المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معلومات استخباريه مهمه عن مخطط لمشروع ايران القومي التوسعي


Eng.Jordan
05-31-2014, 12:54 PM
نضعها امام من لازال يعتقد ان ايران لا تشكل الخطر الاكبر على العرب والعالم..
شبكة البصرة
منذ انطلاق منظمة الرصد والمعلومات اقسم مجاهدوا المنظمه ان يكونوا العين الساهره على حياة العراقيين من شمال العراق الى جنوبه وهي الذراع الاستخباري للمقاومه العراقيه وكشف مخططات الحرس الثوري واستخبارته ومجاميعه الاجراميه في العراق والمنطقه من خلال خبرة رجالها في اختراق دوائر الاطلاعات واستخبارات الحرس الثوري من خلال مصادرها التي تعمل في العراق وداخل العمق الايراني ومن الله التوفيق.

وردتنا معلومات من مصادرنا المطلعه والقريبه من دوائر الحرس الثوري مفادها ما يلي :
اولا : يوجد مجمع قرب محطة مترو طهران تابع لاستخبارات الحرس الثوري يضم مركز بحوث متخصص بدراسة الانسان وكيفية اكتشاف نقاط ضعفه مع دراسه مستفيضه لماضيه بكل ما مر عليه من افراح واحزان تعتمد على معلومات استخباريه تأتي من اجهزة مخابرات مختصه وكذلك مدى الحرمان الذي عانى منه وما هي المحطات المؤلمه التي مرت عليه هذا المركز متخصص في دراسة الانسان العراقي والافغاني كأساس عمل مع وجود بعض المختصين في دراسة الانسان من اعراق واجناس اخرى يضم في هيئته خبراء روس وصينيين ومختص امريكي يعمل مع الحرس الثوري يدعى "ستيفن رامزي" واسمه الايراني (امير) يضم المجمع ثلاث بيوت ضخمه وفق نظام الفلل هذه الفلل يسكنها كل من:
- (حسن كٌل علي زاده) يحمل رتبة لواء في استخبارات الحرس وهو من يشرف ويدير هذا المجمع والدار الثانيه مخصصه للمدعوه" زهراء توكلي" تسكن فيه مع عائلتها وهي مسؤوله عن تجنيد وتدريب النساء اللاتي يتم تجنيدهن للعمل مع الحرس الثوري بما فيهن الانتحاريات،
يحوي المجمع على خمسة مجمعات سكنيه مجهزه بكل الخدمات من اسواق وغيرها تقدم خدماتها مجانا وفق نظام الكوبون حيث مخصص لكل شخص كميه معينه يستلمها وفق حصه شهريه مدونه له في الكوبون الخاص به؛ وكل مجمع مفصول عن الاخر اداريا ويفصل احدهما عن الاخر سياج من (بي ار سي) مع وجود قوة حمايه امنيه والمجمع عباره عن اربعة عمارات تحتوي على 12 شقه عائليه.

ثانيا : واجبات هذا المجمع ما يلي :
أ- يستقبل في كل دوره ما يقارب (300) عنصر من المجاميع الشيعيه تحت اسم وراية مليشيات العصائب، هذه المجاميع يتم ارسالها من العراق بترشيح وتزكيه من قائد مليشيات العصائب "قيس الخزعلي" بواقع 300 عنصر لكل مجموعه وكل مجموعه يتم تدريبها لمدة ثلاثة اشهر متتاليه بمنهاج مكثف للغايه وبعد ان تنتهي الفتره المذكوره يقوم مراقبون مختصون ومن مربيين اكفاء بتقسيم هؤلاء الى ثلاثة مجاميع :
- المجموعه الاولى التي تحصل على درجات عاليه في التدريب اي يثبتون جداره عاليه هؤلاء يتم ادخالهم دورات عقائديه اولا ثم عسكريه ويتم ارسالهم الى مكتب (القرار كاه) المرتبط بالخامنئي ليحصلوا على مباركة الولي الفقيه ويطلق عليهم تسمية "انصار الامام الحجه".
- المجموعه الثانيه وهؤلاء اقل كفاءه من الاولى يتم تأهليهم ليكونوا قيادات للعصائب في العراق وسوريا.
- المجموعه الثالثه هم القله ويتضح من خلال متابعة مصادرنا انهم لا يصلحون للقتال ذات الشده العاليه، هؤلاء يتم تأهيلهم للقيام بأعمال الاسناد وعمليات التخريب كزرع العبوات والخطف والتسليب وتلغيم السيارات في العراق وسوريا.
تشير معلومات مصادرنا ان كل دوره من هذه الدورات المستمره لا يتم تخريجها الا بوجود قائد ملييشيات العصائب قيس الخزعلي ومحمد علي جعفري واحيانا يحضر للتخرج الولي الفقيه نفسه ويمنح كل متخرج صفة " الموالي"؛ هذا ما يخص المليشيات الشيعيه.
ب- تدريب عناصر القاعده : مخصص لهم داخل المجمع ساحه للتدريب وقاعات متخصصه لعملية تدريبهم بما فيها من مساجد صغيره يشرف عليها رجال دين من السنه يعملون مع الحرس الثوري من جنسيات افغانيه وباكستانيه وبعض المشايخ من السعوديه واليمن ومصر وتونس؛ واجب هؤلاء التنظير والارشاد لعمليات الذبح وتفجير الانفس خدمة للدين الاسلامي؛ يقدر مصادرنا ان عدد المتدربين من عناصر القاعده في كل دوره من (100- 150) عنصر يقسمون الى قسمين وهما كالتالي :
المجموعه الاولى وهي الاكبر هؤلاء يتم تدريبهم على عمليات القتال واقتحام المباني المحصنه مع ترصين عقيده ثابته لهم هو انهم في حالة الصوله لا يتراجعوا ابدا اما ان ينتصروا او يموتوا.
ج - تأهيل النساء : يوجد في المجمع قسم تأهيل النساء وخصوصا الشابات تشرف عليهن "زهراء توكلي" تحمل رتبة عقيد في الحرس الثوري.
اكدت مصادرنا ان اخطر شخص في العراق الان هو قيس الخزعلي وهو رجل ايران في تنفيذ مخططها الكبير في العراق ودول الخليج ومصر، ومعلومات مصادرنا المؤكده تشير الى ان الخامنئي بعث رساله بخط يده الى المالكي والى خضير الخزاعي امرهما بعدم التعرض له مهما كان السبب وتأمين حمايه مشدده له ورسميه وقد منحه الخامنئي رتبة (عميد) في الحرس الثوري وهو معد ليكون مشروعاً لما تسميه ايران (نصير المستضعفين في الخليج الفارسي) ؛ تفيد مصادرنا ان هذا المشروع يشرف عليه الخامنئي ومن خلاله سيقوم قيس الخزعلي بتنفيذ عمليات عسكريه قويه جدا بدعم من حرس الثوره وهذه العمليات ظاهرها نصرة اتباع اهل البيت وباطنها التالي :
1- ضرب الاقتصاد السعودي والكويتي والبحريني وبتواطىء من قطر وعٌمان.
2- العمل على تغيير الانظمه المذكوره اعلاه.
3- احداث الفوضى والارباك في مجتمعات الدول المذكوره اعلاه مشابه لما يحدث في ليبيا.
4- المساعده في تشكيل مليشيات في هذه الدول بما فيها مصر تعمل على خدمة المصالح الايرانيه وانشاء مليشيات في الامارات ومن خلال اعمالها تقوم ايران بابتزاز الامارات.
5- تقوم مليشيات الخزعلي بعمليات عسكريه نوعيه تستهدف التواجد العسكري الامريكي من خلال ضرب القواعد والقطع البحريه واستهداف سفاراتها وقنصلياتها في دول الخليج.
6 - ترافق هذه العمليات القيام بعمليات انتحاريه من قبل عناصر القاعده يشرف عليها الحرس الثوري تستهدف السعوديه والبحرين والكويت وتضرب مفاصل حيويه في البنى التحتيه لهذه الدول (الامنيه والاقتصاديه والتنمويه).

تعليقنا : من خلال هذه المعلومات هل يصدق عاقل في كل ارض المعموره ان امريكا ومخابراتها ليس لديها معلومات عن هذه المعسكرات الايرانيه والمجمعات التي تعد القاعده والمليشيات والانتحاريين وترسلهم الى سوريا والعراق واليمن ومصر ولبنان لتنفيذ عمليات القتل الجماعي وتعد الخطط لنشر الخراب والفوضى في دول الخليج بالوقت الذي تزود امريكا المالكي باسلحة الدمار والقتل تحت ذريعه سخيفه لمحاربة تنظيم القاعده وداعش في محافظة الانبار ويمارس المالكي القتل الجماعي في الانبار والفلوجه بواسطة البراميل المتفجره وايران تربهم وترسلهم الى العراق
؛ وبناءا على هذه المعلومات الدقيقه الا يعي العرب ان المشروع التوسعي الايراني هو الاخطر وينذر بكارثه اوسع واكبر من الكارثه التي سببها الكيان الصهيوني ؛ ما تقوم به ايران عبر عملائها في العراق من تهجير وقتل جماعي على يد المالكي ومليشات ايران اليس هذا اسلوب الصهاينه في فلسطين اليس تدريب المليشيات عقائديا هو الخطر المحدق باوطان العرب وشعوبهم ؟!
منظمة الرصد والمعلومات الوطنيه
30 ايار2014
شبكة البصرة
الجمعة 1 شعبان 1435 / 30 آيار 2014