المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : منهجية البحث في العلوم الانسانية، من تدريبات موريس انجرس


Eng.Jordan
02-27-2013, 08:22 PM
الاستاذة، نبيح أمينة، محضرة لشهادة الدكتوراه في علوم الاعلام والاتصال بجامعة الجزائر.





في عرضنا هذا نتطرق لبناء أدوات المنهج للتقنيات الستة المعروفة و هي كالآتي :

ترقية الملاحظة تتطلب أداة إعداد إطار الملاحظة أما المقابلة تتطلب أداة إعداد دليل المقابلة و تستعين تقنية الإستمارة و سبر الآراء بما يسمى بوثيقة الأسئلة في حين تتطلب تقنية التجريب آداة المخطط التجريبي و تلجأ تقنية تحليل المحتوى إلى آداة فئات التحليل و أخيرا فإن تقنية تحليل الإحصائيات تعتمد على آداة السلسلات الرقمية و تتطلب كل هذه الأدوات بتاءات خاصة بها .

- ب -

الخطة :



الفصل 1 : بناء إطار الملاحظة



المبحث 1 – تعريفها

المبحث 2 – بناء إطار الملاحظة



الفصل 2 بناء وثيقة الأسئلة



البحث 1 – تعريفها و بنائها و مصدرها

المبحث 2 – نماذجها و صياغة أسئلتها و أجوبتها

المبحث 3 – تقديم الإستمارة و صلاحية أسئلتها



الفصل 3 : بناء المخطط أو دليل المقابلة



1 – تعريفه و تجهيزه أسئلته و صياغته

2 – عملية تقديم المقابلة



الفصل 4 : بناء المخطط التجريبي



1 – تعريفه و خصائصه

2 – قياس تأثيرات م المستقل و إقتصاء م الوسيطي

3 – توزيع عناصر التجربة و تحرير توصية عناصرها



الفصل 5 : بناء فئات تحليل المحتوى



1- تعريفها ، هدفها و الفئات المستعملة

2- الوحدات و حسابها و تقديرها

3- تحليل المعلومات ( ورقة الترميز – البطاقات )



الفصل 6 : بناء بناء السلسلات الرقمية



1- تعريفها ، أصلها

2- إختيار المعلومات و الأرقام المطلوبة



الفصل 7 : نوعية آداة الجمع



1 – تعريفها و مميزاتها .



الخاتمة

- أ -

i ) بناء إطار الملاحظة :





تعريفها و بنائها : هو أداة يتم بنائها من أجل ملاحظة وسطى معطى تسمح لنا بفرز ما يستحق ملاحظتنا من جملة الأشياء الأخرى ، و تبنى من خلال :



1 – حصر عناصر الوسط الذي ستجري فيه الملاحظة : عن طريق عملية الإستطلاع من خلال معرفة معرفة مميزات الموقع ، الأشخاص و مكان تواجدهم ، نوع الأحداث المتوقعة ، الظواهر المتكررة و منذ متى ، الفئات الملائمة للملاحظة .



2 – التحديد النسبي الذي تجري فيه الملاحظة :

مثلا في المجتمعات الصناعية نجري في شكل تجزئة المسار العام لحياة اللأشخاص لإختلاف مواقعهم و أنشطتهم أما في المجتمعات الصغيرة نحصر موقع الملاحظة فكل الأنشطة تجري في نفس الوسط .

مثال : إعداد إطار منسجم و تدوين مشاهدات طبقا لنشاط فئات تدريب فريق رياضي و عدم تجاهل الأنشطة المرتبطة بالمشكلة .



3- نظام تسجيل المشاهدات : نركز على الفرضيات أو الأهداف التي تمت صياغتها ، نقوم هنا بتسجيل ما يجب الإحتفاظ به في قوانين أو أبواب .



4- التسجيلات الفعلية التأملية : و فيها التسجيلات الفعلية التي تقصي كل أنواع الأحكام ( علاقات ، حركات ) و التسجيلات التأملية و هي تقديرات الملاحظات وهي صنفين

- تحليلية ( لها علاقة فرضية أو بهدف البحث )

- شخصيته ( الشعور المتمثل).



- 3 -



5- شبكة الملاحظة و دفتر المشاهدات :

شبكة الملاحظة : و هذا إن كنا في حاجة لأداة دقيقة مثل القياس :

مثال : الترقيم التالي ( من 01 إلى 10) تطابق مع مؤشرات بعد تنظيم العمل و بعد سلوكاته التي نسعى لدراسته ، لا نكتب في الشبكة و إنما نرسم دوائر و فقا لما نشاهده .

تقاعس عن العمل إهتمام بالعمل

1 10



دفتر المشاهدات : إذا كانت الأداة أكثر ليونة خاصة بتدوين المشاهدات الواقعية

مثال: ممارسة الملاحظة بالمشاركة كعرض جوانب فيزيقية لمكان العمل من ديكور – ضجيج أو عوامل أخرى كدخان – البخار ....) .



المشاهدات المكملة : و هي أسئلة مكملة للملاحظة .

مثال : ماهي الصعوبات الأساسية المرتبطة بهذا العمل .... ؟



6- تحضير عرض البحث على المجموعة : لا بد من أن يكون العرض :

- دقيقا و واضحا دون غموض

- إقناع المبحوثين بعدم كشف هويتهم في أي حال من الأحوال .

- الإبلاغ بعدم الحكم على أي شخص بل على كل الأشخاص .

- التصريح أن البحث إن كان معقولا مفيدا لكلا الطرفين .



(ii بناء وثيقة الأسئلة :

1- تعريفها : هي آداة لجمع المعطيات يتم بنائها من أجل إخضاع الأفراد لمجموعة من الأسئلة .



- 4 -



2- بنائها : تبنى على أساس الأسئلة المفتوحة و المغلقة المستمدة من التحليل المفهومي .

3- مصدرها : من المؤشرات المتولدة من التحليل المفهومي ( يؤدي كل مؤشر إلى طرح سؤال أو أكثر و كل جزء من وثيقة إلإستمارة مطابق لمفهوم أو متغير من فرضية ) .



4- نماذج الأسئلة المستعملة :

أ – السؤال المغلق : سؤال يفرض على المبحوث أن يقوم بإختيار جواب من بين عدد معين من الإجابات المقبولة المقدمة .

* السؤال الثنائي المتفرع : هو السؤال الذي يحير المبحوث على الإختيار بين إجابتين فقط مثلا بنعم أو لا .

* السؤال متعدد الإختيار : يمنح هذا السؤال جملة من الأجوبة المعقولة و المكتسبة و هو ثلاثة (03) أنواع :

1– سؤال المتعدد الإختيار الذي يسمح بإجابة واحدة فقط بالإضافة إلى فئة آخر (حدد)

2– السؤال المتعدد الإختيار الذي يسمح بتعدد الإجابات .

مثال : لماذ تدخنون ؟ ( يمكن إختيار أكثر من إجابة واحدة ) .

3– سؤال ترقيم عناصر الإجابة : أي ترتيب كل عنصر من الإجابة بالنسبة إلى العناصر الأخرى .

مثال : نضع مجموعة من قدرات عمل الشرطي و نطرح السؤال : أي من هذه

القدرات ملائمة للرجل أو للمرأة أو لهما معا .



- 5 -



- السؤال المتعلق بترقيم العناصر بهذه الترقيم

مثال : ماهي الأهمية التي تمنحونها للقيم التالية ( رقمها من 1 إلى 9 في الخانة الملائمة ) .

ب – السؤال المفتوح : سؤال لا يفرض أي إلزام على المبحوث في صياغة إجابته يمكننا تحديد عدد سطور الإجابة و فيه نجد :

* الإجابة المهيأة : مثال : أذكر الصفات الأساسية للصحفي الناجح .

* الإجابة المختصرة : ما نوع الرياضات التي تحبها ؟



5 – أهم التوصيات في الصياغة و الطرح الجيد للأسئلة :

- إستخدام عبارات التبجيل .

- إحتواء كل سؤال على فكرة واحدة عبارات حيادية لتجنب التأثير .

- تكون العبارات بسيطة و النص خالي من المفردات المتخصصة و المجردة .

- يكون السؤال قصير لتجنب سوء الفهم وواضح لتفادي عدم الدقة .

- أن يكون معقولا لتفادي السبق و التذكر المبالغ فيهما.



6- صياغة إختيارات الإجابات :



- أن تكون الأجوبة المقترحة مقبولة واقعية واضحة .

- قائمة الإجابات تكون شاملة لا يجب إقصاء أي فئة.

- أن تكون فئات الإجابات حصرية بالتبادل حتى لا تحترف أية فئة فئة أخرى .

- أن تكون عدد الفئات محدودة .

- أن تكون الفئات متوازنة أي منح نفس إحتمالات الإجابات .

- إستعمال التناوب في التصريحات المعبرة عن الحكم لإزالة ميول الأشخاص .



- 6 -



7 – الأسئلة الأكثر شخصية : تخص الدخل – السن ............... و الأفضل وضعها نهاية الوثيقة .

أ – في حالة الإجابة بالأعداد لا نطلب إعطاء رقم دقيق بل نضع قيم فاصلة و متقاربة نوعا ما حتى لا يفهم المبحوث أننا مهتمون برقم معين .

ب- في حالة السلوكات المحكوم عليها إجتماعيا ( منحرفة ) نطرح السؤال بعدة أوضاع دون المساس بحياديته .

مثال: هناك من الناس لا يزور أصله تماما ، و آخرون لا يزورونهم إلا في مناسبات معينة أما آخرون فيزورونهم بانتظام كل أسبوع ، فمن أي حالة تقترب أكثر ؟



-8 الترتيب العام للأسئلة أن تكون :

- محررة جيدا و سهلة القراءة – الإشارة إلى طريقة الإجابة قبل السؤال الأول ( وضع علامة ( x ) ) – لا بد من الإرشاد إلى طريقة الإجابة بين قوسين نهاية السؤال – أن لا تكون الصفحة مكتظة و الحروف ذات حجم واحد – أن تتوافر للبحوث ما يكفي من الإشارات ( أين و كيف يسجل أجوبته ) – تجنب المبحوث قراءة ما لا يهمه باللجوء للأسئلة التوجيهية . مثال س 1 هل تعملون حاليا ( x ) نعم

( ) لا

إذهب إلى السؤال الرابع (04)



س 4 . كم ساعة أسبوعيا ؟



- الإنتقال من موضوع لآخر بجمل صغيرة في حالة الإستمارة بالمقابلة تسجل الإجابات بوضوح و ببساطة – يكون السؤال في نفس الصفحة مع الإجابة



9- تناسق وضع الأسئلة : من السهلة إلى الصعبة – من اللاشخصية إلى الشخصية – عرض أجزاء متتالية – إدراجها من العام إلى الخاص – سؤال الرأي مسبوق بسؤال إخباري .



10 – نص تقديم الإستمارة : هو صفحة الغلاف يوضع بإسم الهيئة المشرفة أو الإسم الشخصي ، يوضح الموضوع و أهدافه مع الحث على الإجابة و تشجيع المبحوث و ضمان السرية عن هويته و أيضا الوقت اللازم للإجابة



11 – صلاحية وثيقة الأسئلة : و هذا إن تضمنت تحديد مشكلة البحث و عرض المسعى الكلي له على الزملاء لتقييم مدى التلاؤم بين طرح المشكلة و كيفية صياغة الأسئلة بهدف تقييم مصداقية العمل .



Iii (بناء مخطط أو دليل المقابلة





1 – تعريفه : هو أداة لجمع المغطيات تبنى من أجل أن نسأل بصفة معمقة شخص أو مجموعة صغيرة و هي تحضر من خلال أسئلة و أسئلة فرعية مفتوحة و قائمة على أساس التحليل المفهومي إذ ينبغي في بدايته أن تظهر معلومات دقيقة زد على ذلك ضرورة تحريرنا لنص المقابلة .



2 – مثال : مقتطف من دليل المقابلة : أسئلة موجهة إلى طفل أبواه مطلقان :

- دعنا نتكلم عن أبويك أو لا ( حول أبويه و حياتهما قبل الطلاق )

- و الآن دعنا نتكلم عنك قليلا ( حول وضعيته قبل و بعد الإنفصال ).

- و لنتحدث عن الطلاق بصفة عامة ( حول آرائه عن الطلاق ) .





- 7 -

3- نموذج الأسئلة المستعملة : مثال في السؤال المفتوح يصاغ بكيفية تسمح للمبحوث بالشعور بالحرية ، فالمفردات لا تكون دقيقة التفاصيل حول طريقة الإجابة ( البحث الكيفي ) .

** التحضير لعملية تقديم المقابلة : لتحضير يجب :

- إعطاء المبحوث إسمه و الإشارة إلى مهنته .

- التذكير بمبرر اللقاء و تحديد موضوع البحث .

- إخبار المبحوث أن الحوار يكون مسجلا مع إحترام كل الضمانات و السرية و رفع أي غموض .

- إطلاعه على الأشخاص الآخرين الذين بإمكانهم الإطلاع على المقابلة .

- حصر المواضيع الأساسية التي ستتناولها المقابلة .



Iv (بناء المخطط التجريبي :



1 - تعريفه : هو آداة لجمع المعطيات تبني من أجل إخضاع العناصر للتجربة و هو يعتمد على تحديد مشكلة البحث .

2 – خصائصه : 1- يسمح بإضهار و تخصيص مكونات التجربة المراد القيام بها .

2- يبرز المتغيرات المستقلة و التابعة للفرضية و إتجاه العلاقة بينهما

و العوامل التي يجب أخذها بعين الإعتبار .

3- يسمح يضبط العناصر التي تقاس و تعرض عليها التجربة و تقديم التوصية التي ستحدد طبيعتها فيما بعد .

3- المتغير المستقل : المتغير المستقل يغير المتغير التابع .

4- المتغير التابع : هو ذلك المتغير الذي يستجيب لتحريك المتغير المستقل

مثال : غياب المراقبة الأسرية يؤدي إلى إنحراف الطفل .

م.مستقل م.تابع



- 9 -



قياس تأثيرات المتغير المستقل : تتضمن بناء المخطط وصف الوسائل المستعملة من أجل قياس تأثيرات المتغير المستقل في المتغير التابع و هذا عن طريق الرسائل التالية :

أ‌- الإختبارات : عبارة عن أدوات قياس تستعمل بإستمرار في حالات التجريب مثلا في علم النفس إختبارات المهارة التي تهتم بذكاء أو قدرات الأفراد و تكون في شكل أسئلة و إختبارات في شكل أعمال ( رسم – رد فعل ... )

ب- الإستمارة : تستعمل لمعرفة بعض خصائص الأشخاض موضوع البحث ، عادة ما ترتبط بنتائج إختبارهم ( شم – أكل ... )

ج - شبكة الملاحظة : نقوم بتسجيل بعض السلوكات الدقيقة

د - الأجهزة : هناك أجهزة تستعمل في قياس سلوكات الأفراد مثل الصدمة الكهربائية من أجل التحفيز ، جهاز قياس نبضات القلب من أجل قياس الإنفعال - جهاز التخيل من أجل قياس اللإدراك و لإختيار أي جهاز لا بد أن نبين ضبط و توضيح كيف نستعمله.

هـ - الأدوات : بعد الإنتهاء من تحديد المتغيرات و مجال تغيراتها لا بد من ضبط الأدوات الضرورية للتجربة مثل ورقة ، آداة لتسجيل الإجابات المهم الوصف الجيد للأدوات و طريقة إستعمالها .