المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حجةً لنا أم حجةً علينا ?


جاسم داود
02-19-2013, 01:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأعزاء الكرام

حجةً لنا أم حجةً علينا ?

سؤالنا المعتاد لماذا نكتب في المنتدى ، سؤال نحتاج أن نسأل به أنفسنا بين فترة وأخرى ، بل نحتاج أن نسأل أنفسنا بهذا السؤال قبل أي مشاركة.
نعم وذلك لتجديد النية واستحضارها في كل حين ، ولنراجع مواضيعنا ورددونا ، ولنرى هل فيها مخالفة لشرع ربنا ، هل أضعنا أوقاتنا وأموالاً لنا في أمور لا يرضى الله به عنا ، أم جعلنا هذه الدقائق ثمنية وذلك لأن همنا هو رضى الله عنا بالكلمة الطيبة والموعظة الحسنة .

نعم ، والله أني أرى أقلاماً أغبط أصحابها عليها ، وأسأل الله تعالى لهم التوفيق والثواب ، وأن يزيد من فضله عليهم وأن يثبتهم على الصراط المستقيم ، وذلك لتأثري بمواضيعهم ، ولأن أقلامهم لها صدى كبير في نفسي ، وقد أسارع لأهل بيتي وأنقل لهم الفائدة التي خرجت بها ، وقد أرسل عنوان الموضوع إلى أصدقائي ، ومنا من يحاول طبع المواضيع المفيدة ويوزعها على أحبته في الله .

تخيلوا معي بارك الله فيكم ، كم لكاتب الموضوع من أجر وثواب إذا أخلص نيته لله تعالى .
أسأل الله أن يزيدهم في الإحسان وأن يجعل تلك الأقلام تسير في رضاه دائماً وأبداً.

كلمات قد تكتبها فتصل إلى قلوب حية ، تصل إلى قلوب متعطشة إلى ذكر الله تعالى ، فيظهر أثر تلك الكلمات سريعاً على القارئ وتنقل من شخص لآخر فتجد مجموعة طيبة تأثرت بفضل الله تعالى تأثراً طيباً حسناً .

ما أجمل أن تكتب وهمك هو الفائدة إلى الله تعالى ، فقد قال تعالى (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) ، فهل هناك أفضل من هذه الفائدة ، بل هو تعاون على البر والتقوى كما قال تعالى (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ) ، وهو حرص منك لإفادة أخوانك و أخواتك ، فتحرص على الخير لهم كما تحرص به على نفسك ، كما قال الرسول صلى الله عليه و سلم : لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه أو قال لجاره ما يحب لنفسه . ( صحيح ) وأخرجه البخاري ومسلم

نحتاج إلى وقفة محاسبة ، نقف فنحاسب أنفسنا على تلك المواضيع والردود التي نثرناها في المنتدى ، ما الهدف من تلك الكلمات التي كتبناها،هل ارتـقى هدفنا ليصل إلى الفائدة هل حاولنا أن نفيد غيرنا بقدر ما نستطيع، هل كانت كلماتنا حجةً لنا أم حجةً علينا .

أخيراً
قف وحاسب نفسك ، راجع مواضيعك وردودك ، جدد نيتك واجعلها خالصة لوجه الله تعالى .
أسأل الله أن يسخر أقلامنا وأقلامكم في طاعته وطلب مرضاته .

وسؤالي لكل قارئ لهذه الكلمات
مالهدف مما تكتبه في المنتديات ؟

شاكر لكم حسن استماعكم ولا تبخلوا عليّ بردودكم


دمتم برعاية الرحمن وحفظه
من أرشيفي القديم