المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مارتين سليغمان


Eng.Jordan
06-11-2013, 11:28 PM
مارتين سليغمان: مؤسس الاتجاه الإيجابي في علم النفس
ولد مارتن سليغمان Martin E.P. Seligman في 12 آب ( أغسطس) عام 1934 في مدينة ألباني،نيويورك Albany, New York ، بعد تخرجه من المدرسة الثانوية، تابع دراساته العليا في جامعة برنستون Princeton University، وحينها تزوج مكارثين ولديه الآن ستة أطفال، حصل على درجة الدكتوراه في علم النفس بجامعة بنسلفانيا Princeton Universityعام 1967، بدأ حياته المهنية في جامعة كورنيل في إيثاكا Cornell University in Ithaca ( نيويورك) ثم في جامعة بنسلفانيا، حيث تدرّج في السلم الوظيفي حتى وصل إلى أستاذ في علم النفس. بدأ نشاطه العلمي في إعادة تعريف الطريقة التي ينظر فيها اؤم المتعلم والتفاؤل المتعلم، والذي قاده عقله النيِّر إلى اختراقات كبيرة في العلاج والوقاية من الاكتئاب. وفي عام 1980 أعيّن سليغمان مديراً لبرامج التدريب السريري لقسم علم النفس في جامعة ولاية بنسلفانيا، وبقي في ذلك المنصب لمدة (14) سنة، خلال هذا الوقت حصل على جائزة أفضل ممارس إكلينيكي من قبل الأكاديمية الوطنية للتدريب، وجائزة لأفضل ممارس في علم النفس لمساهماته المميزة من ولاية بنسلفانيا، كما حصل على العديد من الجوائز طوال حياته المهنية. أما اهتماماته البحثية في علم النفس فتضمنت جوانب كثيرة، منها: الاكتئاب، والعجز، والسلوك الاجتماعي، والاكتئاب عند الأطفال. كما انضم إلى العديد من المؤسسات العلمية مثل المعهد الوطني للشخيوخة، ومؤسسة العلوم الوطنية، والمعهد الوطني للصحة العقلية. وقد حصل على جائزة حول ابحاثه في مجال الاكتئاب عام 1990.
وفي عام 1995 أثناء حملته لرئاسة الجمعية الأمريكية لعلم النفس، حصل موقف مؤثر مع ابنته "نيكي"Nikki، حين كان يقوم بقص الأعشاب في حديقته، وبخ نيكي، لأنها كانت تقوم برمي الأعشاب في الهواء وهي تبدو مسرورة، والتي قررت وقف الأنين والشكوى ابتداء من يوم عيد ميلادها. وذكرت والدها بذلك، ومن يومها قررت التوقف عن الشكوى، لأنها والدها كان منزعجاً منها كثيراً، وكان يعتبرها طفلة طائشة، فسردت له أنها توقفت عن الشكوى وهو بذلك من يومه توقف عن التوتر. هذه الرؤية المفاجئة أعطت سليغمان نظرة جيدة في البحث، من حيث ركز جهوده على التفاؤل بدلاً من التشاؤم. وقد نشر سليغمان نحو عشرين كتاباً و200 بحثاً علمياً حول الدوافع الشخصية؛ من أشهر الكتب: التفاؤل المكتسب أو المتعلم Learned Optimism ، واليأس Helplessness ما يمكنك تغيير وما لا يمكن، What You Can Change andWhat You Can’t والطفل متفائل The Optimistic Child، والسعادة الحقيقية Authentic Happiness.وعلم النفس المرضي Abnormal Psychology وقد أصبحت كتبه من أكثر الكتب مبيعاً في الولايات المتحدة وخارجها، حيث تم ترجمتها إلى أكثر من ستة عشر لغة. وقد ترأس العديد من الدوريات، كالمجلة الالكترونية للجمعية الأمريكية لعلم النفسAPA التي تهتم بقضايا الوقاية والعلاج؛ كما كتب في مجلات مشهورة كصحيفة نيويورك تايمز والوقت، والحظ، ومجلة ريدرز دايجست New York Times, Time, Fortune, Reader’s Digest وغيرها الكثير. وقد ركزت هذه المجلات الشعبية على عمل سليغمان وعلاقتها بحياة الناس اليومية وجعل العالم أكثر سعادة وأكثر تفاؤلاً. وقد أعطى سليغمان المحاضرات للمربين والصناعيين، والآباء، وأخصائي الصحة العقلية المهنية، كما قدم العديد من البرامج على شاشات التلفزيون والأذاعة، حول مواضيع علم النفس الإيجابي.
وفي عام 2003 أنشأ في جامعة بنسلفانيا برنامج الماجستير في علم النفس الإيجابي والتطبيقي، وهو أول برنامج تعليمي يركز على علم النفس الإيجابي، وفي هذا البرنامج درّب العديد من طلاب الماجستير من جميع أنحاء العالم، كما استقطب البرنامج العديد من الباحثين والعاملين في مجال علم النفس. وما تزل مساهمات سليغمان في تطوير هذا الاتجاه الإيجابي في علم النفس مستمراً حتى اليوم، وذلك بحسب زعمه أن يجعل رؤية الناس للعلم أكثر سعادة.... ولكن هل يمكن تحقيق ذلك في ظل وجود عالم عالم يكتفه الصراع والعداء والفساد؟ http://www.ppc.sas.upenn.edu/bio.htm
( من كتاب علم النفس الإكلينيكي الإيجابي، أ.د. رياض العاسمي