المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مدى إدراك واستجابة المستثمرين للمحتوى الإعلامي لتقرير مراقب الحسابات وأثره على قراراتهم الاستثمارية


Eng.Jordan
03-05-2013, 02:31 PM
مدى إدراك واستجابة المستثمرين للمحتوى الإعلامي لتقرير مراقب الحسابات وأثره على قراراتهم الاستثمارية ( دراسة تطبيقية)



حمل المرجع من المرفقات


دكتور

عادل ممدوح غريب

أستاذ المحاسبة المساعد

كلية اللغة العربية والعلوم الاجتماعية والإدارية

جامعة الملك خالد

مدى إدراك واستجابة المستثمرين للمحتوى الإعلامي لتقرير مراقب الحسابات وأثره علي قراراتهم الاستثمارية ( دراسة تطبيقية)


موضوع البحث:
يعد تقرير المراجعة الذي يصدره مراقب الحسابات - المراجع- عن القوائم المالية السنوية نتاج للمراجعة التي قام بها لهذه القوائم ، والذي يبدي فيه رأيه بشأن مدي صدق وعدالة هذه القوائم في التعبير عن نتائج الشركة ومركزها المالي ، ويعد هذا التقرير هو أداة الاتصال أو الوسيلة التي يمكن للمساهمين ، وأصحاب المصلحة في الشركة من التعرف على أحوال الشركة ، كما انه يعد من الآليات الهامة للرقابة على أداء القائمين على إدارة الشركة.
وتنبع أهمية تقرير مراقب الحسابات في درجة الثقة التي يضفيها على القوائم المالية المنشورة ، والتي يعتمد عليها مستخدمي القوائم المالية في اتخاذ قراراتهم الاستثمارية ، لهذا فقد ألزمت التشريعات المختلفة الشركات التي تنشر قوائمها المالية أن تكون هذه القوائم مزيلة بتقرير مراقب الحسابات ، كما تعد هذه الأهمية هى المبرر الأساسي في الطلب على خدمة مراجعة القوائم المالية من قبل مستخدمي هذه القوائم.
وسعيا وراء تحقيق هذا التقرير للهدف منه ، اهتمت المنظمات المهنية التي ترعي شئون مهنة المحاسبة والمراجعة في كافة دول العالم بوضع المعايير المهنية وقواعد الآداب والسلوك المهني ، وهذا الاهتمام يتصف بالاستمرارية بهدف ملاحقة المستجدات والتطورات في الحياة الاقتصادية.
ورغم الجهود المبذولة بهدف الرقى بالمهنة سواء على المستوى الدولي أو على المستوى المحلى ، هناك العديد من التداعيات التي حدثت في حلبة الحياة الاقتصادية وتشير بأصبع الاتهام والشكوك حول المصداقية والثقة التي يضفيها تقرير مراقب الحسابات على القوائم المالية ، ولعل من أشهر تلك التداعيات الانهيارات التي تعرضت لها الكثير من الشركات العملاقة رغم أن تقرير مراقب الحسابات لهذه الشركات لم ينذر أو يقدم إشارة تنبئ عن ذلك ، فعلى سبيل المثال ارتفاع معدل الشركات التي أفلست في الوقت المعاصر خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية ( مثل شركة إنرون للطاقة وشركة وورلدكوم )، والجريمة التي ارتكبها مكتب آرثر أندرسون وتورطه في حالات التلاعب التي ارتكبت في شركة إنرون للطاقة. ([i] (http://www.shatharat.net/vb/#_edn1))
هذه الأحداث وغيرها كان لها مردود على مستخدمي القوائم المالية فيما يتعلق بدرجة الثقة في تقرير مراقب الحسابات ، ومدى إمكانية الاعتماد عليه في اتخاذ القرارات ، وقد اتجهت الدراسات في الأدب المحاسبي في الآونة الأخيرة إلى دراسة والتعرف على مدى أهمية هذا التقرير من وجهة نظر مستخدميه ([ii] (http://www.shatharat.net/vb/#_edn2)) ، وقد كان للدول المتقدمة حظ وافر من هذه الدراسات ، أما في الدول النامية فما زالت الدراسات المتصلة بهذا الموضوع محدودة وذلك في ضوء ما اطلع عليه الباحث من دراسات ، ونظرا لعدم إمكانية تعميم النتائج المستخلصة من الدراسات التي تمت في الدول المتقدمة على كافة دول العالم لعوامل متعددة من أهمها العوامل البيئية ، لهذا يرى الباحث أهمية دراسة هذا الموضوع في الدول النامية لما له من أهمية سوف يبزها الباحث في مرحلة متقدمة من البحث.
لهذا وترتيبا على ما سبق فإن مشكلة البحث تتمثل في سؤالين أولهما: هل يتوافر في تقرير مراقب الحسابات الخصائص والمواصفات التي تجعل منه أداة فعالة للاتصال وذلك من وجهة نظر مستخدميه ؟ ، وثانيهما:هل يتسم تقرير مراقب الحسابات عن القوائم المالية السنوية في البيئة المصرية بالموضوعية والثقة والقبول من قبل مستخدميه، للدرجة التي يمكن الاعتماد عليه في اتخاذ القرارات ؟
أهداف البحث:
يهدف البحث إلى التعرف على مدى توافر الخصائص المرغوبة في تقرير مراقب الحسابات باعتباره قناة الاتصال الرسمية بين مراقب الحسابات ومستخدمي القوائم المالية،
ومدى إدراك واستجابة المستثمرين في البيئة المصرية للمحتوى الإعلامي لهذا التقرير، ودرجة الثقة التي يعطونها للقوائم المالية المنشورة بناء على تقرير مراقب الحسابات، واثر المحتوي الإعلامي لهذا التقرير على هؤلاء المستخدمين عند اتخاذهم قرارات الاستثمار أو الإقراض.
أهمية البحث:

حمل المرجع من المرفقات