المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حملات واسعة لحماية اللاجئين السوريين فى الاردن خلال الشتاء


ابو الطيب
10-08-2013, 05:51 AM
http://www.ikhwan-jor.com/Portals/Files/General/z3try2.jpg




تعمل المؤسسات الرسمية والدولية والتطوعية التي تشرف على مخيمات اللاجئين السوريين، على تذليل مختلف الصعوبات لمواجهة فصل الشتاء بما يخص حياة اللاجئين اليومية، وخصوصا في مخيم الزعتري في محافظة المفرق.




وقال مدير إدارة شؤون اللاجئين السوريين العميد الدكتور وضاح الحمود ل"الغد" إن الإدارة وبالتعاون مع مفوضية اللاجئين والمنظمات الدولية في مخيم الزعتري تبذل قصارى جهدها من أجل تأمين الأغطية ووسائل التدفئة اللازمة التي تؤمن حماية كافية للاجئين من البرد قبل حلول الشتاء.
وبين الحمود أن الكرفانات التي تتوفر حاليا في مخيم الزعتري تبلغ 18 ألف كرفان، فضلا عن 6 آلاف خيمة.




وأشار إلى أن هذه الكرفانات تم تأمينها من خلال الكميات المتوفرة التي اعتمدت في المقام الأول على المتبرعين، لافتا إلى أن المخيم يحتاج حاليا 8 آلاف كرفان قبل حلول الشتاء، إذ يبلغ عدد اللاجئين في مخيم الزعتري 120 ألفا و695 لاجئا وبمعدل كرفان واحد لكل أسرة تتكون من 4 إلى 6 أشخاص.
ولفت إلى أن وزارة التخطيط والتعاون الدولي وجهت نداء إغاثة لتأمين حاجة المخيم من الكرفانات المتبقية.
وكانت إدارة المخيم بينت أنه تم العمل على تنظيف الأقنية والأنفاق المتواجدة في المخيم بهدف زيادة فاعليتها لتصريف مياه الأمطار إلى خارج المخيم وبما يمنع تجمع المياه في البرك.


من جهتها قالت مسؤولة العلاقات العامة في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تالا قطان إن هناك جملة من التجهيزات التي عملت عليها المفوضية استعدادا لحلول الشتاء وبما يضمن توفير الدفء للاجئين السوريين داخل وخارج المخيمات.




وبينت قطان أنه يتم العمل على توفير 24 ألف غطاء خاص بالشتاء للمناطق الحدودية باعتبار اللاجئين الواصلين للتو، هم الأكثر عرضة للبرد لوصولهم ليلا في معظم الأحيان، فضلا عن المدافئ التي تعمل على الغاز في المعابر الحدودية.




وأوضحت أنه سيتم توفير 33 ألف غطاء بلاستيكي في مخيم الزعتري لعزل الخيام والكرفانات عن مياه الأمطار، وبما يمنع دخول المياه إلى داخل الخيام والكرفانات، لافتة إلى أنه سيتم توفير 36 ألف غطاء شخصي للاجئين، و20 ألف مدفأة و90 ألف قطعة ملابس شتوية للاجئين في الزعتري.




وقالت قطان إنه سيتم توزيع أغطية شخصية بواقع غطاء إضافي لكل لاجئ سوري في مخيم الزعتري، وبما يوفر أفضل حماية من الظروف الجوية قارسة البرودة، مبينة وجود طرود تشمل توفر الأغطية والملابس ستوزع بين الحين والآخر على اللاجئين في مخيم الزعتري.




ولفتت إلى أنه سيتم العمل تنفيذ أعمال الصيانة والتحسين لـ400 منزل للاجئين السوريين في محافظتي جرش وعجلون، إضافة إلى توفير المعونات النقدية العاجلة للاجئين السوريين خارج المخيمات وبما يساعدهم على نفقات فصل الشتاء.




وأكد رئيس جمعية الكتاب والسنة زايد حماد أن الجمعية ستعمل بالتعاون مع إدارة شؤون اللاجئين والهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية لإطلاق حملة تهدف إلى استبدال الخيام في مخيم الزعتري بكرفانات، لافتا إلى أن الجمعية تسعى لجمع تبرعات تكفي لـ5 آلاف كرفان.
وأضاف حماد أنه سيتم العمل على توفير زهاء 5 آلاف مدفأة لتوزيعها على اللاجئين السوريين.




وقالت إيمان المعنقر من المكتب الإعلامي في منظمة اليونيسف إن العمل جار لتحضير طرود الشتاء بحيث توزع على الأطفال اللاجئين السوريين للفئة العمرية من يوم ولغاية 5 أعوام، مشيرة إلى أن الطرد يشمل الملابس الشتوية مثل البناطيل الصوفية والجاكيت وبلايز الصوف وأغطية الرأس.
ويشير مدير العلاقات العامة في الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية محمد الكيلاني إلى أن الهيئة ستعمل على تنفيذ برنامج الشتاء الذي يشمل توزيع طرود غذائية وطرد القرطاسية والسجاد الأرضي والحرامات الشتوية والفرشات وطرود مواد التنظيف وأدوات المطبخ والملابس الشتوية والأدوات الصحية الستاتية، فضلا عن توزيع التمور والأرز والطحين وألعاب الأطفال لجميع اللاجئين السوريين في مختلف محافظات المملكة.




من جانبه قال مدير جمعية الكتاب والسنة فرع المفرق محمد الفحماوي إن الفرع سيوزع 1000 فروة على اللاجئين السوريين داخل مخيم الزعتري، لافتا إلى أنه سيتم توزيع ملابس شتوية وأحذية على الأطفال في المخيم.
بدوره قال مصدر طبي في المخيم إنه تم الاستعداد لفصل الشتاء من خلال إعداد مختبرات مخيم الزعتري لتوفير كل ما من شأنه تشخيص أمراض الشتاء كالرشح والأمراض الصدرية، لافتا إلى أن هناك رصدا مستمرا لأمراض الشتاء وبما يحول دون انتشارها داخل المخيم.




ولفت المصدر إلى أن مختلف القطاعات الصحية العاملة في مخيم الزعتري عمليت على توفير كافة الأدوية اللازمة لأمراض الشتاء. وأكد مدير مديرية الدفاع المدني لمحافظة المفرق المقدم نايف النوايسة أن المديرية لديها كافة الإمكانات لفصل الشتاء، مبينا الاستعداد لخدمة كافة مناطق المحافظة ومنها مخيم الزعتري للاجئين السوريين.
وقال مدير مكتب حملة الجسر الإغاثي السعودية في الأردن سعد السويد أن الحملة مستعدة لمساعدة اللاجئين السوريين، مشيرا إلى توفر برامج تشمل توفير الأغطية وسلات الغذاء وغير ذلك من المساعدات.