المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إسلاميات,,؛


حادية القمر
01-31-2014, 10:05 PM
الإسلامُ ديننا
؛
طَريقنا المُنير ,,للعبورِ إلى حياةٍ راقية

وَالدخولِ إلى جَنّات النَعيم
,,
هوَ :
غطاءٌ للروحِ مِنْ رياحِ الضَياع

وَنورٌ للقلبِ وَسموٌ وارتفاع

وَسُلَمٌ نَرتقيهِ ’’
فَكيف بنا أنْ نَسكنَ عمقَ القاع
ما دمنا بهِ نَفتخر
ونعمل’’


؛

مَنْ اعتَصمَ بهِ ..
فَتحَ لهُ دَهاليز السّعادةِ في الدَّارين’

اللهمَّ لكَ الحمدُ على أننا مسلمين

نعمةٌ تُبهر النفوس

وتَرفعها إلى مَصافِ النجوم,

؛

وإني أغبطُ نفسي

على أنْ ميزها خالقها

وأرادَ لها أنْ تكونَ من المسلمين

فَ يا ربِّ لكَ الحَمد كَما ينبغي
لجلالِ وجهكَ وَلعظيم
سلطانك

؛

:21_52cf88ecc0_thumb

حادية القمر
01-31-2014, 10:08 PM
قال قتادة : إن هذا القرآن يدلكم على دائكم ودواءكم : فأما دائكم فالذنوب ، وأما دواؤكم فالاستغفار .

اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت
خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت
أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي
فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت

حادية القمر
01-31-2014, 10:10 PM
كن في الدنيا وكأنك غريب...
ولا تتمسك بها...فَرسولنا الكريم مات ولم يترك خلفه الا القليل؛
فلو كانت تساوي شيئا ...لكان صلوات الله وسلامه عليه اغنى البشر.,
ولكنها لا تساوي جناح بعوضة...اللهم لا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا......

حادية القمر
01-31-2014, 10:16 PM
ما اكثر احزان الدنيا!
ولكنني ابتسم ؛ عندما اتذكر انها فانية...
وما نحن إلا زوار لا بُدَّ راحلون
فطوبى لمن تَزود بزاد التقوى...
واكمل حياته في جنات النعيم..
بدلَ أنْ يذوقَ عذاب الجحيم...........

حادية القمر
01-31-2014, 10:18 PM
التَدّين : أنْ تَجعل قلبكَ خاشعٌ لله...ووجهكَ مبتسم للحياة
العَصبية والتشدد ما كانتْ يوما من صفات المسلم

حادية القمر
01-31-2014, 10:22 PM
****تفكروا:
سؤال : ما الذي يمنعك أن تُكثر من الذكر والتسبيح...حتى وأنت تتصفح "في هذا المنشور "؟؟
لو علمتَ أن بكل تسبيحة تنبت لك شجرة في الجنة ...وتمحى عنك سيئة..وتُكتب لك حسنه...ألا يغريك ذلك بالتسبيح والذكر؟!
اضف إلى ذلك أن فضل الذكر عظيم...يفوق الجهاد في سبيل الله...وبه تُفرّج الكروب...وتُمحى الهموم..ويزيد الخير وتُطرح البركة...وتُزاح عنك الكثير من الهموم والمشاكل...ألا يُغريك ذلك بالذكر؟؟؟
حسنات عظيمة ومجهود لا يُذكر...
من الآن ابدأ صفحة جديده مع الله...واذكر الله كي يذكرك.....ولا تنسوني من خالص الدعاء.............

حادية القمر
02-10-2014, 09:40 PM
كُل الأنظمة التي وضعها البشر., لتكونَ لهم دستوراً .,

فشلت فشلاً ذريعا.,
لأنها ببساطة من صنع البشر .,
أما ديننا الإسلامي الحنيف.,
فهو نظامٌ شاملٌ كامل., لو طُبق كما اراده الله عز وجل.,
لأصبحت الحياة والدول خالية من المشاكل.,
ولكن .,!

حادية القمر
02-10-2014, 09:41 PM
الدين الإسلامي., صالحٌ لكلِ زمان وَمكان.,
لا حُجة لكَ .,
تطبيقة واجبٌ مهما كانت الظروف., وَمهما تغيرت الأماكن
ومِن الوانِ الرّحمةِ .,
فُتِحَ فيه باب الإجتهاد., حتى يتوائم ديننا الحنيف مع التغيرات التي قد تطرأ بتغُير الزمان.,
وإختلاف الأمكنة .,
فالحَمد لله الذي اراده لنا.,ديناً قيما حنيفا.,

حادية القمر
02-10-2014, 09:42 PM
كُلّ لَحظة .. ابْتسم سِراً وَجَهراً : أنني عندَ رَبي مميزة
إختارني من بين الملايين من خَلقه لأكونَ من المسلمين..
فالحمدُ لله على نعمة الإسلام... وكفى بها من نعمة؛

حادية القمر
02-15-2014, 07:59 PM
كَانَ البَارحة يُخططُ لأشياء كَثيرة...وَعنده أحلامٌ وَردية... يَجمعُ ماله وَيعدده...وبالحياة ما اسْعده..وَعن ذكر الَرحمن ما ابعده...وبِ لحظة وَاحدة زَاره مَنْ لا تَحجبه الأبواب..وَلا يستمعُ لرجاء الأحباب...وَأفاق !! في قَبره الموحش البارد الضيق...وَهنا بداية الَحياة الحَقيقية...أيها الإنسان ما اظلمك حينما تَهدي نَفسك المسكينة إلى نار جَهنم؛

حادية القمر
02-15-2014, 08:02 PM
لا إله إلا الله_ محمدا رسول الله
يا ربِّ : أمتني عليها...

حادية القمر
03-08-2014, 08:31 PM
من فوائد (لا حول ولا قوة إلا بالله)

استمعوا ـ لهذه القصة، وقولوا : لا حول ولا قوة إلا بالله
ذهب عوف بن مالك الأشجعي إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام وقال له: يا رسول الله، إن ابني مالكًا ذهب معك غازيًا في سبيل الله ولم يعد، فماذا أصنع؟ لقد عاد الجيش ولم يعد مالك رضي الله عنه، قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: ((يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله)). وذهب الرجل إلى زوجته التي ذهب وحيدها ولم يعد، فقالت له: ماذا أعطاك رسول الله يا عوف؟ قال لها: أوصاني أنا وأنتِ بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله. ماذا قالت المرأة المؤمنة الصابرة؟ قالت: لقد صدق رسول الله عليه الصلاة والسلام ، وجلسا يذكران الله بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله، وأقبل الليل بظلامه، وطُرِق الباب، وقام عوف ليفتح فإذا بابنه مالك قد عاد، ووراءه رؤوس الأغنام ساقها غنيمة، فسأله أبوه: ما هذا؟ قال: إن القوم قد أخذوني وقيّدوني بالحديد وشدّوا أوثاقي، فلما جاء الليل حاولت الهروب فلم أستطع لضيق الحديد وثقله في يدي وقدمي، وفجأة شعرت بحلقات الحديد تتّسع شيئًا فشيئًا حتى أخرجت منها يديّ وقدميّ، وجئت إليكم بغنائم المشركين هذه، فقال له عوف: يا بني، إن المسافة بيننا وبين العدو طويلة، فكيف قطعتها في ليلة واحدة؟! فقال له ابنه مالك: يا أبت، والله عندما خرجت من السلاسل شعرت وكأن الملائكة تحملني على جناحيها. سبحان الله العظيم! وذهب عوف إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام ليخبره، وقبل أن يخبره قال له الرسول عليه الصلاة والسلام: ((أبشر يا عوف، فقد أنزل الله في شأنك قرآنًا:( وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا *وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا)
اعرف ان لا حول ولا قوة الا بالله كنز من تحت عرش الرحمن
وهي دواء من ٩٩ داء ايسرهم الهم

حادية القمر
03-20-2014, 11:42 PM
الجَسد:

موطنُ روحكَ...فــ اعشق هذا الوطن بالحفاظِ عليهِ ورفعهِ عن النجاسةِ والذُّلِ والإنحطاط
وَالتراب :


موطن جسدك .,فاعشق هذا الوطن واجعله جنة وروضة وذلك بالعمل الصالح..

وَالآخرةُ :


موطن جَسدك وروحك فـــ احرص أنْ تكونَ آخرتك في الجنَّة ِوَليس في نارِ السموم

حادية القمر
04-12-2014, 10:20 PM
رَبِّ,,

كُلّ القُلوبِ إلى الْحياةِ تَميلُ

وَتَعشق كلّ مَا هوَ فَاتنٌ وَجَميلُ

وَقلبي لـِ سِواكَ ما مالَ يَوماً ,,

وَرجائي وَخشْيتكَ ,,عَلى صِدقي دَليلُ

فَكنْ لي سَنداً إذا مَا التَقَمتني الدُّنيا,,

وَصَارَ الرأس شَيبةً والجَسد عَليلُ

حادية القمر
04-12-2014, 10:27 PM
ولا شيء يطمئن قلبي ,
عندما اتذكّر أنني سوف أُسأل :عن شبابي فيما افنيته؟!
اللهم يا من أنت ربي وتفرح بتوبة عبادك..
اغفر لي ساااااااعات وايام وليال ضاعت في الهرج والمرج
والتخطيط لمستقبل في الحياة الفانية..
وإذ بنا ودون ان ندري على عتبات قبرنا الأبدي ...يا رب رحمتك

حادية القمر
04-21-2014, 10:48 PM
حَسناً أيتها النَّفس.,
وَماذا بَعدْ؟!
سَعيتِ بِكلَّ ما أُتيتِ مِن قُوةٍ وَعزم.,إلى تَحقيق الأُمنياتْ
دِراسةٌ
وظيفةٌ
مَنازل
وَبنين
احْلامٌ تتكاثر مَع مرورِ السينن

تَرتَفعينَ
وَفي غَمرة الحَياة تَناسيت
أنكِ مِن الميتين
وفَجأةً.,سَترْحَلين
إلى هُناك!
قَبرٌ موحشٌ مُظلم
لا أنيس ولا تَسمع هُناكَ صَوتَ
وَكأن الأحياء فَوق الأرضِ مَوتى
وحدَةٌ إلاَّ ما اقْتَرفتي
اعمالٌ تتراكم امامكِ
تَشهد عَليكِ حَتى اقْوالك!
مَتى يا نَفسي تُدركين
أننا عَابرون
وَلاحقون
يا ربِّ ::رَحْمتكَ ارْجو

حادية القمر
05-23-2014, 10:27 PM
~~~
اسْتَغفر اللهَ العَظيم.,عَن كُلِّ ذَنبٍ عَظيم.,
الإسْــــــغفَار بَابٌ مـــا طَرقه أحدٌ إلاَّ اسْتَقبَلهُ بالتَرحيبِ والهَدايا
فَــــ اسْتغفروا ....

حادية القمر
05-23-2014, 10:31 PM
بــ إسْمِ الْدِّين!!!~~
خَلَعَ قَمِيصَهُ المُلَطّخِِ بِعطْرِِ الرَّذيِلَةِ .,وَابْتَاعَ سِبْحَةً وَقالَ :أنا "لَكمْ نَاصحٌ أمينْ"
وَصَالَ وَجَالَ بَينَ المآذنِ .,يَرْبدُ وَيزْبد.,نِصْفَهُ لِسَانٌ والنِصفُ الآخرِ عَينٌ عَلى "الأحْمَرين"!

حادية القمر
05-23-2014, 10:35 PM
فِي لَحْظَةٍ.,يَنْتَهي كُلَّ شَيء.,
وَتَنْدَثرُ وَكَأنْكَ " لا شَيء".,!
إلاَّ مَا إدَّخَرْتَهُ وَأنتَ تَعْتَقدُ أنْكَ "كُلَّ شَيء"!
فَهَنيئَاً لــِ مَنْ إدَّخَرَ شَيء!

حادية القمر
06-12-2014, 10:33 PM
~~تَذْكِرَةٌ::
تِلكَ الأحْمَالُ مِنَ الذُّنوب .,التي تَرْبِضُ عَلى اكْتافكَ
تُزْعِجَني .,وَترْهِقك.,!
هَلَّا أزَلْتها .,وَمَنَحتَ نَفسكَ رَاحةً.,وَمنَحتَني ثَوَابا
اسْتَغفرْ رَبي وَربكَ قَبل أنْ تُسلمَ نَفسكَ لــ سُلطان النّوم.,فــ رُبَما.....؟؟!!

حادية القمر
06-12-2014, 10:59 PM
~~كَمْ جَميلٌ .,أنْ يَكونَ الخَوفَ مِنَ اللهِ مَنهَجُ حَياة.,
وَقَلبكَ مُعَلَّقٌ بِــ نَهجهِ.,وَلِغَيرهِ لا تَنْحَني الجِباه.,
~~ اللهمَّ رَضيتُ بِكَ رَبّاً.,وَما عَبدْتُ غَيركَ إله.,
يَا قَومْ:: أإلهٌ مَعَ الله؟!

حادية القمر
06-12-2014, 11:01 PM
~~هَبْ.,:
أنَّكَ وَجْهاٌ لــ وَجه.,أمَام مَلَك المَوتْ.,وَكُلَّ شَيىءٍ فَيكَ يَصْرخُ بــِ لا صَوتْ.,
وَتَسْتَغيــــثُ فَلا مُغِيثٌ.,فَلا يَنفعٌ النَّدمُ أنْ فـــاتَ الْفَــوتْ.,
مَاذا سـَ تَقولُ لــِرَبِّكَ.,إنْ أنتَ لَقيتَهُ عَارٍ مِنْ الزَّادِ ؟! "
كُلْنا ذَائِقوهُ كَأسَ المَوتْ.,"~~

حادية القمر
07-02-2014, 12:30 AM
~~
مَا تَشْعرُ بهِ مِنْ جُوعٍ في آخرِ سَاعاتْ الصِّيام
يَشْعرُ بهِ مِئاتُ المَلايين.,مِنْ البَشر المَحرومين.,كُلَّ يَمومٍ وَكُلَّ سَاعة
اللهمَّ ارْحَم كُلَّ ضَعيف.,وَاطْعم كُلَّ جَائع.,

حادية القمر
07-04-2014, 11:54 PM
في لَحظةٍ وَاحدةٍ قَد تَنْهارُ حَضَارةٌ .,
وَتُعَمَّرُ أُخرى..,
وَتَنْْقَلبُ الأمورُ .,وَيَشْتَعلُ الرَّمادُ جَمرا
في لَحظةٍ .,قَدْ تَضحكً سِنٌ.,بَاتتْ أمْسها حَرّى
لا شَيء دَائمٌ.,
فَقط: للهِ مِنْ قَبلِ وَمن بَعد:الأمرَ
سَبْحانكَ رَبي.,

حادية القمر
07-07-2014, 12:38 AM
ليس لِــ ذكّرِ الأمَاني مَكان أفْضل مِن السُّجود .!

حادية القمر
07-10-2014, 01:49 AM
كُلٌ مِنّا يَرى رَمَضان حسبَ نَفسهُ وَإيِمانها
مِنَّا مَنْ يَراهُ :كُلَ يَوم جُزء أوْ أجْراء من قراءة القُرآن الكَريم
وَمنّا مَن يراهُ : حَلَقةٌ مِن حَلقاتِ مُسلسلٌ يُتَابعه
وَمنّا مَن يَراه يَومٌ مَرَّ مِن ثَلاثين يَوم.,وَتَبقّى القَليل!
وَأنت .,مَاذا تَراه؟!
فَقط تَذكر أنهُ اياماً مُعدودات~

فوح العبير
07-10-2014, 02:14 AM
جزاك الله خير الجزاء الحسن اختي الكريمه

حادية القمر
07-10-2014, 11:57 PM
جزاك الله خير الجزاء الحسن اختي الكريمه
اللَهُمَّ آمين يَا الله
,,

وَجَزاكمْ اللهُ رِضاهُ والْجَنَّة.,وَأحْسَنَ إليكمْ
طِبْتمْ وَطابَ تَواجدَكمْ الأنيق.,
تَحْياتي تَرقى لــ تَليقَ بِكمْ
شُكراً كَبيرة~

:e412a:

حادية القمر
07-11-2014, 12:02 AM
ويحل صمت رهيب....لا يخترقه الا نفخة مهولة ترتجف منها السموات والارضين...وتصعق من في السموات والارض....ويخرج الناس من قبورهم...عليهم غبار ...ينظرون في ذهول...الى ارض سكنوها وما عادت هي...الجبال دكت والبحار نشفت...والقبور بعثرت...اليوم تعلم كل نفس ما احضرت....وانت اخي_اختي...ماذا قدمتَ_قدمتِ...ليوم الواقعة؟! اللهم هوًن علينا ذلك المشهد الرهيب يوم وقوفنا بين يدي الرحمن ليحاسبنا عن كل صغيرة وكبيرة......والنار تستعر وتقول هل من مزيد...اللهم باعد بيننا وبينها كما باعدت بين المشرق والمغرب...فهل من متعظ؟؟؟؟

حادية القمر
07-11-2014, 12:03 AM
يقول رب العزة في محكم تنزيله
ولقد خلقنا الانسان في كبد......صدق الله العظيم
والكبد كما تعرفون هو التعب والمشقة
اذن المعاناة حاصلة ومفروغ منها...فلا بد ان يعاني الجميع
ولكن الفرق هو في تحملنا لهذه المعاناة...بعضنا يتقبلها قبول حسن ويحمد الله...فيفوز بالاجر والرضا وتهون معاناته
وبعضنا يتقبلها برفض وشكوى فلا ينال الا المعاناة وعدم الرضا وكأنه يعترض على قدره!!
وفي كلا الحالتين يتم القدر وينفذ...رغم احتجاجنا وشكوتنا!!
ويقول رب العزة ايضا ...وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون.....صدق الله العظيم
وما هذه الحياة الدنيا الا متاع الغرور...هي طريق عبور الى حياتنا الابدية اما في الجنة او السعير والعياذ بالله
ولو أخذنا المتوسط الحسابي لأعمار امة محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم
لكانت بين الستين والسبعين كما اخبرنا ****** المصطفى
ولو قسمنا هذه الستين بين الليل والنهار
لصارت ثلاثون!
ولو ازلنا منها العمر الذي لم نُكلف به
وهو حوالي سبع سنوات
لبقي لدينا ثلاث وعشرون عاما!
هي التي متاح لنا فيها التمتع بالحياة والعبادة
فلماذا نشتري هذه السنوات القليله...ونبيع عمرا خالدا في النار!!!

حادية القمر
07-18-2014, 11:34 PM
~~
وَعَلى سَبيلِ الْتَمَييُز.,
مُسْلِمَةٌ أنا".,
فَلا تَقُل هُنالكَ مَنْ هُو افْضَلُ مِني.,إلاَّ كَمَنْ هُوَ مثْلي.,

حادية القمر
07-21-2014, 12:30 AM
الحَمدُ للهِ الَذي هَدَاني
\

ابكتني وآلمتني ....
آلمُغتآب لآ يغفِر آلله لَه فِي ليلة آلقَدر
حتى يُسآمحَه مِن آغتَآبه !
سامحوني و قد سامحتكم ”
دعاء لتبرئة الذمة من الغيبه :
{ اللهم إني عفوت عمن ظلمني .. فمن شتمني أو ظلمني فهو في حل .. اللهم إني سامحت كل من اغتابني أو ذكرني بسوء في غيبتي، وأسألك في ذلك الأجر والمغفره وبلوغ مراتب المحسنين }

" سامحتك فسامحني "
حللوني وانتم مني في حل

حادية القمر
07-24-2014, 12:31 AM
**مَنْهَجُ حَياة:

"خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ"

حادية القمر
07-27-2014, 12:50 AM
{يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ }~

كَمْ هَزَّتني هَذهِ الآية الشَّريفة
وَتَخَيلتُ نَفسي وَأنا اقفُ في طَابورٍ ذَات نَهار صَيفي شَديد الحَرارة
والصَّفُ امَامي طَويلٌ لا يَنتهي.,والبَشر يَتدافَعونَ ويتَخَبطونَ بِبَعضهم
وَكلٌ مِنهم يَسعى بِشَّتى الطُرقِ أن يأتي دَورهُ ويُنهي ما جَاء به
وَكُلنا يَتَعرَضُ لِمثلِ هَكذا مَوقف.,
يَشعر كأنما روحَه تَصَّعدُ إلى السَّماء.,والعَرق يَتصببُ منه.,
و
و
هّذا في الحياةِ الدنيا .,
وَفي حَرارة شَمس الدُّنيا
وَطابورٍ لا يَتجاوز العَشرات
فَكيف بنا والبَشرُ اجْمَعين وَمنذُ بدء الخَليقة
والشَّمس الحَارقة فَوق رؤسهم قَاب قَوسين او ادْنى
او بَعد ذِراع
وَيومٍ مِقداره خَمسون الف سَنة مما نَعُد
والحِساب عَسير سَريع
وَالنَتيجة فَورية ولا رجوعَ بِها ولا اسْتئناف
اما جَحيم
واما نَعيم

فعلا: شَيءٌ عَظيمْ
فيا رَبِّ رَحمتكَ ارجو
وأنتَ حَسبي في تلكَ السَّاعةُ الرَّهيبة

حادية القمر
07-29-2014, 10:42 PM
الإسلام
دِينٌ وَاحد.,!
قَائمٌ عَلى مَا أنْزَلهُ اللهُ عَلى رَسُوله_عَليهِ افْضَل الصَّلاة وَأتَمَّ التَسليم_
كَما قَالَ عَزَّ وَجَلّ القَائل:
{ وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا } .
أمّا ما نَراهُ الآن مِن فِرَق وَمَذَاهب وَافْعَال.,أعْتَقدْ أنها مِن الدِّينِ : بَرّاء!
اتْركوا الإسلامْ كَما نَزل.,وَاصْلِحوا انْفسَكم اوَلاً
اللهمّ رَحمَتكَ ارْجو
؛

حادية القمر
01-07-2015, 10:07 PM
~فَفِرّوا إلى الله .,!
الفِرّار تُعيِقهُ الأَحْمالُ.,وَالدُّنيا حِمْلٌ ثَقيل~
اتْرُكْها وَارْكُض.,!

حادية القمر
03-07-2015, 10:25 PM
قُلْها مَاذا سَـ تَخسَر ؟!
~لَعَلَّ الغُبَارَ المُتَراكم عَلى نَوَافذِ قَلْبِكَ آنَ لَهُ أنْ يَتَبَعْثر.,
أُذْكرْ اللهَ وَتأمْل.,كَيفَ يَطْمَئنُ الفُؤادَ بِـ لا إلهَ إلاَّ الله.,وَالله اكْبَر.,

حادية القمر
07-11-2015, 12:43 AM
~ لِـ لْمَارّينَ مِنْ هُنا ., .,
اسْتَغفِروا .,
عَلَّها تَكون في مِيزانِ حَسَناتي ., :: التَذْكِرة

حادية القمر
08-11-2015, 08:20 PM
رَبِّ:
إني إلى مَا أنزَلت إلىَّ مِن خَيرٍ فَقير~
أنتَ الغَني فَلا تَبْخل

حادية القمر
10-04-2015, 10:09 PM
بَعدَ أنْ تَفَحَصتُ الْوانَ الحُروفِ .,وَتَذَوقتُ نَكهةَ مَعَانيها.,

لَمْ أجدُ الَذُّ مِن حَرفٍ _يُسَاوي الدُّنيا وَمَا فِيها .,_

لا إله إلاَّ الله., ~