المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شيعي مصري يعترف بسب الصحابة


عبدالناصر محمود
03-14-2014, 08:01 AM
شيعي مصري يعترف بسب الصحابة*
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ

13 / 5 / 1435 هــ
14 / 3 / 2014 م
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/_4053.jpg



من المسلمات العقدية لدي الشيعة الإثنا عشرية الطعن في صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولعنهم- واستثنوا من ذلك علي رضي الله عنه ونفراً من الصحابة- وهي مسألة لازمة لتمام إيمان الشيعي، فليس بشيعي عند القوم من لم يسب العمرين، أو يطعن في أم المؤمنين عائشة، رضوان الله على الجميع، وعلى هذا درج الشيعة، رغم تقيتهم، فعلى الرغم من ادعائهم عكس ذلك إلا أن أفعالهم وأمهات كتبهم تنص صراحة على هذا الأمر، وتوجبه على كل الشيعة.
وكان من آخر فضائح الشيعة- بشأن طعنهم في صحابة رسول الله وأمهات المؤمنين- ما أثير مؤخراً من تهجم شيعي مصري على أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وعدد من الصحابة، فقد كتب شيعي مصري مقالاً سنة 2006م، تحت عنوان "أسوأ عشر شخصيات في التاريخ"، يسب فيه أم المؤمنين عائشة وعدداً من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، في جريد الغد المصرية، ولم يُكشف عن شخصية هذا الشيعي إلا مؤخراً.
حيث كشف وليد إسماعيل مؤسس ائتلاف "محبي الصحب والآل" عن تسجيل صوتي لأحد أبرز قيادات المتشيعين في مصر يعترف فيه بالإساءة إلي أم المؤمنين عائشة "رضي الله عنها".
ويظهر في التسجيل الصوتي استجداء الشيعي "خالد كروم" – كاتب المقال المسيء- بقيادات الشيعة لمحاولة مساعدته بعد اكتشاف أمره من قبل المصريين، بعد كتابته لهذا المقال.
وفي تصريح صحفي لوليد إسماعيل أوضح أن الشيعي "كروم" قام بتهديده بإرسال رسائل تحتوي عبارات خارجة وألفاظ بذيئة، بعدما قام مؤسس "محبي الصحب والآل" بفضح هذا الشيعي، ونشر دوره في القيام بتجنيد سيدات فيما يعرف عند الشيعة بزواج المتعة. وأضاف إسماعيل أن الائتلاف بصدد نشر قائمة موثقة بالأدلة لدور بعض رموز الشيعة داخل مصر.
جدير بالذكر أن وليد إسماعيل، باحث في الشأن الشيعي، وله العديد من الحوارات والمناظرات مع الشيعة في مصر وخارج مصر، وهو أحد مؤسسي ائتلاف "محبي الصحب والآل"، وهو أحد الائتلافات المدافعة عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمهات المؤمنين رضوان الله عليهم، والائتلاف بصدد إطلاق قناة "فاطمة" باللغات العربية والأوردية والفارسية، لمواجهة المد الشيعي، ودعوة الشيعة في الدول العربية وإيران وباكستان والهند، إلى مذهب أهل السنة والجماعة.
في سياق متصل بدأت وزارة الأوقاف المصرية في توزيع منحة الأزهر المتمثلة في 60 ألف كتيب حول مخاطر الفكر الشيعي في بلاد أهل السنة، على مديريات الأوقاف، لتوزيعها على الأئمة والدعاة.
وبحسب مصادر في وزارة الأوقاف، تهدف هذه الكتيبات للتصدى لمخاطر الفكر الشيعى، وإنها تنوه بأن إيران تقف خلف حملات التبشير الشيعي في كل دول المنطقة تحت عباءة الدين، واستغلال حب المسلمين لآل البيت.
إن على الأمة الإسلامية- سيما العلماء والدعاة- مسؤولية كبيرة في الدفاع عن صحابة النبي صلى الله عليه وسلم، والذب عن أمهات المؤمنين، ورموز الأمة من علماء السلف، فهم نقلة الدين، وحفاظ الوحي، وبالتهاون في حقوقهم ضياع للدين، واستعلاء للفسدة، وناشري البدع المذاهب المنحرفة، فماذا يبقى لنا إن تركنا هؤلاء يطعنون في نقلة السنة، وكتبة الوحي، ومعلمي الناس الخير؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ