المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اساليب التفكير والتعلم عند طلبة كلية الفقه


Eng.Jordan
02-12-2013, 09:52 AM
حمل المرجع كاملاً من المرفقات






وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
جامعة الكوفه
مركز تطوير التدريس والتدريب الجامعي




بحث مقدم من
م م علي عباس اليوسفي
علم النفس التربوي


1430هـ 2009م
ملخص البحث :- أن عملية إرساء التفكير العلمي باتت ضرورة في العصر أصبحت نهضت الأمم تقاس بعدد ما تملك من علماء وعقول مبدعيها وبقدر ما تقدمة هذه الأمم من الانجازات علمية على المستويات جميعا ,وما تراكم وما تحقق من إبداعات وكشوف في القرن العشرين بعد أن تم تنمية التفكير الإنساني في جميع مجالات الحياة ابتدأت هذه التنمية نحو تطوير التفكير إلى مستوى أعلى في القرن الأحادي والعشرون وان التفوق فيه سوف ينعكس على محتوى مناهج التعليم المدرسي والجامعي وطرائق التدريس.
فشمل البحث الحالي طلبة كلية الفقه والبالغ حجم العينة (324) طالبا وطالبه بالطريقة العشوائية, فستخدم الباحث أداتين احديهما للأساليب التفكير لستبرنبرجوالأخرى أساليب التعلملكولب , بعد استخراج الصدق والثبات لهما تم تطبيق الأداتان فتوصل الباحث إلى النتائج الآتية:-
1- توجد علاقة متباينة النوع (موجبه ــ سالبه) والدلالة (داله ــ غير داله) بين أساليب التفكير (الملكي ــ الهرمي ــ الفوضوي ــ الاقلي ــ التشريعي ــ التنفيذي ــ الحكمي ــ العالمي ــ المحلي ــ المتحرر ــ المحافظ ــ الخارجي ــ الداخلي) وأساليب التعلم (ألتكيفي ــ ألتقاربي ــ الاستيعابي ــ ألتباعدي) لدى طلبة كلية الفقه.
2- لايوجد فروق بين أساليب التفكير و أساليب التعلم لدى طلبة كلية الفقه.
The methods of thinking and learning to the students of doctrine college.
The research abstract
The process of moving the scientific thinking has become necessary in this age. the awakening of the nations began to be measured by the number of the scientists it owns and the minds of their creators and The amounts these nations present of scientific achievements on all levels and what has been achieved and piled up from success and discovery in the twentieth century, after the development of human thinking in all life aspects, which has started this development to progressing the thinking to a higher level.. the excellence in it will reflect upon the content of studying materials in schools .universities and teaching methods.
The present research includes the students of doctrine and the size of the sample is (324) students in random way. The researcher has used two instruments, one of them is the thinking methods or(Sternberg), and the other is the learning methods for Kolb. After extracting honesty and stability for them, the two instruments were practiced and the researcher was led to the following results:
1-Adifferent relationship exists type(positive-negative) and the meaning familiarity-unfamiliarity) between the thinking methods (the regular- the pyramidal- the confusion-the minority- the legislation- the executive- the ruling- ـ the universal - the local- the liberated- the outside government- the inside government ).the methods of learning (the adoption-the attraction-the comprehend- the separates) to student of doctrine college.
2-there is no distinct between the methods of thinking and the methods of learning to the student of doctrine college .
مشكلة البحث:ــ
أن التعليم الجامعي يحتل مساحة كبيرة على خارطة أولويات واهتمامات المسئولين ليس فقط في الأوساط الأكاديمية و التربوية، بل وحتى في الأوساط الاقتصادية و السياسية لما لها من دور حيوي وحاسم في حياة الشعوب والمجتمعات باعتبارها تمثل بيوت الخبرة ومصادر المعرفة التي تعتبر الأداة الفعالة للتعامل و التكيف مع المتغيرات المتسارعة المذهلة التي يعيشها العالم اليوم ,كما أن رقي الجامعات تعتمد على مستوى التطور في مناهجها.
ويذكر (برير1988) أن للمناهج الدراسية عامة والمناهج الدراسية الجامعية بصورة خاصة دور كبير ومهم في تنمية وتطوير التفكير ومهاراته إذ يتم عن طريقها تعليم وتدريب طلبة على التنظيم والتسلسل في تفكيرهم، ثم يُمكن الفرد تطبيقها في داخل أو في خارج المؤسسات التربوية ( Brayer ; 1988 pp26 ).
جاء هذا البحث في الكشف عن أساليب التفكير والتعلم لدى طلبة الكلية باعتبارهما مؤشراً للقدرة على اتخاذ القرار وحل المشكلات فتنمية التفكير هو بمثابة هدف أساسي من أهداف البرامج التعليمية في جامعة الكوفة، وقد برزت دعوات عديدة تحث على إجراء المزيد من الدراسات في هذا المجال،بعد اقتراح فتح مركز للتفكير ورعاية المبدعين جاءت هذه الدراسية نتيجة هذه الدعوات ويمكن صياغة المشكلة البحث في ضوء السواليين الآتيين:ـ
س/ معرفة العلاقة بين أساليب التفكيرواساليب التعلم عند طلبة كلية الفقه.
س/معرفة الفروق بين أساليب التفكيرواساليب التعلم عند طلبة كلية الفقه.
أهمية البحث والحاجة إليه:ـ
لم تعد المعرفة غاية في حد ذاتها، و أصبح التركيز على المفهوم الوظيفي لتلك المعرفة . لذا أصبحت الجامعات مطالبة بالاستجابة و التفاعل مع ظروف ومتطلبات مجتمعاتها من خلال نشر المعارف العلمية و التقنية عن طريق التدريس الجامعي الفعال الذي لا يعتمد على الحفظ والتلقين والتلقي السلبي، وإنما يعتمد على النقاش والحوار الفكري والفهم والتحليل والنقد والاستنتاج . وهذا يشير بوضوح إلى أهمية الجامعة في إعداد الأجيال القادرة على التفكير والقادرة على البحث في الجديد ليس على مستوى التقليد،