المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : واشنطن تترك نحو 700 جندي في الأردن بعد مناورة


Eng.Jordan
06-22-2013, 12:03 PM
البي بي سي : صرح الرئيس الامريكي باراك أوباما بأن الولايات المتحدة تركت نحو 700 جندي في الأردن بعد مناورة اجرتها هناك.

جاء ذلك بعد ان قررت واشنطن سابقا ترك صواريخ باترويت وطائرات حربية هناك.
واوضح اوباما ان هذا القرار اتخذ بناء على طلب الحكومة الاردنية التي تخشى من امتداد الحرب في سوريا الى اراضيها التي لجأ اليها ما يقدر بنصف مليون سوري.


http://wscdn.bbc.co.uk/worldservice/assets/images/2013/06/21/130621234940_s_navy_sailors_stand_in_formation_abo ard_the_uss_stockdale_before_maneuvers_with_the_jo rdanian_navy_in_the_gulf_of_aqaba_304x171_ap_nocre dit.jpg

وقال اوباما في رسالة لرئيس مجلس النواب الامريكي جون بينر، ان نحو 700 جندي ارسلوا الى الاردن في اطار مناورة تدريبية انتهت يوم الخميس سيبقون هناك الى ان يتحسن الوضع الامني ولا يتطلب وجودهم هناك.
واردف اوباما قائلاً: "هذه الكتيبة التي شاركت في المناورة وبقيت في الاردن تضم انظمة صواريخ باترويت وطائرات مقاتلة ومعدات مرتبطة بها وانظمة وافراد قيادة وتحكم واتصالات."
جاء ذلك فيما قال مسؤول أمريكي طالبا عدم ذكر اسمه ان "العدد الاجمالي للجنود الامريكيين في الاردن بلغ حوالى الف جندي"، مقابل 250 جنديا موجودين منذ اشهر في هذا البلد.
واوضح ان حوالى 700 جندي شاركوا في مناورات عسكرية كبيرة انتهت هذا الاسبوع ظلوا في المملكة.
واكد المسؤول ان هناك وحدة عسكرية امريكية اخرى موجودة في المملكة لاجراء تدريبات، من دون اعطاء مزيد من التفاصيل.
وكان البنتاغون اعلن الاسبوع الماضي ان الولايات المتحدة ستبقي مقاتلات من طراز اف 16 وصواريخ باتريوت في الاردن بعد انتهاء مناورات "الاسد المتأهب" التي انتهت هذا الاسبوع.
وشارك في مناورات "الأسد المتأهب" التي بدأت في التاسع من الشهر الحالي 4500 جندي امريكي وثلاثة الاف جندي اردني و500 مراقب من 19 بلدا في وسط وجنوب المملكة.
وفي ابريل/ نيسان، كشف وزير الدفاع الامريكي تشاك هيغل انه تم نشر 150 جنديا امريكيا اضافيا في الاردن منذ العام الفائت ليرتفع عدد هؤلاء في المملكة الى اكثر من مئتين.
وتخشى الولايات المتحدة من تداعيات الحرب السورية على الدول المجاورة ولا سيما الاردن، الحليف الرئيسي لواشنطن وأحد بلدين عربيين وقعا حتى الان معاهدة سلام مع اسرائيل.
ويستضيف الاردن حوالى نصف مليون لاجئ سوري ويمكن ان تشكل حدوده مع سوريا معبراً لتسليم اسلحة الى مقاتلي المعارضة السورية في حال تقرر تزويد هذه المعارضة بالاسلحة التي تطالب بها للاطاحة بنظام الرئيس بشار الاسد.