المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وسائل إعلام إسرائيلية: استدعاء دول أوروبية لسفراء إسرائيل "خطوة خطيرة"


Eng.Jordan
01-18-2014, 11:33 AM
اعتبرت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الجمعة، استدعاء عدد من الدول الأوروبية لسفراء إسرائيل لديها على خلفية الاستيطان، "خطوة خطيرة" في ظل عدم إدراك http://alarabalyawm.net/wp-content/uploads/2014/01/sssssssssssssssssssssssss-560x373.jpgالحكومة الإسرائيلية حجم التغيرات في المنطقة.

وقالت صحيفة هآرتس إن استدعاء بريطانيا وفرنسا وايطاليا واسبانيا لسفراء إسرائيل، يمثل منهجا بات متبلورا ضد الاستيطان في الضفة الغربية .

واستدعت الدول الأربع، أمس الخميس سفراء إسرائيل لديها للاحتجاج، على خلفية إعلان إسرائيل الأسبوع الماضي، عن مناقصة لبناء 1400 وحدة استيطانية في الأراضي الفلسطينية، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

بدوره رد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على الخطوة الأوروبية، بالقول: "إن على الدول الأوروبية التوقف عن نهج النفاق الذي تنتهجه عند تعاملها مع قضية البناء في المستوطنات".

وأضاف نتنياهو في تصريحات صحفية أن الموقف الأوروبي يفتقد إلى التوازن مما يُبعد السلام، بحد قوله.

وتساءل رئيس الوزراء الإسرائيلي، "متى استدعت الدول الأوروبية ممثلي السلطة الفلسطينية لديها لتطرح عليهم خطورة الممارسات التحريضية الفلسطينية الداعية إلى القضاء على إسرائيل؟"

وقالت القناة العاشرة الإسرائيلية إن موقف كلا من فرنسا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا باستدعاء سفراء إسرائيل لديها وإبلاغهم بالقلق من طرح عطاءات بناء 1400 وحدة سكنية جديدة في الضفة الغربية ، يحتم على حكومة نتنياهو قراءة الوضع الذي آلت إليه إسرائيل ، لأنه خطير ويحتاج إلى تفكير.

وذكرت أن الحكومة الإسرائيلية مطالبة بمشاهدة حجم التداعي الدولي ضد مواقف الحكومة الإسرائيلية في مختلف دول الأوروبية التي ظلت على الدوام داعمة لإسرائيل.

وأشارت صحيفة معاريف إلى أن إسرائيل باتت تفكر في فتح علاقات متينة مع كل من روسيا والصين نتيجة العلاقات الباردة التي باتت تسود علاقات الاتحاد الأوروبي وإسرائيل .

وتابعت الصحيفة أن تقديرات سفراء الدولة العبرية في أوروبا تشير إلى أن إسرائيل تعاني من عزلة يجب مواجهتها بحكمة.

وأضافت إن إسرائيل باتت مطالبة بموقف واضح تجاه عملية السلام .

وكانت الحكومة الإسرائيلية أعلنت الأسبوع الماضي نشر عطاءات لبناء 800 وحدة استيطانية في الضفة الغربية و600 وحدة في القدس الشرقية، في خطوة قوبت بإدانة من عدد كبير من الدول الأوروبية