المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بيان اتحاد علماء المسلمين بشأن مسلمي إفريقيا الوسطى


عبدالناصر محمود
02-16-2014, 08:59 AM
بيان اتحاد علماء المسلمين بشأن مسلمي إفريقيا الوسطى*
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ

16 / 4 / 1435 هــ
16 / 2 / 2014 م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/_3943.jpg




الأصل في الإسلام أن المسلمين أمة واحدة, وأن علاقتهم فيما بينهم كالجسد الواحد كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم: (مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِى تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى} صحيح مسلم برقم/6751 .

وإذا كان واجب نصرة المسلم لأخيه المسلم لرفع الحيف والظلم الواقع عليه بالقوة غير ممكن في هذه الأيام, نظرا لضعف المسلمين أما تعاظم قوة عدوهم, وتفرقهم وتشرذمهم أمام اجتماع وتكالب أعدائهم عليهم, فلا أقل من التعاضد والتعاطف مع معاناتهم, و بذل ما في الوسع لإيقاف العنف والقتل والاضطهاد الممارس ضدهم, والعمل من أجل التخفيف من آلامهم بكل الوسائل الممكنة.

ومن هذا الباب وأما تطورات الوضع في إفريقيا الوسطى, والتي تصاعدت فيه أعمال العنف الممنهج ضد المسلمين بشكل غير مسبوق في الآونة الأخيرة, من خلال حملات التطهير الإثني الذي تمارسه المليشيات المسيحية "بالاكا" بحق المسلمين هناك, والتي أدت لسقوط مئات القتلى وتهجير آلاف المسلمين عن بيوتهم ومدنهم...

أصدر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بيانا يطالب فيه المجتمع الدولي والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والعالم الإسلامي بالتحرك السريع لوقف عمليات التطهير العرقي ضد المدنيين المسلمين في أفريقيا الوسطى.

كما دعا البيان المنظمات الإغاثية في العالم الاسلامي، إلى مد يد العون والإغاثة، الى هؤلاء المنكوبين، استجابة لواجبنا الإسلامي والإنساني, مذكرا النصارى والمسلمين للعودة للتراحم والتعايش السلمي الذي يدعو إليه الدين الإسلامي والنصراني الصحيح على حد سواء, سائلاً الله تعالى أن يرأف بعباده ويلطف بهم.

وفيما يلي نص البيان:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه.

وبعد :

يتابع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بقلق بالغ، التقارير التي تتحدث عن تواصل نزوح ألوف المسلمين من جمهورية أفريقيا الوسطى إلى تشاد والكاميرون المجاورتين، هربا من أعمال عنف عرقية، وأعمال ذات وحشية فائقة، وجرائم خطيرة، تعبر عن عنصرية ضيقة، وتطرف ديني، وفي أعمال استفزازية لمشاعر المسلمين، تمارسها ميليشيات مسيحية، التي شملت قتل المسلمين في الشوارع، وإحراق جثثهم، وطردهم من ديارهم، وتدمير ممتلكاتهم،في مرأى ومسمع من الحكومة والعالم.

وأمام هذا المشهد الظالم الخطير يدعو الاتحاد ويؤكد على ما يلي:

1- يدعو الاتحاد المجتمع الدولي إلى التحرك السريع من أجل وقف عمليات"التطهير الإثني" التي طالت المدنيين المسلمين غربي إفريقيا الوسطى، في الوقت الذي تقف فيه القوات الدولية المنتشرة هناك عاجزة عن وقفه.

2- يطالب الاتحاد منظمة التعاون الإسلامي، والاتحاد الأفريقي، والأمم المتحدة، والمنظمات الحقوقية والإنسانية، والعالم الحر إلى بذل كل الجهود، لحماية المضطهدين المسلمين، من هجمات المتطرفين، والقتل الجماعي في أفريقيا الوسطى، وملاحقة المجرمين من ميليشيات (مكافحة بالاكا) وتقديمهم لمحاكم جرائم ضد الإنسانية.

3- يدعو الاتحاد المنظمات الإغاثية في العالم الاسلامي، إلى مد يد العون والإغاثة، الى هؤلاء المنكوبين، استجابة لواجبنا الإسلامي والإنساني.ونسأل الله تعالى أن يرأف بعباده ويلطف بهم.

4- كما يدعو الاتحاد النصارى والمسلمين إلى التراحم، والتسامح والتعايش السلمي المطلوب في الإسلام والمسيحية ، حيث أثبتت التجارب أن هذه الاضطرابات لا تعود بالخير لأي فريق، وإنما تؤدي إلى تفكيك البلاد،وانتشار مشاعر الكراهية والانتقام بين أبناء الوطن الواحد، لذلك نطالبهم بالعودة إلى الحوار البناء والتصالح، والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين مستعد للمساهمة فيه.

{وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ} يوسف/21

ـــــــ أ.د علي القره داغي........................ أ.د يوسف القرضاوي

ـــــــــــــــ الأمين العام .......................... رئيس الاتحاد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ