المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : .. كنزاّ للصغار و الكبار ..


عبدالناصر محمود
09-14-2013, 07:10 AM
التمر ( كنزاّ ) للصغار و الكبار ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://www.el-wasat.com/portal/upload/images/1378971959.jpg

يحتوي التمر علي قيمةٍ غذائيةٍ عاليةٍ , ويعتبر قوتاً أساسياً للإنسان منذ القدم , كما أن التمور أكثر أنواع الفاكهة احتواءً علي السكريات ، لكن قيمة السكريات تختلف حسب طبيعة الثمرة سواءً كانت رطبةً أو نصف جافةً أو جافةً ، وكذلك حسب الظروف البيئية المحيطة بالأشجار ... أما الأمر الذي لا يختلف عليه أبداً , فهو أن التمر غذاءً متكاملاً وعلاجاً لكثيرٍ من الأمراض , الأمر الذي جعل الدين والعلم يوصيان به للأطفال لما له من فوائدٍ متعددة ..

- يحتوي التمر على السكر الطبيعي والذي هو سهل وسريع الامتصاص والهضم ، لذلك فهو مريح وآمن بالنسبة لمعدة الطفل وأمعائه .

- وقد ثبت أهمية السكريات بالنسبة للمولود الجديد. فالطفل عندما يولد يكون جسمه بحاجة إلى السكريات وخصوصاً إذا كان وزنه منخفضاً فهو بحاجة أكبر للسكر. وبما أن السكر الموجود في التمر هو سكر بسيط وسهل الهضم فهو مفيد للطفل المولود حديثاً.
- كما أن إعطاء هذا المولود قليلاً من السكر السهل الهضم يقيه الكثير من الأمراض المحتملة أهمها التأخر في النمو والشلل الدماغي , وإكسابه المناعة اللازمة ضد الأمراض .و قد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يحنك المولود الجديد بالتمر ) أي يمضغ التمرة ويطعمها للطفل ) .

- غناه بالسكريات يجعله غذاءاً مهماً لبنية عضلات الطفل .
- يحد من تسوس ( نخر ) الأسنان نتيجة لاحتوائه على مادة الفلور بنسبة عالية .

- يحافظ على قوة الأسنان عند الطفل .
- يقي من أمراض السرطان عند الطفل .

- ويمكن الاستفادة من عصير التمر خصوصاً إذا مُزج مع الحليب ليشكل شراباً مقوياً للأطفال والكبار معاً .

- إن مزيج التمر والعسل والمصنوع كمادة عجينية يمكن أن يعالج الإسهال عند الأطفال و يمكن لهذه العجينة أن تكون بمثابة مادة مهدئة للثة الطفل أثناء بزوغ أسنانه حيث تهدئ لثته وتطرّيها وتسهّل خروج الأسنان .
- أفاد باحثون بأن تناول التمر على الريق يقتل الدود ، كما أنه مقوي للكبد ، وهو من أكثر الثمار تغذية للبدن .

- ان احتواء التمر على تشكيلة واسعة من العناصر الغذائية يجعله غذاء مقاوماً للجوع , وإذا علمنا بأن السبب الرئيسي للسمنة هو الإحساس بشكل دائم بالجوع والشهية للطعام وبالتالي استهلاك كميات أكبر من الشحوم والسكريات أثناء الأكل ، فإن العلاج بتناول بضع حبات تمر عند الإحساس بالجوع سيساعد على الإحساس بالامتلاء والشبع ، هذه الحبات سوف تمدّ الجسم بالسكر الضروري، وتقوم بتنظيم حركة الأمعاء وبالتالي التخفيف بنسبة كبيرة من الإحساس بالجوع . و بالتالي التخفيف من استهلاك الطعام .

- يعتبر تناول التمور مع الوجبات الغذائية بمثابة «المصفاة» التي تنقي وتخلص الجسم من الفضلات السامة ، كما أن الأملاح القلوية الموجودة في التمر تعمل على تصحيح حموضة الدم الناتجة عن الإفراط في تناول اللحوم والنشويات التي قد تسبب الإصابة بكثير من الأمراض مثل النقرس ، وحصوات الكلى ، والتهابات المرارة ، وارتفاع ضغط الدم ، والبواسير .

- غني بالفوسفور بنسبة عالية .

- يحفظ رطوبة العين وبريقها ويمنع الغشاوة الليلية ويجعل البصر نافذاً وثاقباً في الليل فضلاً عن النهار .

- يفيد الشيوخ الذين بدؤوا يعانون قلة السمع والشعور بطنين الآذان أو بالأصح ضعف الأعصاب السمعية .

- يضفي السكينة والدعة على النفوس القلقة المضطربة .

- تستطيع المعدة هضم التمر وامتصاص السكر الموجود فيه خلال ساعة أوبضع الساعة .

- مقوى عام للجسم ويعالج فقر الدم ويمنع اضطراب الأعصاب لما يحتويه من نسبة عالية من السكر والبوتاسيوم .

- يستخدم لعلاج حالات الإمساك المزمن لتنشيطه حركة الأمعاء ومرونتها بما تحتويه من ألياف سيليولوزية .

- ومن فوائد التمر أيضا أنه مدر للبول ، ويغسل الكلى ، وينظف الكبد من السموم .

- ويعمل التمر على تسهيل مراحل الحمل والولادة والنفاس لاحتوائه على هرمون يسمى «بيتوسين» له خاصية تنظيم الطلق للحوامل استعدادا للولادة ، كذلك فهو منظم ومنبه لانقباضات عضلات الرحم .

- إن احتواء التمر على الأنواع الغزيرة للمعادن والأملاح والفيتامينات يؤثر على عمل الدماغ ويسدّ ما ينقصه الجسم من عناصر غذائية ، وهذا يقود إلى الاستقرار النفسي لدى الإنسان . وهذا يعني أن تناول كمية من التمر كل يوم وبانتظام سوف يؤثر على الحالة النفسية فيجعلها أكثر استقراراً .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ