المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المستشار محمود مكى ينتظر اتصال السيسي لتحريك الوساطة مع التحالف الوطنى لدعم الشرعية


ابو الطيب
10-31-2013, 10:13 AM
بسم الله الرحمن الرحيم




الإسلاميون

كشفت مصادر بـ"التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب"، أن المستشار محمود مكي، نائب الرئيس السابق محمد مرسي، ينتظر اتصالاً من الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع يوافق فيه على طلب وساطته بين التحالف المؤيد لمرسي والسلطة الحالية.


وأخبرت مصادر التحالف وكالة "الأناضول" اليوم أن مكي "لم يتلقَّ اتصالا من السيسي بخصوص الوساطة حتى الآن" , وأوضحت أن مكي "أرسل إلى السلطة الحاكمة مؤخرًا رسالة مفادها أنه لن يتحرك في الوساطة إلا إذا وجد نية حقيقية وجادة من قبل تلك السلطات، واشترط أن يكون اتصال السيسي به هو بادرة هذه النية" .


واعتبرت المصادر أن "الطبيعي ألا يتم الرد علي مكي في نفس اليوم أو بعدها بيوم أو يومين"، غير أن المصادر ذاتها عادت لتؤكد أن "المدة طالت، وهو ما يوحي بعدم رغبة النظام في التفاوض، خاصة بعد البيان الأخير الذي أصدرته مؤسسة الرئاسة، والتي أعلنت فيه عدم تفاوضها مع من أسمتهم جماعات تريد فرض رأيها بالقوة".


وكانت مصادر بالتحالف الوطني لدعم الشرعية قد قالت في وقت سابق : إن المستشار مكي هو الذي سيرأس فريق الوساطة لحل الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد منذ عزل الرئيس محمد مرسي في 3 يوليو الماضي .
وأشارت إلى أن مكي "سيشكل فريق الوساطة بين الطرفين خلال الأيام القليلة المقبلة، فيما سيشكل كل طرف من طرفي الأزمة، التحالف المؤيد لمرسي، والسلطة الحاكمة في مصر، فريقا من المفاوضين، على أن يقود بينهما جهود الوساطة فريق الوسطاء برئاسة محمود مكي".


إلا أن مصادر بـ "التحالف الوطني لدعم الشرعية" قالت السبت الماضي: إن "مساعي التوافق والمصالحة توقفت جزئيا لعدم وجود رغبة حقيقية لدي السلطة القائمة في ذلك"، مشيرة إلي بيان أصدره الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور.

وأعربت مصادر التحالف عن خشيتها أن يكون ما اعتبرته "تباطؤا من قبل النظام يأتي ضمن سعيه إلى تعطيل المفاوضات من أجل تضييع الوقت حتى إعلان الاستفتاء علي الدستور (الذي يجرى حاليا تعديل بعض مواده)، وهو الأمر الذي يضعنا (التحالف) أمام أمر واقع، في الوقت الذي قد يتم فيه الاتفاق على استفتاء على خارطة الطريق نفسها".