المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الهمـة محلها القلـب !!!


صباح الورد
02-16-2013, 11:25 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

علو الهمة



ما هي الهمــــــــــة ؟


الهمة: هي الباعث على الفعل، وتوصف بعلو أو سفول..

قال أحد الصالحين: همتك فاحفظها، فإن الهمة مقدمة الأشياء، فمن صلحت له همته وصدق فيها، صلح له ما وراء ذلك من الأعمال


الهمــــــــة محلها القلـــــــــــــب


الهمة عمل قلبي، والقلب لا سلطان عليه لغير صاحبه، وكما أن الطائر يطير بجناحيه، كذلك يطير المرء بهمته، فتحلق به إلى أعلى الآفاق، طليقةًً من القيود التي تكبل الأجساد..


إن يَسْلُب القوم العِدا مُلْــــكِي وتُسْلِمني الجموعْ

فالقلب بين ضُلُـــــوعِهِ لم تُسْلِمِ القلبَ الضلوعْ


ونقل ابن قتيبة عن بعض كتب الحكمة :

" ذو الهمة إن حُطَّ، فنفسه تأبى إلا عُلُوّاً، كالشعلة ِ من النار يُصَوِّبُها صاحبها، وتأبى إلا ارتفاعا "


همَّــــــــــــة المؤمـــن أبلغ من عملـــــــــــه


قال صلى الله عليه وسلم:" من همَّ بحسنة، فلم يعملها، كتبها الله عنده حسنة كاملة " رواه البخاري

وقال صلى الله عليه وسلم: " من سأل الله الشهادة بصدقٍ، بلَّغه الله منازل الشهداء، وإن مات على فراشه " رواه مسلم وغيره

وقال صلى الله عليه وسلم فيمن تجهز للجهاد، ثم أدركه الموت: " قد أوقع الله أجره على قدر نيته " رواه الإمام أحمد وغيره

وقال صلى الله عليه وسلم : " ما من امرئٍ تكون له صلاة بليل، فغلبه عليها نوم ، إلا كُتب له أجر صلاته، وكان نومه صدقةً عليه " رواه النسائي وأبو داود


وقد يتفوق المؤمن بهمته العالية كما بيَّن ذلك الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم في قوله:

" سبق درهم مائة ألف "، قالوا: يا رسول الله ، كيف يسبق درهم مائة ألف ؟! ،

قال:" رجل كان له درهمان ، فأخذ أحدهما ، فتصدق به ، وآخر له مال كثير ،

فأخذ من عَرْضها مائة ألف "رواه أحمد وغيره


خصائص كبير الهمـــــــــــة


يا عالـــــــــــــــي الهمَّــــة..

بقَدْر ما تَتَعنَّى ، تنالُ ما تتمنَّى


إن عالي الهمة يجود بالنفس والنفيس في سبيل تحصيل غايته، وتحقيق بغيته، لأنه يعلم أن المكارم منوطة بالمكاره، وأن المصالح والخيرات، و اللذات و الكمالات كلها لا تنال إلا بحظ من المشقة، ولا يُعبر إليها إلا على جسر من التعب :


بَصُرتُ بالراحة الكبرى فلم أرها *** تُنال إلا على جسر من التعب

****

فقل لِمُرَجِّي معالي الأمور *** بغير اجتهاد: رجوتَ المحالا

****

أحزان قلبي لا تزول *** حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين *** وتُسَرَّ عيني بالرسول

****


عالي الهمة يُرى منطلقاً بثقة وقوة وإقدام نحو غايته التي حددها على بصيرة وعلم، فيقتحم الأهوال، ويستهين الصعاب ..


****

ذريني أنـل ما لا يُنـال من العُـلا *** فصعب العلا في الصعب والسهل في السهل

تريدين إدراك المعالي رخيصة *** ولا بُدَّ دون الشَّهْدِ من إبر النحْلِ

****


من أراد الجنة سلعةَ الله الغالية لم يلتفت إلى لوم لائم، ولا عذل عاذل، ومضى يكدح في السعي لها

قال تعالى: ( ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا )

وقال صلى الله عليه وسلم: " من خاف أدلج، ومن أدلج بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية، ألا إن سلعة الله الجنة "
****
تقبل الله منا ومنكم
دمتم بخير

سموالاميرة
02-16-2013, 03:00 PM
بارك الله بك وجعله في ميزان حسناتك

حفظك الباري .. تحياتي

صباح الورد
02-17-2013, 08:33 AM
بارك الله بك وجعله في ميزان حسناتك

حفظك الباري .. تحياتي


السلام عليكم

أختي سمو الأميرة
أشكركِ على كرم المرور
دمتِ بخير