المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تتـريـّات !


الامير الفقير
02-01-2012, 11:15 PM
تتريـّات !



بنبأ مستعجل ومصور ، بثت علينا القنوات المصرية صور ومقاطع أعمال الشغب التي حدثت في استاد بور سعيد عندما استضاف ( مباراة ) لكرة القدم بين فريقي الأهلي والمصري والتي كانت نتيجتها ( التعادل ) بأكثر من ستين قتيل ومئات المصابين بين مخطر فاقد الوعي ومتوسط الأصابة ... وقد يحمد أحدنا الله كثيرا على مصيبته التي ربما تهون عندما يشاهد مصيبة غيره ... إلا ان الألم والسهد والأمتعاض قد تكون القواسم المشتركة لكل مراقب منصف ومحب لأرض الكنانة بعد أن تجبره هذه الأحداث الأليمة على سهولة الربط بينها وبين ربيعنا العربي القارص

ولكي يتعض المتعضون ويعلموا أن أي تغيير مشروع تتأمله شعوب عطشى للحرية والحياة الكريمة في مصر أو ( غيرها ) يجب أن يقاد بقيادة حكيمة ورأس يخرج من رحم شعبه يستطيع أن يمسك زمام الأمور دون انفلات وتهور و ( جـَسرة ) على القانون ليقود مسيرة التغيير نحو نظام ديموقراطي منصف عادل ... بدل أن يضيع الحابل بالنابل ويصبح القتل وتدمير الممتلكات العامة و ( الفوضى الخلاقة ) ديدن الكثير من شباب عانى ما عانى من سياسات سابقة خبيثة جاهلة زرعت في نفسه الكبت والحقد والحسد والتمرد على ناسه ونفسه ووطنه ... وقد يكون الأخطر في ذلك التغيير هو انحلال اجهزة الشرطة ومؤسسات حماية الفرد والمجتمع بسبب الخوف والتحسب المستمر لتلك الأجهزة من ممارسة صلاحياتها في حفظ الأمن بأن توسم بالفلول وبرجال المخلوع دام ظله

لا نريد أن ننظر هنا لقادة جعلوا من أجهزة حماية المجتمع ميليشيات لحمايتهم الشخصية وعوائلهم فذلك حصاد بعض زرعهم ... ولا ننادي هنا بأن لا تداوي شعوبنا الثائرة الصابرة أمراض وبلاوي قادتهم ( الخالدين ) خصوصا أولائك الذين استرخصوا دماء ابنائهم عندما داست دباباتهم على جثث الأبرياء العزل المسالمين ... لكننا حقيقة نريد قيادات مؤثرة تقود التغيير بنجاح وحزم دون ان تترك المجال لمن ينوي ان يغتال ثورات شعوبهم المشروعة ... ولكي لا تفسح تلك القيادات المجال للكثير من ( العيال ) من التتر ومن شذاذ الآفاق بخرق القانون والأعتداء على الأبرياء وعلى الممتلكات العامة والذين استبدلوا ( العادة السرية ) بالتظاهر والشغب في كل حين ... بسبب وبدون سبب ... الخاسر الوحيد في كل ذلك هو القانون وسيادته ... فهل من ناصر له

Eng.Jordan
02-02-2012, 12:03 AM
الخاسر الوحيد في كل ذلك هو القانون وسيادته ... فهل من ناصر له

يبدو أننا في عصر المليشيات ..وعصر الشركات الأمنية الخاصة ..وعصر أفول قوة الدولة وقداسة قوانينها

ربيعنا العربي ..بذور سوداء تنبت أشواك ستمزق مجتمعاتنا ..والأيام ستثبت ذلك

مفهوم الحرية والديمقراطية في بلداننا العربية يعني التمرّد على كل شيء ..يعني فرض الرأي ..يعني الاقتتال الطائفي والعرقي والسياسي

أحداث بور سعيد مثال جلي و واضح على المستقبل الذي ينتظر الدول العربية في ظل عدم وجود بديل قادر على قيادة الدول بعد سقوط الأنظمة.... وهنا المعضلة التي يتناساها الكثيرون...

رائع أن نقرأ مقالات الكاتب القدير الأمير الفقير من جديد فوق صفحات شذرات

كل التقدير لك

الامير الفقير
02-04-2012, 06:57 PM
مفهوم الحرية والديمقراطية في بلداننا العربية يعني التمرّد على كل شيء ..يعني فرض الرأي ..يعني الاقتتال الطائفي والعرقي والسياسي

أحداث بور سعيد مثال جلي و واضح على المستقبل الذي ينتظر الدول العربية في ظل عدم وجود بديل قادر على قيادة الدول بعد سقوط الأنظمة.... وهنا المعضلة التي يتناساها الكثيرون...





ــــــــــــــــــــــــــــ

حياك الله سيدتي ...

حقيقة اختلطت علينا الأوراق ...

ولم نعد نميز بين أصحاب الأجندات المشبوهة

وبين أصحاب مشاريع الوطن والمواطن ...

فالكل يضرب ويشجب ويعتب ويندب

كل التقدير