المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وزير الإسكان الاسرائيلي : مستمرون بالاستيطان وليقولوا ما يشاؤون


ام زهرة
12-04-2013, 05:53 PM
إلغاء جلسة تفاوضية لعدم تراجع اسرائيل عن خطط استيطانية
يعالون صادق على 3000 وحدة استيطانية خلال 4 شهور


http://www.palestine-pmc.com/includes/thumbjpg.php?w=600&im=../userfiles/4-12-13Main%201.jpg


أعلن مسؤول فلسطيني كبير أمس أنه تم إلغاء جلسة مفاوضات بين الجانبين مساء الاثنين بسبب رفض المفاوضين الفلسطينيين المشاركة فيها لعدم تخلي الحكومة الاسرائيلية رسميا، على حد قولهم، عن خطة توسع استيطاني قياسية في الضفة الغربية.
وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس أمس: "كان من المفترض عقد لقاء تفاوضي أول من أمس (الاثنين) بين الوفدين الفلسطيني والاسرائيلي لكنه ألغي بسبب التوتر الناتج عن عدم وجود إجابة إسرائيلية واضحة على مشروع لبناء 20 ألف وحدة استيطانية" في الضفة الغربية المحتلة.
وكان وفدا التفاوض الفلسطيني والإسرائيلي عقدا يوم الخميس الماضي اجتماعا في مدينة القدس، حيث قدم الفلسطينيون "احتجاجا شديد اللهجة" على الممارسات الإسرائيلية خصوصا فيما يتعلق بتصعيد الاستيطان واقتحام المناطق الفلسطينية.

3000 وحدة استيطانية خلال 4 شهور

في غضون ذلك، ذكرت صحيفة "هارتس" العبرية اليوم امس الثلاثاء ان وزير الامن الإسرائيلي موشيه يعالون صادق خلال الشهور الاربعة الماضية على بناء 3000 وحدة استيطانية في الضفة الغربية والقدس الشرقية.
ووفق صحيفة "هآرتس" العبرية أمس فإن معطيات حركة "السلام الآن" الإسرائيلية، تشير إلى أن وزير الامن أصدر قرارات بناء 3000 وحدة استيطانية وذلك منذ توليه منصبه.
فقد قرر في شهر تموز بناء 2487 وحدة استيطانية موزعة على مستوطنات "بيت إيل، عليه زهاف، كودوميم، جفعات زئيف، تلمون"، كذلك أصدر قرار توسيع مستوطنة "شيلو" ما سيسمح بتوسيع الاستيطان فيها.
من جهته, تطرق وزير البناء والاسكان الاسرائيلي "أوري أريئيل" إلى تصريحات القيادة الفلسطينية بأنه في حال عدم وقف البناء في المستوطنات في الضفة الغربية سيتم تفجير المفاوضات، بقوله: "ليقولوا ما يشاؤون فنحن مستمرون في البناء".
وأضاف أريئيل الذي كان يتحدث للقناة السابعة في التلفزيون الاسرائيلي: "الجميع يتكلم، وبلغة الشارع "خربطيطة".. نحن مستمرون في البناء ومن يعتقد أن هناك ضرورة للاستمرار بالحديث معهم فليستمر بالحديث، فنحن في جميع الاحوال مستمرون في البناء".
وكان أريئيل يتحدث في جولة له في المحمية الطبيعية "ناؤوت كدوميم" لإيقاد شعلة عيد الأنوار حيث قال: "إن عيد الأنوار بالنسبة لي هو تحرير ارض اسرائيل على يد المكابيين وتحديداً تحرير الحرم القدسي وعلينا ان نتذكر ان الحرم القدسي هو قلب الشعب اليهودي".