المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الماليزيون ينتفضون من أجل الروهنجيا


عبدالناصر محمود
12-03-2013, 09:31 AM
الماليزيون ينتفضون من أجل الروهنجيا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ

29 / 1 / 1435 هــ
3 / 12 / 2013 م
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/_3673.jpg




من يهن يسهل الهوان عليه ...... ما لجرح بميت إيلام

هذا هو حال أغلب المسلمين حين يسمعون أن إخوانهم يضطهدون في أنحاء العالم، بعد أن تركوا أخبارهم وراء ظهورهم سواء قتلوا أو حرقوا ما داموا هم بخير لم يمسهم أحد بسوء، فلم نسمع عن معاناة طائفة أو فرقة أو ديانة ما نسمعه عن معاناة المسلمين اليوم وما يلقونه من قتل واضطهاد ومعاداة.

قرى تحرق، ونفوس تزهق، وأطفال تيتم، ونساء ترمل، هذا هو حال مسلمي الروهنجيا، فلقد سجل التاريخ أن الموت لمسلمي بورما أسهل عندهم بكثير من أن يفكر أحدهم في تغيير ديانته إلى غير الإسلام، فلم ينقل عن أحد منهم أنه غير دينه لينجو بنفسه من العذاب الذي يلاقيه، فمن الصعب حتى الآن تحديد عدد الشهداء –من مسلمي الروهنجيا- ولا عدد المذابح التي لاقوها على أيدي البوذيين أو السلطة البورمية الحاكمة هناك.

ولكن هناك أيضا بعض المسلمين الذين تتحرق قلوبهم وتجيش مشاعرهم لنصرة إخوانهم في شتى أنحاء العالم، فلقد تظاهر الآلاف من مسلمي ماليزيا تضامنًا مع مسلمي الروهنجيا، الذين لم يفصل بينهم سوى الشريط الحدودي.

وقد جابت التظاهرات في ماليزيا شوارع مدينة كوالالمبور، وشارك فيها عدد كبير من المسلمين والمشايخ الماليزيين، وكان أبرز من شارك في التظاهرات الشيخ محمد عزمي عبد الحميد رئيس المجلس الاستشاري الماليزي للمنظمات الإسلامية.

وذكرت وكالة أنباء الروهنجيا عن الشيخ عزمي قوله: "سندعو رابطة دول "الآسيان" لاتخاذ الإجراءات اللازمة، وسنطالب الحكومة الماليزية بإعادة النظر في العلاقات الدبلوماسية مع بورما، وسوف ندعو ماليزيا لإعادة النظر في استثماراتها في بورما".

كما طالب مسلمي العالم بالضغط على حكومة بورما، وذلك بالخروج بتظاهرات في كل مدينة إسلامية تطالب باستعادة حقوق ‏الروهنجيا، واحترام الدين الإسلامي، وشعائره التعبدية".‏

وانضم إلى المتظاهرين العديد من أعضاء المنظمات الإسلامية في ماليزيا، مطالبين حكومة بورما بضمان حقوق المسلمين في البلاد، ‏ومنع المتطرفين البوذيين من الإساءة إلى الإسلام، مع ضمان حقوق المسلمين في بورما، والسماح لهم ‏بممارسة شعائرهم بكل حرية واحترام.‏

وكذلك ندد المتظاهرون بما لاقاه وفد منظمة التعاون الإسلامي في زيارته منذ يومين إلي بورما، من عبارات مسيئة إلى الوفد وإلى الإسلام والمسلمين في "رانغون" و"أكياب".‏

فعند وصول الوفد تجمع نحو 4000 شخصاً في مطار سيتوي، وهم يحملون لافتات كتب عليها "منظمة التعاون الإسلامي ارحلي، لا تتدخلي في شؤوننا الداخلية"، كما طالبوا بطرد الوفد من بورما وعدم مقابلته.

-----------------------------------------