المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تفاصيل توقع فقاعة سندات في الولايات المتحدة


Eng.Jordan
04-16-2013, 09:27 AM
توصف تغطية مجلة “انفستمنت نيوز” الإلكترونية الاقتصادية الأحدث بأنها من الزخامة والقوة بحيث تجعلك تسمع أصوات صفارات الإنذار قادمة من قمة إعلانات النيون المشعة إضاءة وترى تحذيرات كبيرة مكتوبة بالبنط العريض وهي تردد: “تيك، تيك . . . بوم “ .

وهي تحذيرات تهدف إلى جعل قراء مجلة “إنفستمنت نيوز” يرغبون في جعل قرائها في التوجه القوي لإقناع القراء وهم ال 90 ألف استشاري مالي محترف الذين يعتمدون على معلومات دقيقة وغير مرتبطة بزمان لكل نبوءة إخبارية وفهم “لما ستبدو عليه محافظ زبائنكم عندما يحدث انفجار فقاعة السندات؟” تفهم ذلك ولا تطرح الافتراضات عندما تحدث هذه الفجيعة .

بالطبع فهؤلاء المحترفون يتنبأون بانفجار قنبلة السندات الموقوتة، ولذلك فهم ينشرون تقريراً خاصاً حول الأزمة المرجأة في سوق السندات .

بالطبع، لا بد أن الكثيرين استمعوا إلى “تيك، تك . . والانفجار!” استقيظوا! فالأزمة المرجأة وهي ماثلة أمامنا من دون حجاب أو حاجز . ولتحديد أهمية الرسالة أضاف موقع “إنفستمنت نيو” صورة لساعة منبه تحتوي على جرس عملاق متصل بلفافة أسلاك مما يجعل الساعة تبدو

ملصقة بديناميت، بينما يسمع الصوت ذاته “تيك، تك . . بوم” .

الحقيقة أن “انفستمنت نيوز” ليست مزدحمة بمجموعة من الصحافيين مهمتهم نشر الأنباء المفزعة، بل على العكس، المجلة تتميز بأنها محافظة ومصدر للثقة ومنهجية . وتعلم المطبوعة أن ال90 ألف استشاري في الاستثمارات الذين يعتمدون على المجلة الإلكترونية هو بدورهم مسؤولون عن توجيه النصح إلى الملايين من الأمريكيين ويديرون ما يساوي التريليونات من الدولارات من أصول المتقاعدين .

وبالطبع فإن جمهور القراء يطالب بالحصول على معلومات مسندة تستطلع آفاق المستقبل أو ما يمكن أن يحدث مستقبلاً في الأسواق، ولذلك علينا أن نصغي بكل حرص ودقة وسنلخص مقدمة مقال أندرو أوسترلاند “تزايد المخاوف من ارتفاع أسعار الفائدة” فضلاً عن مقابلة مع بل غروس ملك السندات . وتحدثت افتتاحيات “أينيوز” حول إعادة تموضع أموال الزبائن “مدعومة باستراتيجيات زيادة أسعار السندات” . فضلاً عن اثنتين من مقترحات المحافظ المتضاربة: قضية لدعم أو ضد السندات .

يقول المتفائلون إننا على حافة مشوار من دون عقبات، بينما يحذر المتشائمون أنه إذا كان هدفك هو تجنب الخسائر عليك الخروج من لعبة الأسهم والسندات بالكامل .

وفي كلتا الحالتين، فإنك ستستمع إلى تكتكات الساعة أعلى فأعلى، والجدير أن فقاعة السندات تتضاعف خلال السنوات الأربع الأخيرة .

ومنذ انهيار الأسواق قبل أربع سنوات، يشعر المستثمرون بحالة من القلق ولذلك اندفعوا لتوظيف استثماراتهم في السندات وصناديق التبادل . وفي لقائه مع شبكة “آينيوز” نبه غروس إلى أن الأصول الموظفة في صناديق تبادل السندات تصاعدت إلى أكثر من الضعفين إلى تريليوني دولار .بحسب الخليج