المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : محمد صوان يتهم دولا عربية بدعــــم إنقلاب "حفتر"


عبدالناصر محمود
05-29-2014, 06:26 AM
محمد صوان يتهم دولا عربية بدعــــم إنقلاب "حفتر"
ــــــــــــــــــــــــــــ

30 / 7 / 1435 هــ
29 / 5 / 2014 م
ــــــــــ

http://www.albayan.co.uk/photoGallary/newsImages/2011410.jpg

أكد محمد صوان، رئيس حزب العدالة والبناء الليبي، أن منطق الانقلابات العسكرية قد ولي، والشعب الليبي لن يقبل به مرة أخري، وأنهم حريصون جدًا علي نجاح المسار الديمقراطي، ونقل السلطة من المؤتمر الوطني إلي كيان آخر لابد أن يكون عبر الآليات الديمقراطية، وذلك سحب الثقة من الحكومة وتكليف حكومة أخري يجب يكون أيضًا عبر الوسائل الديمقراطية.

وأضاف- في حوار نشره موقع قناة "الشرق"- أن المشهد الآن في ليبيا هو مشهد انتخابات قادمة بعد شهر، ولجنة صياغة الدستور تعمل وربما تقدم المسودة الأولي للدستور في أقرب وقت، وهناك انتخابات تجري للمجالس البلدية، لافتا إلي أن المشكلة الكبيرة لديهم هي التصدع الأمني، ولو تمكنت الحكومة الليبية الجديدة من السيطرة علي الجانب الأمني وحلحة بعض الأوراق، فربما يحدث خروج عاجل من الأزمة.

وأوضح "صوان" أن الشعب الليبي عاني بعد الثورة، والحكومات المتعاقبة لم تحقق انجازات تذكر خاصة في أطار تحقيق الأمن والاستقرار وتقديم الخدمات، وهذا هو ما يجعل بعض البسطاء يتعلقوا بأي أمل وربما لا يفصلون بين الجهات الشرعية وغير الشرعية، لكن عموم المجتمع الليبي والنخب بأي حال من الأحوال لا تري أن ما يقوم به "حفتر" أو غيره أمرًا قد يكون مقبولا.

وشدّد رئيس حزب العدالة والبناء الليبي علي أن كل المحاولات الانقلابية التي سبقت، والتي قام بها "حفتر" أو غيره، تم التصدي لها من قبل الثوار الأبطال، متوقعًا أن ما يقوم به "حفتر" الآن سوف يتصدي له المجتمع المدني الذي يرفض العودة للحكم العسكري، كما سيتصدي لـ"حفتر" من يرون أن السجل التاريخي لـ"حفتر" لا يؤهله لقيادة أي عمل وطني علي الإطلاق، فليس له رصيد يسمح له أو يؤهله لأي عملية سياسية، وبالتالي فلا يوجد أي مستقبل لهذه العمليات.

ونوة إلي أن "حفتر" جزء من انقلاب "القذافي" في عام 1969، وجزء من الجيش الليبي الذي ورط الشعب الليبي في حرب تشاد والتي كانت ضحاياها عشرات الآلاف، والشعب الليبي يحتفظ بذاكرة سيئة وسلبية تجاه "حفتر" في هذا السياق، وبالتالي فلا يمكن بأي حال من الأحوال أن يكون "حفتر" أو غيره ممن يحاولون تصدر المشهد السياسي ليقدم نفسه باعتباره منقذا للشعب الليبي حتى علي المستوي السياسي لو قدم نفسه لأي انتخابات، ناهيك عن أنه خارج الشرعية أصلا.

وقال:" ندين كل الإرهاب سواء باستخدام الدين أو باستخدام أي شعار آخر، وما يقوم به "حفتر" هو "إرهاب"، وبالتالي فهو إرهاب مدان لدينا نحن كحزب سياسي ندعو إلي دولة المؤسسات والقانون والتداول السلمي علي السلطة ولتحقيق الرفاهية والكرامة للإنسان الليبي الذي عاني من القمع لأكثر من أربع عقود".

وذكر أن تحركات "حفتر" تأتي عقب كل خطوة سياسية يتخذها البرلمان في صالح استقرار ليبيا، فالمؤتمر الوطني على أبواب اعتماد حكومة جديدة، ويتوقع أن يكون هناك شيء من الاستقرار في المستقبل بما يوضح إن تحركات حفتر وراءها أسباب ودوافع وجهات تحركها للقضاء على محاولات الاستقرار وبناء الدولة في ليبيا.

وبسؤاله عن تواجد ومدي قوة قوات "حفتر"، أجاب :" لا نستطيع أن نقول أن "حفتر" لديه قوات أو يمتلك دعما كافيا له، رغم أنه بلا شك لديه مجموعات ربما استطاع التغرير بهم، والزج بهم في محاولة لاقتحام مدينة بني غازي لمحاولة السيطرة عليها، وقد تصدت له قوات الدروع التابعة لرئاسة الأركان وتمكنت من صده، وهناك بعض الجنرالات المتقاعدين، والذين في أغلبهم محسوبون علي منظومة "جيش القذافي" أعلنوا عبر الفضائيات عن تأييدهم لمزاعم "حفتر" وعمليته التي يروج لها".

واستطرد :" لكن هؤلاء باتفاق كل الليبيين لا يملكون من القوة علي الأرض ما يؤهلهم لأن يقوموا بأي شيء حقيقي وفعلي، فقط ربما استغلالهم للفضائيات الإعلامية التي تتسبب في فوضي الآن في ليبيا وتفتح المجال أمام كل من يروج للفتنة، وهناك بعض الجهات مثل ما يسمي بـ"الصاعقة" أعلنت أنضمامها نتيجة لعدائها بشكل أو بأخر لبعض التيارات السياسية، لكن لا نستطيع أن نقول أن هناك جهات يعول عليها انضمت لحفتر، أما الباقي فهو استغلال لمساحات إعلامية لخروج بعض الأشخاص الذين يدعون انهم يمثلون قبائل، وتخرج مجموعة أخري وتقول إنها تمثل مؤسسة مجتمع مدني ثم بعد ذلك يصدر بيان يناقض البيان الأول ويؤكد أن هذه المجموعة لا تمثله، وبالتالي فهذه المجموعات هي زوبعات إعلامية أكثر منها حقيقة وواقع علي الأرض".

وشدّد علي أن هناك دعم خارجي لـ"حفتر" بدون أدني شك، خاصة من بعض الدول العربية التي لا تريد أي نجاح لأي تجربة من تجارب دول الربيع العربي أو التقدم للأمام والنهوض، لأنها تخاف علي عروشها، خاصة أن نجاح أي تجربة ربما يشجع شعوب الدول الأخرى علي انتهاج نفس المنهج والمسلك، وبالتالي فهناك دعم واضح لدول بعينها أصحبت معروفة للجميع ولكل المتابعين.

ولفت إلي أن هناك أطرافاً معروفة تقف وراء دعم حفتر، تتمثل في عناصر الثورة المضادة المتمثلة في بعض القنوات الإعلامية ورموز النظام السابق الذين يملكون المليارات خارج ليبيا وأتباعهم في الداخل وبعض من التبس عليهم الأمر حول وجود بعض الجماعات المتشددة داخل ليبيا.

وحول تحدث صحف ليبية عن مشاركة طائرات مصرية في دعم انقلاب "حفتر"، قال:" لا أستطيع القول أن هناك مشاركة لطائرات عسكرية مصرية في دعم "حفتر" ومحاولة انقلابه، فهذا الأمر يحتاج لدليل، وأنا في الحقيقة لا أستطيع أن أتحدث بدون دليل".

وأوضح "صوان" أن هناك مبادرة تم طرحها مؤخرًا من قبل الحكومة، وهي تتحدث عن استمرار الحكومة الحالية حتى يتم انتخاب البرلمان الجديد، وأن يعلق المؤتمر الوطني أعماله، إلا أن هذه المبادرة جاءت من طرف أصيل في المشكلة، وبالتالي فليست الحكومة في موضع تقديم المبادرات، فالحكومة مطلوب منها الآن تسليم السلطة لرئيس الحكومة المنتخب الجديد، وبالتالي فكرة أن تتقدم الحكومة بمبادرة وتطلب لنفسها أن تستمر في العمل، وتطلب من الجهة التشريعية تعليق أعمالها، فهذا أمر غير مقبول، وربما هناك مبادرات أخري، لكن هذه أبرز المبادرات المطروحة، لكنه لا يري أن هذه المبادرة ستلقي قبولا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ