المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الشعب العربي الأهوازي


عبدالناصر محمود
04-28-2013, 06:32 AM
عربستان ... جرح مفتوح
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(أحمد أبو دقة )
ــــــــــــــــــــــــــــ

13 / 6 / 1434 هـ
23 / 4 / 2013 م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
http://www.albayan.co.uk/Uploads/img/thumb/813061434011346.jpg


عربستان ... جرح مفتوح
----------------

في الذكرى الثامنة لانتفاضة الشعب العربي الاهوازي في عربستان التي قامت عام 2005 نحاول تذكير أمتنا العربية بأن لها أرض مغتصبة من قبل الإمبراطورية الفارسية التي تحاول إعادة كبريائها الجريح و الثأر من العرب الذين جاؤوها مسلمين حطموا إيوان كسراها، وأطفئوا نار كفرها ليضيء بعدها نور الإسلام بقاع المعمورة. وبالتزامن مع إحتلال فلسطين عام 1948 و الذي يصادف منتصف مايو المقبل تأتي ذكرى مؤلمة أخرى وهي الــ88 لإحتلال إقليم عربستان أو الأهواز من قبل إيران في عهد الأمير خزعل بن جابر الكعبي حتى عام 1925.

ومنذ ذلك التاريخ وأصبح للمسلمين و العرب منهم خاصة جرحان جرح في فلسطين و جرح في اقليم عربستان حيث عانت فلسطين من التهويد و سلب الأرضي و بناء المستوطنات لتهويد أرضها و طمس حضارة أهلها و المعالم الإسلامية فيها، وعان كذلك الشعب العربي في عربستان من سلب سيادته الوطنية و مصادرة أرضيه و طمس حضارته الثقافية و هويته العربية، سواء في عهد الملكية في إيران أو العهد الجمهوري وبالرغم من تناقض الأفكار بين الشاه العلماني الذي دعمه الغرب و الشيعي الجمهوري إلا أن العداء للعرب لم يختلف بينهم.

ففي تقرير نشره الكاتب يوسف عزيزي يؤكد أن إيران اعتقلت 300 عربي في الأقليم الذي يوصف بـ "خوزستان" بالفارسية منذ (مارس) الماضي وحتى الآن. و بحسب الكاتب فقد قامت إيران بذلك حتى تكبح جماح أي مظاهرات في مدن الاقليم في ذكرى احتلالها للإقليم و قمعها للثورة الشعبية التي قامت عام 2005.

وتستهدف السلطات الإيرانية في تلك الاعتقالات غالبا قادة الرأي و النخب المؤثرة و المثقفة و الشعراء و المعلمين و النشطاء السياسيين و أشخاص عاديين، ولم يسلم من ظلمها حتى الأطفال.

ووفقا لإحصاءات إيرانية يحتل إقليم عربستان المرتبة الأولى في الإعدامات السنوية في ايران، وهناك أحكام إعدام صدرت بحق عدة مجموعات عربية اهوازية لا ذنب لها غير مطالبتها بحقوقها اللغوية والثقافية والسياسية.

في منتصف ابريل عام 2005 هبت ثورة عاربة للشعب العربي في عربستان ضد رسالة خرجت بإسم - مدير مكتب الرئيس السابق محمد خاتمي- المدعو محمد علي أبطخي، تنص على ضرورة تغيير النسيج الديمغرافي للشعب العربي في إقليم عربستان.

ووجهت تلك الثورة بالقمع و قتل نحو 50 شخصا و اعتقل المئات، وعمت المظاهرات والاحتجاجات مدن الحميدية والحويزة والخفاجية وميناء معشور واستمرت لمدة عشرة أيام.

و تطلب الرسالة من مؤسسات الدولة و أجهزتها الأمنية على اتخاذ إجراءات كفيلة بتشجيع الهجرة إلى الاقليم من قبل غير العرب، وتشجيع العرب بالهجرة إلى الأماكن الأخرى،

وتعد فكرة تهجير العرب و الاستيلاء على الاقليم إلى المفكر الفارسي عاش ميرزا آقاخان الكرماني التي قدمها للنظام القائم في بلاده في بداية القرن التاسع عشر ويعتقد أنه قابل في اسطنبول ثيودور هيرزل مؤسس الحركة الصهيونية وصاحب فكرة تأسيس الكيان الصهيوني على ارض فلسطين. ولا يستبعد لقاء هرزل بالكرماني أو تأثره بما كتبه الأخير حول "ابتياع عربستان" لتنفيذ خطته الرامية إلى تهجير اليهود إلى فلسطين.

وتسعى إيران للسيطرة على الاقليم لتمتعه بثروات مائية و نفطية ضخمة، حيث صادر الرئيس السابق هاشمي رفسنجاني في أواخر الثمانينات 250 ألف هكتار من أراضي الفلاحين العرب على ضفتي نهر كارون، بدءاً من مدينة تستر وانتهاءً بمدينة المحمرة، و قتل خلال تنفيذ هذه الجريمة العشرات و اعتقل المئات من العرب، وكانت غاية المشروع تحويل القرويين العرب إلى سكان في منازل الصفيح داخل المدن لتفريسهم. وبحسب الناشط الأحوازي يوسف عزيزي فإن أهم مستوطنتين أقامتهما إيران في الإقليم لغير العرب المهجرين من المدن الإيرانية الأخرى تسميان "بلدة شيرين شهر" الواقعة بين مدينتي الاهواز وعبادان، و"بلدة رامين" بالقرب من مدينة ملاثاني العربية.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
{ م : البيان }
ـــــــــــــــــــــــــــــــ