المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أجمل النساء عند العرب!


ام زهرة
06-11-2013, 02:52 PM
هذه بعض أوصاف أجمل النساء عند العرب.

• يقال ان الحجاج بن يوسف كتب الي الحكم بن أيوب يطلب منه ان يخطب لعبد الملك بن مروان امرأة .. جميلة من بعيد.. مليحة من قريب .. شريفة في قومها ..ذليلة في نفسها.. مواتية لبعلها.

• وقال عبدالملك بن مروان لرجل من غطفان صف لي احسن النساء فقال الرجل خذها يا أمير المؤمنين ملساء القدمين ردماء الكعبين ناعمة الساقين ضخماء الركبتين لفاء الفخذين ضخمة الذراعين رخصة الكفين ناهدة الثديين حمراء الخدين كحلاء العينين زجاء الحاجبين لمياء الشفتين بلجاء الجبين شماء العزبين شبناء الثغر محلوكة الشعر غيراء العنق مكسرة البطن.
فقال عبدالملك: ويحك فأين توجد هذه؟!
قال: تجدها في خالص العرب وفي خالص الفرس
• قال شاعر:

هيـفـاء فيـهـا اذا استقبلتـهـا صـلـفعيطـاء غامضـة الكعبـيـن معـطـار
خود من الخضرات البيض لم يرهابسـاحـة الــدار لا بـعــل ولا جـــار

• وقال الأعشى:


• وكانت امرأة عمران بن حطان من اجمل النساء وجهاً وكان هو من اقبح الرجال وجهاً فقال لها يوماً أنا واياك في الجنة .
فقالت له: كيف؟!
فقال: لقد اعطيت مثلك فشكرت.
واعطيت مثلي فصبرت والصابر والشاكر في الجنة.

• وقيل لإعرابي كان ذا تجربة مع النساء:
صف لنا شر النساء فقال: شرهن النحيفة الجسم القليلة اللحم المحياض الممراض المصفرة المبشومة العسرة السلطة البطرة النفرة السريعة الوثبة كأن لسانها حربة تضحك من غير عجب وتبكي من غير سبب وتدعو علي زوجها بالحرب. انف في السماء واست في الماء عرقوبها حديد منتخفة الوريد كلامها وعيد وصوتها شديد وتدفن الحسنات وتفشي السيئات تعين الزمان علي بعلها ولا تعين بعلها علي الزمان ليس في قلبها عليه رأفة ولا عليها منه مخافة.
ان دخل خرجت وان خرج دخلت وان ضحك بكت وان بكي ضحكت كثيرة الدعاء قليلة الارعاء تأكل لماً وتوسع ذماً ضيقة الباع مهتوكة القناع صبيها مهزول وبيتها مزبول اذا حدثت تشير بالاصابع


وتبكي في المجامع بادية من حجابها نباحة عند بابها تبكي وهي ظالمة وتشهد وهي غائبة قد دلي لسانها بالزور. وسال دمعها بالفجور ابتلاها الله بالويل والثبور وعظائم الامور.

• ويقال: إن المرأة إذا كانت مبغضة لزوجها فإن علامة ذلك أن تكون عن قربها منه مرتدة الطرف عنه كأنها تنظر إلى إنسان غيره من ورائه وان كانت محبة له لا تقلع عن النظر اليه.

• قال شاعر:


• وقال داود عليه الصلاة والسلام: المرأة السوء علي بعلها كالحمل الثقيل علي الشيخ الكبير والمرأة الصالحة كالتاج المرصع بالذهب كلما رآها قرت عينه برؤيتها.

• وقال علي بن أبي طالب رضي الله عنه: لا تطلعوا النساء علي حال ولا تأمنوهن علي مال ولا تزروهن الا لتدبير العيال.

• وقال أبو بكر الصديق رضي الله تعالي عنه: ذل من اسند امره الي امرأة.