المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العشائر والشرطة العراقية تسيطر على أحياء في الرمادي


ام زهرة
01-10-2014, 09:00 PM
مواجهات عنيفة مع عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام

أعلن مسؤول في إحدى العشائر العراقية، الجمعة، أن أفرادا من العشائر وشرطيين عراقيين استعادوا السيطرة على اثنين من أحياء مدينة الرمادي (100 كيلومتر غرب بغداد) من أيدي مسلحين مرتبطين بتنظيم القاعدة.
وقال محمد خميس ابو ريشة: "حررنا بالكامل منطقة ملاعب ومفوضيتها، إضافة الى منطقة فرسان".
وفي وقت سابق الجمعة، تجددت الاشتباكات بين عناصر تنظيم "داعش" ومسلحي العشائر في البوبالي قرب الرمادي، فيما نقل عن مصادر في العشائر أن مقاتلي داعش في منطقة البوبالي زرعوا عدداً كبيراً من الألغام الأرضية في مداخل القرى التي يحصنون فيها في ضواحي الرمادي.
وتدور أشرس معارك الساعات الأخيرة بين القوات العراقية ومقاتلي تنظيم القاعدة في "البوبالي"، الواقعة بين الفلوجة والرمادي، وهي منطقة وعرة محاطة بالبساتين، وكانت آخر معاقل القاعدة قبل انسحابهم عام 2007.
أما في محيط الفلوجة فتحشد القوات العراقية عتاداً وقوات استعداداً لتنفيذ هجوم وصفه مسؤول حكومي بالكبير على هذه المنطقة في محاولة لاستعادتها.
وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قد طلب من أهالي الفلوجة طرد مَنْ وصفهم بالإرهابيين لتجنيب المدينة عملية عسكرية كبيرة.
غير أن منظمة "هيومن رايتس ووتش"، المدافعة عن حقوق الانسان، اتهمت كلاً من القوات الحكومية ومقاتلي داعش باتباع طرق قتال محظورة، خصوصاً في الأنبار حيث تقوم - بحسب المنظمة - القوات العراقية بقصف عشوائي على أحياء سكنية، يشنّ منها مسلحون هجمات معرضين المدنيين للخطر.
هذا وحذرت المنظمة من أن مدينتي الفلوجة والرمادي تعانيان من نقص في المواد الغذائية والماء والوقود بسبب "الحصار" المفروض عليهما.
تصاعد نفوذ القاعدة في العراق من جديد يضع رئيس الوزراء نوري المالكي أمام أكبر تحدٍّ يواجهه خلال سنوات حكمه الثماني قبل أشهر قليلة من انتخابات يسير نحوها بملفات شائكة.