المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من ينقذ المسجد الأقصى من براثن الاحتلال الصهيوني ؟


عبدالناصر محمود
02-25-2014, 08:54 AM
من ينقذ المسجد الأقصى من براثن الاحتلال الصهيوني ؟*
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ

25 / 4 / 1435 هــ
25 / 2 / 2014 م
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/_3986.jpg


وسط تغافل أشبه بالجريمة يمضي الصهاينة في مخططهم ضاربين عرض الحائط بالمساجلات الكلامية التي تصدر من المؤسسات الرسمية وشبه الرسمية حول إحكامهم السيطرة على المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين.

وتأتي الأخبار لتعلن أن الكيان الصهيوني أراد أن يجعل سيطرته على المسجد الأقصى رسميا وفعليا وواقعيا وفقد كشفت صحيفة "جيروزاليم بوست" عن مقترح قدمه عدد من الحاخامات بالاشتراك مع به نائب رئيس المجلس موشيه فيغلين من حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، يطالبون فيه "الكنيست" بصدور تشريع يمنح "إسرائيل" حق السيطرة على المسجد الأقصى، وقبة الصخرة.

كما أفادت أن الكنيست سوف يناقش الأسبوع المقبل هذا الاقتراح ليفرض السيادة الصهيونية على المسجد الأسير بدلا من السيطرة الاسمية الأردنية الممنوحة له بحكم معاهدة وادي عربة التي وقعت عام 1994 لتمنح الأردن المسئولية على الأماكن المقدسة في القدس, ليكون هذا القانون فور إقراره من الكنيست ستصبح القدس الشرقية بكاملها وجميع المناطق المقدسة المحيطة بها تحت حكم دولة الاحتلال.

وكان رئيس الكنيست يولى ادلشتاين قد ألغى في الأسبوع الماضي جلسة كانت مخصصة لهذا الغرض عقب احتجاجات فلسطينية وأردنية عارمة وسط صمت عربي كامل.

وتوالت ردود الأفعال الفلسطينية التي تنتهي غالبا عند حدود الاعتراضات الكلامية أو التظاهرات التي لا يملكون غيرها في ظل غياب كامل لأي مؤسسة عربية رسمية لها القدرة على اتخاذ الموقف الصحيح واللازم في هذا الإطار .

فقال الشيخ إبراهيم صرصور، العضو العربي في الكنيست لـ"راديو سوا"، إن نسبة التهديد الإسرائيلي على المسجد الأقصى وصلت إلى درجة وصفها بأنها "خطيرة للغاية".

بينما أكد الشيخ عكرمة صبري مفتي القدس والديار المقدسة في حديث لPNN أن مسألة إدراج الكنيست لملف "السيادة على الأقصى" على جدول أعماله هو أمر خطير جداً وغير مسبوق ومرفوض جملة وتفصيلاً وأن طرحه مرة أخرى في الكنيست يؤكد على إصرار الاحتلال الإسرائيلي في اعتدائه على المسجد الأقصى المبارك.

وأضاف صبري: "إن المسجد الأقصى للمسلمين وحدهم ولا علاقة لليهود به مطلقاً لا من قريب ولا من بعيد وبالتالي فإن طرحه في الكنيست هو أمر مرفوض وغير مشروع حيث أن الكنيست ليس صاحب صلاحية وليس من اختصاصه، فالأقصى أسمى من أن يخضع لقرارات الكنيست".

رفضت الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية ودار الإفتاء في القدس المحتلة أدراج هذا الاقتراح للمناقشة , وأصدرت بيانا نشره موقع مؤسسة الأقصى للوقف والتراث جاء فيه "إن المسجد الأقصى بكل ساحاته وقبابه وأروقته "باطنة وأعلاه" مسجد إسلامي مقدّس وليس لأحد أن ينازع فيه، وهي حق خالص للمسلمين لا يشاركهم فيه أحد".

وطالب البيان الحكومة الأردنية صاحبة الولاية الدينية على المسجد الأقصى المبارك أن تتخذ جميع الإجراءات العملية التي تحول دون تنفيذ هذه المخططات العدوانية بحق المسجد , كما طالب الحكومات والشعوب العربية والإسلامية ودول العالم والمؤسسات الدولية التي ترعى حقوق الإنسان وتحافظ على خصوصية التراث الديني والحضاري في مدينة القدس أن يكون لها موقف واضح من هذه الاعتداءات .

واعتبر نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني الشيخ كمال خطيب طرح هذا البند على الكنيست "تصعيدا إسرائيليا على المسجد الأقصى المبارك، تجاوز حدود نشاطات لجماعات دينية متطرفة، وأصبح اليوم هو النشاط الذي قد تقوم به كل الأحزاب الصهيونية الموجودة تحت مظلة البرلمان الإسرائيلي".

فمنذ عقود طويلة والمسجد الأقصى فعليا تحت السيطرة الصهيونية, ولا يستطيع المسلمون أداء الصلاة فيه إلا بسماح صهيوني لهم, فيغلقونه تارة ويسمحون لكبار السن فقط بالصلاة فيه تارة أخرى ويدنسونه بقطعان مستوطنيهم تحت حماية أسلحة جنودهم, فما الجديد إذن حتى يخيل الساسة للناس أن لهم خطوطا حمرا في تعامل الصهاينة مع المسجد الأسير؟ وهل سيظل الصمت والتجاهل العربي يخيم على ردود الأفعال أم سيكون هناك تحرك لإنقاذ المسجد الأسير الذي يعاني منذ عقود؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ