المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا يسرق الأطفال؟


ام زهرة
06-24-2013, 05:04 PM
هل بدافع السرقة أم مشكلة سلوك ؟

لماذا يسرق الأطفال ؟!
http://www.al-osra.net/images/stories/Women-Children/Alabnaa/women_child109_3.jpg

لسرقة عند الأطفال من مشكلات الطفولة التي ينبغي التعامل معها بشكل إيجابي بعيداً عن أساليب العقاب والتهديد والتأنيب . لذلك من المهم أولاً معرفة سبب قيام الطفل بالسرقة،لأن بعض الأطفال يسرقون دون علم بما يفعلون نتيجة صغر أعمارهم، فيما يكون الدافع للسرقة لدى عوامل نفسية متباينة ،


لذا يجب تحديد عمر الطفل الذي يسرق، وتجنب نعته بالأوصاف السيئة كـ " لص ، سارق " أو تهديده بدخول النار، ثم التعامل معه بهدوء بحثاً عن السبب الذي جعله يُقدم على السرقة .

4أخطاء يمارسها الآباء

1ـ عقاب الطفل قبل معرفة الأسباب الحقيقية التي دفعته للسرقة .

2ـ اللجوء لأسلوب التحقيق، لإجباره على الاعتراف ، وفي كل الأحوال لا يؤدي هذا الأسلوب إلا إلى ظهور نمط آخر سلبي وهو الكذب للتخلص من الموقف والدفاع عن النفس .

3ـ التشهير به عند معارفه وأصدقائه ، ويترك ذلك آثاراً سيئة على نفسيته مستقبلاً .

4ـ الشتم والوعيد، وإطلاق الألفاظ القبيحة مثل حرامي أ وغيرها من الألفاظ التي تهدد صحته النفسية، وتترك ندوباً في ذاكرته يصعب طمسها .

دوافع السرقة
http://www.al-osra.net/images/stories/Women-Children/Alabnaa/women_child109_2.jpg
• البيئة : يكتسب فيها الطفل سلوكيات حسنة وأخرى ،سيئة ، وخلالها قد يتعلم السرقة من أبيه الذي يسرق، أو من أمه التي تمارس نفس السلوك، أو تشجعه على هذا الفعل .

• الحرمان : و يندرج في نطاقه عدم إشباع حاجة الطفل للأكل، ما يقوده للسرقة بسبب الجوع ،كأن يسرق مصروف زميله أو غيره لسد حاجته مما حرم منه .

• الجهل بما هية الملكية : غالباً ما يأخذ الطفل ذو الأعوام الثلاثة ألعاب غيره، ويدَّعي أنها ملكه ، والسبب أنه لا يزال غيرعالم بمعنى السرقة، لصغر سنه، وحبه للتملك دون ووعي منه لما له وما عليه .

• الخوف من العقاب : يلعب تهديد الأب بعقاب الطفل على ضياع أدواته دوراً مهماً في لجوئه إلى سرقة أدوات بديلة شبيهة بالتي فقدها خوفاً من العقاب، بل وقد يدفعه خوفه إلى سلوك مشين آخر وهو الكذب .

• الانتقام والغيرة: قد يسرق الطفل للتنفيس عن غضبه، ولَفْتِ انتباه والديه إليه، وقد يكون الدافع الانتقام والتشفي من طفل يغار منه..كما أن غيرة الطفل من المولود الجديد قد تؤدي به إلى السرقة ،لإثبات وجوده، ولجعل الأَنظار تُسلط عليه مرة أخرى.

• التخلص من المآزق : كأن يلجأ لسرقة المال لشراء هدية لمعلمه، ليخفف من قسوته، أو ليتحاشى عقابه أمام زملائه في الفصل .

• التباهي والشعور بالنقص : بعض الأطفال لا يسرقون بسبب الحاجة وإنما بهدف التباهي والشعور بالنقص ،وغالباً مايسرق المراهق - خصوصاً - تحت دوافع لفت الانتباه إليه، وإثبات ذاته أمام الآٍخرين.

• الخلافات الزوجية : في أحيان عديدة لا تبدو أسباب السرقة موجودة ، بل رد فعل على خلافات الأبوين والشعور بالخوف من ضياع الاستقرار الأسري والنفسي في حال حدوث الطلاق .

• التدليل الزائد : تعوُّد الطفل على الدلال والحصول على كل ما يريد- خصوصاً إذا كان عمره أقل من السادسة- يجعله يأخذ أي شيء، لاعتقاده أنه لا شيء ممنوع بالنسبة إليه.

• حب التملك : ربما يُعجب الطفل بشيء محروم منه، فيضطر لسرقته للتلذذ بملكيته له، ثم يعيده لصاحبه بعد انتهاء جاذبيته لديه .

• التخلف العقلي : الأطفال المتخٍلِّفون عقلياً يكونون أكثر عرضة للوقوع في السرقة بسبب قصور قدراتهم عن إدراك أعمالهم وما ينتج عنها من آثار .

• مجاراة الآخرين : يسرق بعض الأطفال بدافع مجاراة الأصدقاء أو الصديقات في المظهر ، ورغبةً في الحصول على استحسانهم من خلال المظهر اللائق الذي بنال رضاهم.

العلاج
تتعدد طرق وخطوات علاج السرقة لدى الأطفال بتعدد الأسباب ووفقاً لنوع كل سبب، ومن تلك الخطوات:

• إدراك السبب الحقيقي الذي دفع الطفل للسرقة .

• عدم التسرع في الحكم ،أو توبيخ الطفل وعقابه .

• التعامل معه بصبر وحكمة وسرية .

• إزالة الأسباب التي دفعته للسرقة .

• التركيز على إكسابه السلوك الحسن، وتناسي سرقته ( أي عدم تذكيره بها ) .



سلوك مرضي

يشير اختصاصيو علم النفس والاجتماع أن سرقة الأطفال إحدى المشكلات السلوكية التي قد تعترض حياة الأطفال ، ويراها المجتمع بدونية وفقاً للمفاهيم الدينية المكتسبة التي اعتاد عليها ، مؤكدين أن الهدف منها ليس رغبة الطفل في إيذاء الآخرين، بل إنها تأكيد للذات ، وطلب لنيل الاهتمام، وربما يدخل الانتقام من شخص معين كهدف نتيجة امتلاكه ما لا يمتلكه هذا الطفل .. ويشدد علماء الاجتماع على ضرورة معالجة الطفل المصاب بداء السرقة منذ البداية ، خشية تحوُّل سلوك السرقة لديه إلى مرض مزمن قد يتطور، ما يعني استحالة علاج الطفل منه بعد تحوله إلى عادة .