المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما لم يذكره الاعلام عن اجتماع خالد طوقان مع الأحزاب الاردنيه


Eng.Jordan
12-11-2013, 10:00 PM
11-12-2013 08:13 PM

كل الاردن -
بتكليف كريم من امين عام حزب الشباب الوطني الاردني حضرت يوم الثلاثاء الماضي اجتماع الدكتور خالد طوقان مع أمناء عامين الأحزاب ومن يمثلهم لمناقشة مشروع المفاعل النووي الاردني برعاية وزارة التنميه السياسيه ووزيرها الجميل الدكتور خالد الكلالده وبحضور وزير الدوله لشؤون الاعلام الدكتور محمد المومني.

http://www.allofjo.net/image.php?token=3f504faf16e664f22655466009257856&size=

وقد كان الاجتماع صريحا وراقيا ومفيدا،ابتدأ بمحاضرة للدكتور خالد طوقان حول مشروع المفاعل النووي والذي هو في الحقيقه ثلاثة مشاريع مترابطة، اولهامشروع تعدين اليورانيوم وثانيها مشروع المفاعل البحثي وثالثها وأهمها مشروع المفاعل النووي السلمي لإنتاج الطاقه الكهربائية.
وحيث ان جميع وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروئه قد غطت ما قاله رئيس هيئة الطاقه في الاجتماع فانني لن أتطرق لحديثه هنا، بل اود ان أوضح النقاط التي تمت مناقشتها مع الأحزاب لان الاعلام أغفل معظمها ولم يذكر سوى الجانب الإيجابي من ملاحظات وآراء الأحزاب.
ومع ان الجميع اتفقوا على ان تأمين مصدر وطني للطاقه يتمتع بالديمومة امر في غابة الاهميه للاردن، الا ان هنالك نقاط هامه لا يجب تجاوزها والمرور عنها مرور الكرام،وهي بالمجمل كما يلي:
اولا: ان مشروع المفاعل النووي ليس هو الحل الوحيد الذي سينقض الاردن من الوضع الاقتصادي الصعب
والناجم عن التزايد المطرد لفاتورة الطاقه، بل هنالك حلولا اخرى اقل تكلفة وخطوره يمكن للاردن السعي لها.
ثانيا: ليس من الواضح السبب الذي يجعل الحكومه الاردنيه تولي كل هذا الاهتمام وتقدم كل هذا الدعم المالي
والسياسي والإعلامي للمشروع النووي بينما لم تقدم ولو نصف هذا الدعم لدراسة استغلال الاحتياطيات
المثبتة من الغاز الصخري والبالغة اكثر من مئة مليار قدم مكعب من الغاز اضافة الى حوالي ٤٥٠ مليون
برميل نفط هو مخزون الأزرق من النفط الثقيل.وهذه لوحدها كافيه لسد حاجة الاردن من الطاقه وتحويله الى دوله مصدره للطاقه.
ثالثا: كما يعلم الجميع فقد تم الترويج ان مياه التبريد للمفاعل ستأتي من الخربا السمرا، بينما أكد الدكتور خالد طوقان وفي إجابته على تسائلي حول تصريحات وزير الطاقه الأسبق مالك الكباريتي ان مياه الخربا السمرا مخصصه للزراعة وان شروط اتفاقية منحة انشاء محطة الخربا السمرا تمنع استخدام المياه لأية أغراض غير زراعية.وقد أعربت له عن استهجاني لإخفائه هذه المعلومات الهامه عن الاردنيين.
رابعا: يقول الدكتور ان وزير المياه وعده بتأمين ٣٠ مليون متر مكعب من التوسعه المستقبليه للخربا السمرا للمفاعل بينما سيؤمن له ١٥ مليون متر مكعب من الحصاد المائي الشتوي !!!.
وهنا يحق لنا ان نتسائل ماذا سيحصل للمفاعل في سنوات انحباس الأمطار وكيف سنبرد المفاعل؟؟
خامسا: ان الموقع المقترح للمفاعل سيؤدي الى حصول فاقد من الطاقه الحراريه اللازمه لتحلية المياه تصل الى ٢٢٠ ميغا واط وهذا يصل الى ٧٠٪ من الطاقه ألمنتجه. وذلك كنتيجه لنقل الكهرباء من موقع المفاعل في عمره الى العقبه.
سادسا: اذا علمنا ان خط ناقل البحرين والذي تم التوقيع على مذكرة التفاهم لبنائه سيؤمن ٦٥٠ ميغاواط كهرباء في عام ٢٠١٦ وان محطتي الطاقه الاستونيتين من الصخر الزيتي ستؤمنان حوالي ٥٥٠ ميغاواط في عام ٢٠١٧، وان برنامج رفع كفاءة الطاقه سيوفر ٢٠٪ من الطاقه، فان ذلك سيوفر للاردن حوالي ٣٠٠٠ ميغاواط وهو ما يعادل انتاج ثلاثة مفاعلات نوريه، فهل هذا يبقي المفاعل النووي كاولويه وطنيه تستحق المخاطره والاستدانه من اجله؟
سابعا: وإذا علمنا انه يمكننا انتاج النفط من الأزرق والغاز من مخزون الغاز الصخري بكميات تكفي الوطن وتزيد عن حاجتنا بتكاليف اقل من المفاعل وبدون مخاطر فهل هذا يبقي المفاعل النووي كاولويه وطنيه لا تجد قبولا شعبيا ولا تتوفر الموارد اللازمه لبنائه كما انناكوطن لسنا مهيئين لتحمل المخاطر التي قد تنجم عن اي خلل فيه؟

ثامنا: لقد أوضح رئيس هيئة الطاقه انه وطاقمه لن يكونوا مسؤولين عن اي مخاطر قد تحدث، فهذه ستكون مسؤولية الحكومه ومجلس الامه والمالكين دستوريا وقانونيا حق إطلاق المشروع او إيقافه، وانه هو كما الهيئه جهه تنفيذيه تقوم بأفضل ما لديها لتنفيذ سياسة وقرارات الحكومه.

تاسعا: أكد رئيس هيئة الطاقه قناعته بضرورة استغلال الموارد الطبيعيه من نفط وغاز وطني ولكنه قال صادقا ان هذا ليس من مسؤوليته بل مسؤولية الحكومه وهي صاحبة الرأي والقرار في ذلك


وأخيرا اسمحوا لي ان استعير مقولة برنارد شو، حيث قال' الانسان الوحيد الذي اشعر انه منطقي هو خياطي، فهو يأخذ قياساتي كلما أراد ان يخيط لي بزه، الآخرون يخيطون البزه على قياسهم ويريدون مني ان اناسبها'


والله من وراء القصد

المهندس مبارك الطهراوي
- See more at: http://www.allofjo.net/index.php?page=article&id=59343#sthash.U8GsQjBg.dpuf