المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رئيس جامعة في العراق يصدر كتابا عنوانه { محمد ليس عربيا }


عبدو خليفة
03-02-2013, 12:35 AM
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مسؤول مجوسي أي شيعي في العراق يسيء الى نسب نبينا محمد ص بكتاب عنوانه :
"محمد ليس عربياً"؟!...
مجوسي بوظيفة رئيس جامعة في العراق يُصدر كتاباً بأوامر من الولي السفيه دعماً للحملة الشعوبية التي يقودها ضد العرب والمسلمين


هكذا، بكل وضوح بل بكل صفاقة يقف أحد (مثقفي) عراق الاحتلال والعملاء ليُعلن على الملأ دون خشية من رقيب أو حسيب، وطبعاً دون خشية من رب العالمين الذي أعلن في قرآن يُتلى إلى يوم القيامة عروبة محمد، الرسول الكريم، صلى الله عليه وسلم. فقد نشر القزم الشعوبي المدعو عزالدين أبو التمن، والمسمى رئيساً لجامعة المثنى، في محافظة المثنى بجنوب العراق، كتاباً أسماه (محمد ليس عربياً). وحتى نفهم السياق الصحيح لما يجري حولنا من أحداث، فإن الكتاب ليس نتاجاً فكرياً جرى نشره دون توجيه وتنظيم، وانما هو جزء مدروس من الحملة الشعوبية التي تقودها جهات مرتبطة بمكتب الولي السفية أي الفقيه علي خامنئي...
لترويج هذه الفكرة، بادعاء ان الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام آرامي الأصل ولا يمت إلى العروبة بصلة. الفكرة الشعوبية هذه، كما أشار مقال للأخ العزيز سلام الشماع استناداً إلىمعلومات من منظمة الرصد والمعلومات الوطنية، وهي أحد أذرع المقاومة العراقية، يروِّج لها عدد من وكلاء خامنئي في الأقطار العربية التي لهم فيها نفوذ وتأثير مثل العراق ولبنان والبحرين وبعض أقطار الخليج العربي الأخرى.

رئيس الجامعة، لطاماً في موكب عزاء طائفي..لاحظوا الوجوه الصفر البائسة

وللمعلومات فإن هذا القزم، الذي تشير سيرته الشخصية الى انه حائز على شهادة في القياس الاجتماعي والنفسي (!) يرتبط بصلة شخصية مع الطائفي الشعوبي الآخر المسمى عليزندي، الشهير بعلي الأديب، وهو أحد الذين رتَّبوا مسرحية منح شهادة علمية لزندي منالجامعة المستنصرية عام 2007، مما حدا بزندي إلى مكافأته على هذه الشهادة المزورة بمنحه رئاسة جامعة المثنى، وهو شخصية مأزومة حاقدة وتافهة إلى حد كبير.

زندي وأبو التمن، وافق شنٌ طبقه... ألا بئس الوجوه والأفعال

ويفصح عن تفاهته تلك، بكل وضوح، الحوار المنشور هنا، حيث لايستطيع القارئ الحصول على جملة مفيدة واحدة في سياقها الصحيح من كل هذا الحوار، وانما عبارات فضفاضة وتافهة غير مترابطة ولاقيمة حقيقية لها. أياً كان الأمر، نعيد التنويه إلى ان هذا الكتاب وأمثاله جزء من سلسلة مبرمجة ومنظمة مدعومة من أعلى مصادر القرار في المشروع
الفارسي المسمى الجمهورية الإسلامية في إيران
المرابط العراقي
شبكة البصرة
الاربعاء 23 رجب 1433 / 13 حزيران 2012
يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
المقالات والتقارير والاخبار المنشورة في شبكتنا لا تعبر عن راي الشبكة بل عن راي الكاتب فقط

ام زهرة
04-11-2013, 04:07 PM
اللهم عجل الفرج لاهل العراق وأرح العباد والبلاد ممن خربوها الفرس المجوس وأذلوا أهلها
اللهم ارزقهم الأمن والأمان والسلامة والإيمان
اللهم اعصم دماء العراقين و المسلمين و أعراضهم و أموالهم
اللهم خذ الظالمين أخذ عزيز مقتدر


جزاك الله خير على مانقلت