المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجدل يحتدم بين الغرب وموسكو في شان اوكرانيا كيري: مستقبل الاوكرانيين يجب الا يكون معلقا على دولة


Eng.Jordan
02-02-2014, 12:21 PM
http://static.annahar.com/storage/attachments/105/291457-01-08_771970_large.jpg

"أ ف ب"

2 شباط 2014
احتدم الجدل بين الولايات المتحدة وأوروبا من جهة وروسيا من جهة اخرى بسبب أوكرانيا حيث شدد قادة في الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وحلف شمال الأطلسي ان على موسكو ألا ترغم كييف على الدخول معها في تحالف لا يحظى برضا الأوكرانيين.
وفي تلميح واضح الى روسيا، صرح وزير الخارجية الأميركي جون كيري في مؤتمر في ميونيخ حيث اجتمع ديبلوماسيون غربيون مع زعماء المعارضة الأوكرانية إن المحتجين يعتقدون ان "مستقبلهم يجب ألا يكون معلقا على دولة واحدة فقط وبالتأكيد ليس بالإكراه". وقال:"الصراع من اجل مستقبل ديموقراطي اوروبي صار اكثر اهمية اليوم في أوكرانيا عن أي مكان اخر." واضاف: "الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يقفان مع شعب أوكرانيا في هذا الصراع".
وموقف كيري خلال المؤتمر حول الامن في ميونيخ هو الاقوى الى هذا اليوم لواشنطن لصالح المعارضة في اوكرانيا.
لكن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف رد الاتهام بمثله قائلا: "لقد جرى التاثير على الخيار السياسي لأوكرانيا" عندما عرض حلف شمال الأطلسي على كييف امكان الانضمام إلى الحلف العسكري الغربي عام 2008. ورفضت أوكرانيا لكنها تتعاون مع الحلف في مهمات سلام دولية مثل أفغانستان.واضاف: "هنا يفرض عليها خيار" متهما بعض ساسة الاتحاد الأوروبي بالتحريض على احتجاجات مناهضة للرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش عن طريق متظاهرين "يستولون على ابنية حكومية ويهاجمون الشرطة مستخدمين شعارات عنصرية ونازية ومعادية للسامية".
وتبادل الجانبان الانتقادات خلال المؤتمر السنوي عن الأمن الذي يعقد في ميونيخ. وعلى هامش المؤتمر ضغط زعماء المعارضة فيتالي كليتشكو وارسيني ياتسينيوك وهو حليف لرئيسة الوزراء السابقة المسجونة يوليا تيموشينكو إلى المشرع بيترو بوروشينكو ونجمة البوب روسلانا ليزيشكو من اجل تقديم الدعم للمعارضة.
وحاول الروس التقليل من شأن هذه الاجتماعات. وكتب نائب رئيس الوزراء الروسي ديمتري روغوزين على حسابه على تويتر "كيري سيبحث الوضع في اوكرانيا مع الملاكم كليتشكو والمغنية روسلانا. انها مهزلة".
وقاد ناشطو المعارضة الأوكرانية احتجاجا صغيرا في شوارع ميونيخ وسط اجتماعات مع كيري ووزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير والممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الامنية كاثرين اشتون.
وقال كليتشكو للصحافيين: "نتوقع الدعم لأوكرانيا.. الدعم لحركة سلمية ديموقراطية لان الجميع يريد ان يرى أوكرانيا دولة أوروبية حديثة هذا هدفنا الرئيسي". وأضاف ان المتظاهرين يقولون: "كفى.. كفى للانتظار .. كفى للفساد .. كفى للعيش من دون قواعد".
وكان يانوكوفيتش وقع قانونا للعفو عن المحتجين الذين اعتقلوا في الاضطرابات والغى قانون حظر التظاهر. لكن هذا لم يكن كافيا على الارجح لانهاء الاحتجاجات التي اتسمت بالعنف في بعض الأحيان والتي بدأت عندما وافق على حزمة قروض روسية بمبلغ 15 مليار دولار اواخر العام الماضي بدلا من اتفاق تجاري مع أوروبا.
واكد حزب المعارضة المسجونة يوليا تيموشينكو ان السلطات الاوكرانية تحضر لفرض حال الطوارىء في البلاد لوضع حد لحركة احتجاج مستمرة منذ اكثر من شهرين.
ويلقي كيري وديبلوماسيون غربيون اخرون بالمسؤولية في العنف على الحكومة الأوكرانية.
وفي كييف اعلنت الاجهزة الخاصة انها فتحت تحقيقا بتهمة "محاولة الاستيلاء على السلطة" بعد درس الخوادم التي تم ضبطها في كانون الاول في مقر حزب تيموشينكو الذي يتزعمه حاليا ياتسينيوك. وعقوبة مثل هذه الاعمال قد تصل الى السجن حتى 10 سنين.
من جهتها، اعلنت اشتون انها ستزور كييف مجددا الاسبوع المقبل للمساهمة في تسوية النزاع الذي اوقع اربعة قتلى على الاقل واكثر من 500 جريح.