المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حقوق الإنسان بمصر تحت بيادة السلطة


عبدالناصر محمود
03-19-2014, 07:35 AM
ساينس مونيتور: حقوق الإنسان بمصر تحت بيادة السلطة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ

18 / 5 / 1435 هــ
19 / 3 / 2014 م
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

http://204.187.101.75/memoadmin/media//version4_BfPE07BCEAAIc2O.jpg


رصدت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية تدهور أوضاع حقوق الإنسان في مصر على مدار الثلاث سنوات الماضية، معتبرة أن الوضع يسير من سيئ إلى أسوأ.
وقالت الصحيفة: إن هذا التدهور يأتي بالتزامن مع بحث إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما استئناف إرسال الشحنات العسكرية والدعم المالي للقيادة العسكرية في البلاد.
ورأت الصحيفة أن الانتهاكات الشديدة التي يتعرض لها المواطن المصري تسحق أية آمال لإقامة مجتمع ديمقراطي يقوم على التعددية، مشيرة إلى أن ذلك الوضع قد يدوم لعقد من الزمان على الأقل قبل توافر إمكانية تحقيق الديمقراطية في البلاد.
ودعَّمت الصحيفة رؤيتها حول وضع حقوق الإنسان في مصر مستشهدة بحملة القمع الشرسة التي تمارسها السلطات، وتزايد أعداد الناشطين السياسيين في السجون والتي وصلت إلى 16 ألف شخص على الأقل، ولاسيما التقارير المتزايدة عن عمليات التعذيب في أقسام الشرطة.
وحذَّرت الصحيفة الأمريكية من مغبة اتساع دائرة القمع التي كانت تركز على أنصار جماعة الإخوان المسلمين في أعقاب عملية فض اعتصام رابعة العدوية التي راح ضحيتها مئات الأشخاص، لتطال جميع الحركات المعارضة.
واستنكرت الصحيفة عزم إدارة الرئيس أوباما استئناف المساعدات العسكرية بشكل كامل لمصر، بما في ذلك صفقة المروحيات المقاتلة من طراز أباتشي التي يطالب بها الجيش المصري لتعزيز عملية مكافحة الإرهاب التي يشنها على معاقل الحركات التكفيرية في سيناء.
وأعادت الصحيفة إلى الأذهان تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الأسبوع الماضي حول مصر، والتي أعرب فيها عن أمله في أن يتخذ "قريبًا" قرارًا بشأن استئناف المساعدات الأمريكية الكاملة البالغة 1.5 مليار دولار إلى مصر.
وردًّا على سؤال حول ما إذا كانت الإدارة الأمريكية ستفرج عن المساعدات قبل الانتخابات الرئاسية المتوقعة هذا الربيع في مصر، قال كيري: "لا أستطيع القول بالتأكيد، ولكننا نأمل في أن نتمكن من أن نفعل ذلك قريبًا جدًّا".
وكانت واشنطن قد جمدت في أكتوبر جزءًا كبيرًا من المساعدات البالغة 1.5 مليار دولار - معظمها مساعدات عسكرية - لمصر بحجة أن الحكومة الجديدة يجب أن تعيد البلاد إلى طريق الديمقراطية.
وقالت الصحيفة: إنه سواء تم إجراء الانتخابات الرئاسية في مصر بحلول شهر يوليو المقبل وسواء كان سباق الرئاسة عادلًا نسبيًّا أم لا، فإن الواقع يقول: إن مصر تتقهقر إلى الوراء في حقوق الإنسان الأساسية، وعلى الرغم من ذلك فإن الولايات المتحدة التي تتباهى بحفاظها على حقوق الإنسان في العالم، فإنها الآن عالقة في الوضع الحقوقي المتدهور في مصر.

____________________________________