المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الارتباط بين الجودة و ال*****


Eng.Jordan
03-13-2013, 04:03 PM
د.جميل شيخ عثمان
جامعة حلب-كلية الهندسة الميكانيكية
دكتوراه بنظم الجودة
ماجستير بتحسين الجودة
مدرس الجودة في قسم الهندسة الصناعية
مدرس بحوث العمليات والتنظيم الصناعي وإدارة المشروعات في قسم هندسة الإنتاج

هناك ارتباط أساسي و هام جدا بين الجودة و ال***** فلا يوجد جودة في مواصفات المنتج دون آلات و تجهيزات يتم رعايتها و صيانتها بشكل سليم حتى أصبحت إدارة ال***** جزءا أساسيا من نظم الجودة فلابد لمن يرغب في الحصول على شهادة الجودة الدولية ISO من تنظيم إدارة ال***** وفقا لقواعد و أسس حددتها المواصفات القياسية الخاصة بنظم الجودة بشكل دقيق.
علوم الجودة تركز على تحقيق رضى الزبائن من ناحية التكلفة أيضا ووفقاً للدراسة التي قام بها مومبلي عام (1990)فإن حوالي من (15-40)% أي بمعدل(28%) من الخسائر الكلية للمنتجات الجاهزة يمكن أن تعزا إلى نشاطات ال***** في المصنع.والدراسات التي أجريت من قبل قسم التجارة والصناعة في أوكرانيا أظهرت أن ال***** المتواضعة تكلف مصانع أوكرانيا حوالي (1.3)مليون دولار سنوياً لذلك أصبحت ال***** جزء هام تستهدفه و تركز عليه نظم الجودة.
كما و أن علوم الجودة المختلفة مثل الضبط الإحصائي للجودة و أدوات ضبط و تحسين الجودة قدمت لل***** وسائل و أساليب ساهمت بشكل كبير بتحسين أداء إدارة ال***** و زيادة فاعلية و كفاءة الآلات.
استراتيجيات ال***** المبنية على ضبط الجودة الاحصائي تساعد بشكل عام على تقليل عدد الأعطال والكلفة التي ترافق أعمال الإصلاح.
المشاكل الحقيقية في الإنتاج والجودة وال***** معقدة جداً، وتعود إلى التفاعل بين عدة عوامل ومن المطلوب الحصول على قاعدة بيانات لأكبر قدر من المعلومات وذلك من أجل تحقيق التكهن والتشخيص الفعال للأجهزة ولظروف عمليات التصنيع وجودة المنتجات و هذا ما تساعدنا عليه علوم و أدوات ووسائل الجودة.
مؤخراً تم تركيز عناية أكبر على توسيع منظور ال***** من خلال مكاملتها مع برامج الإنتاج الأخرى وكذلك تم التركيز على الأهمية الكبيرة لاستخدام البيانات لتحسين الإنتاجية والجودة والوثوقية والتصميم، والتحديات الحاصلة في بيئة العمل اليوم تكمن في ***** وضمان عمل الأجهزة والأدوات مع العمل على تقليل الكلفة إلى أدنى حد ممكن.
فالمشاكل الحقيقية للإنتاج والجودة وال***** مشتركة ومعقدة، فعلى سبيل المثال فإن التلف أو العطل في الآلة يمكن أن يحدث ويتطور نتيجة لأسباب خارجية مثل سوء الاستعمال أو استعمال المواد السيئة أو التزييت غير المناسب، أو خدمات سيئة (براغي بائظة) أو نبضات صدم خارجية أو ظروف بيئية محيطة سيئة.ومن أجل الإقلال من تأثير هذه العوامل، فإن المتغيرات (الاهتزاز، درجة الحرارة،.....)يجب أن تكون مراقبة ومضبوطة ، وإن حالة الآلات وعمليات التصنيع لا يمكن تحديدها بوضوح إذا تم معالجة المعلومات المجمعة عن عملية ما بشكل مستقل ومنفصل عن بقية المعلومات التكنولوجية للمصنع .
ويمكن ضبط الظروف المحيطة بالآلة بشكل أفضل إذا كانت المعلومات الأخرى غير معلومات ال***** كسرعة ودرجة تحميل الآلة وضبط الجودة والظروف البيئية. . إذا كانت جميع هذه المعلومات متوفرة ويمكن الحصول عليها بسهولة، ومن هنا نشأ مفهوم ***** الجودة الشاملةTQMain .
إن جودة المنتج واستطاعة عمليات التصنيع تعتمد على عدة عوامل تسمى عناصر التصنيع الأساسية وهذه العناصر هي:آلات التصنيع والأدوات، المنتجون، سياسة ال*****، ظروف التشغيل، عمال ال***** والتشغيل ، أنظمة ضبط الجودة , المواد الخام والوظائف الإدارية والتنظيمية .
وإن الانحرافات في جودة أي عنصر من عناصر التصنيع هذه لها تأثير كبير على جودة المنتج وبالتالي فإن التحكم بعناصر التصنيع الأساسية وعمليات التصنيع يمكن أن يؤدي إلى تحسين ظروف عمل الآلة وبالتالي زيادة جودة المنتج.
ان عمليات التكامل المطلوبة ركزت عليها نظم الجودة التي تسعى لتأسيس نظام متكامل يوحد و يوجه جميع العاملين و العمليات و الادارات نحو هدف محدد هو تحقيق أفضل ما يمكن بأقل تكلفة بشكل مرضي لزبون المنشاة اعتمادا على جمع و تحليل البيانات وفقا لأدوات ضبط و تحسين الجودة

جودة ال*****:
 تهدف جودة ال***** QM إلى إسعاد العميل Customer Delight من خلال أعلى جودة للمنتج وذلك بالتخلص من عيوب التصنيع، فهي مثل التطوير المستمر حيث تعتمد على التخلص المنظم من عناصر عدم المطابقة.
 ترتكز جودة ال***** على المبدأ الرئيسي التالي:
"المحافظة على حالة متميزة للآلة من أجل المحافظة على جودة متميزة للمنتجات"
Maintaining perfect equipment to maintain perfect quality of products
 تطبق جودة ال***** على مرحلتين:
المرحلة الأولى: مرحلة رد الفعل Reactive أو الرقابة على الجودةQuality Control
حيث نحاول التعرف على أجزاء الآلة التي تؤثر على جودة المنتج للتخلص من مشاكلها الحالية.
المرحلة الثانية: مرحلة المبادرة Proactive أو توكيد الجودةQuality Assurance
حيث يتم دراسة المشاكل المحتملة للجودة وتحديد كيفية منع حدوثها.
 يتم فحص وقياس حالة الآلة على مدار فترات زمنية متتالية Time Series للتأكد من وقوع النتائج في نطاق القيم المعيارية المطلوبة لمنع العيوب.
يتم ملاحظة أي تغيرات من المحتمل أن تؤدي إلى حدوث إخفاقات واتخاذ التدابير المضادة Counter measures مسبقاً.

 تعريف جودة ال*****:
يعرف معهد ***** المصانع في اليابان جودة ال***** بأنها تهيئة الظروف التي تمنع حدوث العيوب والتحكم في هذه الظروف للوصول إلى مرحلة العيوب الصفريةZero defects.
 سياسات جودة ال*****:
1. أن تكون المعدات خالية من العيوب Defect free conditions وتحت السيطرة.
2. توجه أنشطة جودة ال***** لدعم توكيد الجودةquality assurance .
3. التركيز على منع العيوب من المنبع.
4. التركيز على مفهوم الوقاية من الأخطاءMistake Proofing.
5. تسلسل أعمال الكشف عن العيوب وتقسيمها إلى مجموعات رئيسية.
 المعلومات المطلوبة:
1. معلومات خاصة بالعميل النهائي:
• مرفوضات العميل النهائي.
• شكاوى الزبائن .
2. معلومات داخلية :
أولاُ: معلومات خاصة بالمنتج
• عيوب المنتج
• مدى حدة العيوب وتأثيرها.
• موقع العيوب بالنسبة للموقع العام للمصنع.
• مقدار وتكرارية حدوث العيوب في كل مرحلة قياس.
• توافق حدوث العيب مع: بداية أو نهاية الإنتاج/ العملية /التجهيز.
• توافق حدوث العيب مع: إصلاح العطل أو عمل تعديل في الآلة أو إحلال أجزاء أو مكونات مؤثرة في الجودة.
ثانياُ: معلومات خاصة بالعمليات
• ظروف التشغيل لكل عملية بالنسبة: العمالة - طرق العمل- الخامات – المعدات.
• الوضع أو الظروف النمطية لتنفيذ الأعمال .
• الوضع أو الظروف التي صاحبت حدوث العيب.
وإن التحليل التقني والإحصائي باستخدام أدوات ضبط و تحسين الجودة هو الأداة الفعالة لتحديد أسباب الأعطال وترددات اهتزازاتها حيث أن ترددات الاهتزاز يمكن أن تستخدم لمراقبة ظروف الآلة وجودة المنتج ومن ثم معرفة إلى أي عنصر في العملية تنتمي هذه الأسباب.
ومن أجل عمل الأشياء صحيحة من المرة الأولى والحفاظ على جودة عالية للمنتجات فإنه يجب اختيار تجميع مناسب من عمليات التصنيع وعناصرها الأساسية كما يجب مراقبة كل عنصر يشترك ويؤثر في عمليات التصنيع بشكل مباشر لتأسيس قاعدة بيانات متكاملة.
وإن تأسيس قاعدة بيانات عامة في المصنع سوف يزودنا بالمعلومات المطلوبة لتحقيق النتائج التالية:
1-التشخيص الفعال لتجنب الغموض الناتج عن التغيرات الحاصلة في ظروف التشغيل
2-البيانات يمكن أن تستخدم كإنذار لتحديد المستويات والتي من الممكن أن تتسبب عندها مشكلة ما .
3-تتبع أسباب الأعطال وأسباب انحرافات الجودة يمكن أن يتم بشكل فعال ، ومراقبة جميع هذه المتغيرات يزودنا بأساس موثوق لضبطها.
4-القيام بالعديد من التحاليل الممكنة والتي تكون عادة مهملة ومتروكة ، لأن الموظفين ببساطة ليس لديهم الوقت الكافي لتنظيم البيانات من عدة مصادر والتفتيش عن البيانات المفقودة .