طائلة القانون وتقوم بسن التشريعات التي تتماشي مع أهواء حكامها في قمع حريات الأقليات ظلمها وقمعها على مدار 63عاما ، وكل هذا يتم بتكييف قانونى.

ولفتت الصحيفة الى الممارسات العديدة من أعمال القمع التي تتبعها الحكومة الإسرائيلية تجاه الأقليات ، وضربت امثلة على ذلك بفصل النساء عن أزواجهن فى الأماكن العامة ، فضلا عن سياسة هدم المنازل ومصادرة الاراضى الزراعية، وكل ذلك بموافقة من المحكمة،بضغوط من النواب المتشددين والمتطرفين الذين يسيطرون على الكنيست والوزارات الحكومية والهيئات الإقتصادية وكذلك الهيئات القضائية.

وتساءلت الصحيفة "لمن يشتكى المواطن العربى الإسرائيلى عندما لا ينصفه الكنيست ولا المحاكم؟" وأضافت أن العرب يعيشون فى ظروف صعبة داخل إسرائيل ويتطلعون إلى حياة أفضل خصوصا فى ظل الربيع العربى، فقد بدأت أصوات المواطنين العرب فى إسرائيل تعلو متشجعين بما يحدث فى البلدان العربية، وبدأوا يطالبون الحكومة الإسرائيلية بالحصول على حقوقهم، وهناك من يطالب بفتح ساحة النضال ضد الظلم والأضطهاد.

وأكدت الصحيفة أنه ليس من حق أى نظام أن يقمع مواطنيه. واشارت إلى أن هناك يهودا يرفضون العنصرية التى تمارسها السلطات الإسرائيلية ضد الأقليات، كما أنهم يوجهون نداءات للرأى العام العالمى لمناصرة الأقليات فى إسرائيل .

ــــــــــــــــــــــــــــــــ
دمتم بخير

عبدالناصر محمود
01-25-2012, 09:49 AM
إنَّ الدولة اللقيطة وباء خطر على الإنسانية كلها ....
فلا بدّ من التكاتف الإسلامي الحقيقيّ للقضاء على هذا الوباء قضاءً مبرماً .