المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إنك لستَ على باب وجع، بل هو جسدك المدبوغ بنظرية المؤامرة


Eng.Jordan
06-11-2014, 11:18 AM
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ




موت الكرفهم إي والله




شبكة البصرة
علي السوداني




وهذا أيها المعذبون في الأرض، واحدٌ من أقذر المصطلحات التي أنتجتها المطابخ الأمريكية الأنكليزية الماسونية المشتركة، وردّدته وعاونت في ترويجه وتجميله وزرعه على الورق وفوق الشاشات، ثلة محتشدة متكاثرة من الذين رضعوا من الديس الأمريكيّ اللئيم، حتى صارت عندهم متعة الدولار أعظم من متعة بلاد حرة سعيدة قوية قائمة على حيلها وواقفة على طولها. إنه مصطلح " نظرية المؤامرة " الذي صار مثل كمّامة فم أو صافعة خدّ، حتى وصل الأمر بالأخسّاء إن توجعتَ وصحتَ ونحتَ آخٍ يا بلادي وقد ضيعك الأوغاد، قالوا إنك لستَ على باب وجع، بل هو جسدك المدبوغ بنظرية المؤامرة. إن قلتَ إنّ العلاقة بين أمريكا وايران هي علاقة ذكية تخادمية مدثّرة بعركات جرائدية وتلفزيونية ومانشيتاوية ثقيلة، ردّوا عليك بقولة أن درجة فوران دمك مرتفعة بسبب فايروس نظرية مؤامرة. إذا كتبت انهم يتآمرون على بلادي وأمتي منذ مائة سنة حديثة ويستعملون معها أوسخ واحط وأوضع وأنغل الوسائل الخلاقة المبتكرة، قالوا لقد تخبّل الولد من ثقل المصطلح وزادوا وخلعوا عليك صفة الشوفينيّ الوقح لأنك أتيت على سيرة أهلك وشعبك العرب، حيث من حق الهندي والصيني والانكليزي والكردي والإيراني والروسي والألماني والبرازيلي وبقية خلق الله على أرضه أن يصيحوا بعالي الصوت، نحن هناك عليها قائمون وبذواتنا معجبون، أما إذا نطقها العربيّ الآن فهو متغطرس شوفينيّ واهم. إن شهدتَ بأن الحرامية الأمريكان غزوا بلاد ما بين القهرين بسبب سواد النفط وليس من أجل سواد عيون ناسها، هجموا عليك هم وطلابهم الذين تخرجوا في مدارسهم القذرة، ولم يكتفوا بدمغ المصطلح فوق جبينك، بل أفتوا ان أمريكا تمتلك البحر الأعظم من النفط وهي ليست بحاجة إلى نفط العراق، فتلين وتتحكم بغربلة كلامك حال دخوله الرقبة وتجادلهم بالحق وبالعقل وبالشرف الذي يفتقدون، فتقول لهم إنّ في تأويلكم هذا بعض صحة لكن أمريكا الزفرة ستتحكم من خلال نفط العراق الغزير بسوق النفط الأرضية فتحتكر وترفع السعر يوماً وتكبسه في اليوم التالي، سيردون عليك هذه المرة وينصحونك بأن تذهب وتتبول في المرحاض قبل أن تذهب إلى النوم.
ألوحوش الأمريكان رشّوا أرض العراق باليورانيوم وبالفسفور الأبيض هو نظرية مؤامرة. اسرائيل موجودة الآن في العراق تحت أغطية وعنوانات وأقنعة مستعارة، هذه نظرية مؤامرة مبينة. ألفساد يأكل جسد البلد من رأسه حتى كعب القدم، هو نظرية مؤامرة خسيسة. ألمطبخ الانكليزي الإيراني المشترك، كان أنتج عبر مائة عام بادت، جمعاً من عمائم ولحىً أجنبية صارت تالياً سلطة دينية قوية تقود السلطة السياسية وتحرك بوصلتها من المقعد الخلفي، هذه أيها الدرويش نظرية مؤامرة ملحدة وكافرة. ألإحتلال الثقافي الإيراني للعراق، أخطر وألعن من الإحتلال العسكري، نظرية مؤامرة مارقة وزنديقة.
ألقتلة المفخخون بالبارود وبالفكر، هم منتوج استعماري من جهة الرعاية والسقاية أو من صوب تسهيل أمر القاتل وإغماض العين عن طريقه على الأقل، تلك هي أم نظرية المؤامرة.
إن شكوت لله وللناس بأن الفتنة كانت منطمرة وهم أبناء كل ماخور عميق قد أيقظوها، هذه ليست نظرية مؤامرة فقط، بل هي فوبيا الآخر وقد سرتْ بدمك فتخفف منها قبل أن نهدرك ونوزع لحم جسمك على عشرة قاتلين. ألأرشيف البابلي اليهودي وآثار ضخمة أخرى هي الآن في اسرائيل ولن تعود ثانية، نظرية مؤامرة. ثمة خونة ووكلاء وعملاء وساقطون ومرتزقة ومروّجون، تلك نظرية مؤامرة تستهدف قطع الأرزاق والأعناق.
يا بلادي يا عزيزة يا حلوة : إصحِ من نومتك الذليلة، قبل حلول الإنقراض الكبير.
alialsoudani2011@gmail.com
عمّان حتى الآن
شبكة البصرة
الثلاثاء 21 رجب 1435 / 20 آيار 2014