المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : واشنطن تطور قنابل خارقة للتحصينات لتدمير المنشآت الايرانية


احمد ادريس
01-29-2012, 03:59 PM
أفاد تقرير إخباري بأن البنتاجون يطور قنابل خارقة للتحصينات لتدمير منشآت إيران النووية، بعد اكتشافهم أن أكبر القنابل التقليدية لديهم ليست قادرة على ذلك.

ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، عن مسئولين أمريكيين أن القنابل التي يعمل الأمريكان على تطويرها تحمل اسم "ماسيف اوردنانس بينيترايتور" وتعني "ذخيرة الاختراق الهائل"، ويبلغ وزن القنبلة الواحدة 13 طناً، مصممة أصلاً لاختراق التحصينات تحت الأرض التي تبنيها إيران وكوريا الشمالية.

حيث كشفت الاختبارات الأولية أن القنابل التي تسلّم سلاح الجو الأميركي في نوفمبر الماضي أول واحدة منها، لن تكون قادرة على تدمير بعض المنشآت الإيرانية إما بسبب عمقها أو لأن طهران أضافت بعض التحصينات لحمايتها، وهو ما دفع البنتاجون لتقديم طلب للكونجرس لتمويل خطة لتعزيز قدرة هذه القنابل على اختراق الصخر عميقاً والفولاذ المدعّم قبل الانفجار.

وبحسب مسئولين أمريكيين فإن الخطة الأمريكية لزيادة فعالية القنبلة، تأتي في إطار خطة الطوارئ لأي ضربة محتملة ضد برنامج إيران النووي.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجيش الأمريكي قد طلب في أغسطس الماضي من شركة بوينغ إمدادة بـ8 من هذه القنابل بقيمة 32 مليون دولار، و أكبر بست مرات من القنبلة الخارقة للتحصينات التي يستخدمها سلاح الجو حالياً لاستهداف المواقع النووية والبيولوجية والكيمائية العميقة، حيث تزن 13,6 طناً بينها 2,3 أطنان من المواد المتفجرة.

وأوضحت أن هذه القنابل مصنوعة لتلائم قاذفة "بي 2"، وهي القاذفة الأمريكية القادرة على تفادي أجهزة الرادار، والمصممة لعبور الدفاعات الجوية التي يعتقد أن كوريا الشمالية وإيران يستخدمانها.

يذكر أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات جديدة على إيران خلال الفترة القليلة الماضية، وقد بدأت تداعيات العقوبات المفروضة على إيران في الظهور، وأدت إلى تدهور سعر العملة الإيرانية مقابل الريال، وتسعى الولايات المتحدة إلى تجنب الدخول في صراع مسلح مع إيران.

ورغم ذلك، يستبعد المراقبون دخول أمريكا وإيران في حرب؛ نظرًا لتشابك مصالح الطرفين في المنطقة على أكثر من صعيد، فيما يصفون التصريحات الإعلامية المستعرة بين الجانبين بأنها لا تعدو أن تكون حربا كلاميًّا دون أن يكون لها انعكاس على الأرض.