المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اتفاق كيري المرتقب يضمن تعويضات للاجئين اليهود الذين فروا من الدول العربية


Eng.Jordan
02-02-2014, 12:26 PM
الأحد، 02/2/2014



شارك



القدس المحتلة – العرب اليوم




http://alarabalyawm.net/wp-content/uploads/2014/02/%D9%83%D9%8A%D8%B1%D9%8A-560x448.jpg





اكدت مصادر اسرائيلية الجمعة بان المبعوث الامريكي لعملية السلام مارتن انديك اوضح لقيادات في المنظمات اليهودية الأمريكية بان اتفاق الاطار الذي يجري بلورته من قبل وزير الخارجية الامريكي جون كيري يضمن حق التعويض للاجئين اليهود الذين فروا من الدول العربية لاسرائيل، وذلك على غرار التعويضات للاجئين الفلسطينيين.




وكشف المبعوث الأمريكي الخاص لمفاوضات السلام مارتين ايندك بعض التفاصيل المتعلقة باتفاقية الاطار التي يسعى كيري لطرحها، والتي ستكون أساسا لاستمرار المفاوضات حتى نهاية عام 2014، في حال قبولها من قبل الرئيس الفلسطيني أبو مازن ورئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو.وقد تطرق ايندك الى أبرز النقاط الواردة في هذه الاتفاقية في اجتماعه مع قيادات في المنظمات اليهودية الأمريكية السياسية والمجتمعية وفقا لما نشره الجمعة موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية، مؤكدا أن موافقة الرئيس الفلسطيني ورئيس وزراء اسرائيل على هذه الاتفاقية كأساس للمفاوضات وليس كموافقة نهاية.


وتحدثت الصحيفة عن ابرز النقاط الواردة في الاتفاق، منها انه لم يأتِ على ذكر مدينة القدس في اتفاقية الاطار بتفاصيل مكتفيا بالقول بأن موضوع القدس بقي عائما وشبه مغيب، دون التطرق لما سيرد في هذه الاتفاقية بشكل واضح بخصوص القدس.


كما ورد في الاتفاقية، ان حلقضية اللاجئين الفلسطينيين على أساس التعويض وبنفس الوقت تم طرح تعويض اليهود -اللاجئين اليهود- الذي غادروا منازلهم في الدول العربية بعد قيام دولة اسرائيل وهاجروا اليها.وتضمنت الاتفاقية انسحاب اسرائيل من اراضي الضفة الغربية على أساس حدود عام 1967 مع تبادل للاراضي دون تحديد نسبة هذا التبادل، وقضية المستوطنات المرتبطة بهذا الموضوع فقد عاد ايندك أمس ونفى ما تناقلته وسائل الاعلام عن تصريحاته بخصوص بقاء 80 % من المستوطنين تحت السيطرة الاسرائيلية، مشيرا إلى أنه لم يتم طرح هذه النسب في المفاوضات، مع تأكيده بأن يمكن بقاء عدد من اليهود تحت السيادة الفلسطينية حال رفض بعض المستوطنين اخلاء المستوطنات، وقال إن الرئيس الفلسطيني أبو مازن لا يوجد لديه توجه بأن تكون الدولة الفلسطينية مقتصرة فقط على الفلسطينيين.
واحتوت الاتفاقية موضوع الاعتراف بدولة اسرائيل بأنها الوطن القومي للشعب اليهودي وبنفس الوقت الاعتراف بالدولة الفلسطينية بأنها الوطن القومي للشعب الفلسطيني.
واحتوت الاتفاقية موضوع وضع ترتيبات أمنية في منطقة غور الاردن وعلى الحدود ما بين الدولة الفلسطينيـــة والاردن، وتشمل هذه الترتيبات العديد من الوسائل التكنولوجية المتطورة التي ستكون باشراف الولايات المتحدة.
بدوره نفى مارتين اينديك في سياق حديث لصحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية، ان يكون قد طرح ارقاما بخصوص المستوطنين الذين سيبقون تحت السيادة الاسرائيلية.