المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : درة الدهر الشآم


زهير شيخ تراب
08-11-2014, 12:57 PM
سارع التاريخ يسترضي الشآما** درة الدهر التي شاعت سلاما
كان يحبو حولها طفلا ويبقى** ينشد القربى ويستجدي الهياما ‏
جاوزت شأوا وبزت من عداها** أين للتاريخ شأو إن تسامى ‏
قبل خط الحرف في الأسفار كانت** ترفع البنيان آثارا عظاما ‏
والحضارات التي فيها استراحت** ليس للأنواء رأي أن تقاما ‏
بل هي التاريخ والكون سطور** في ثناياها تجلى بل تنامى ‏
ياهواها كيفما يممت طوعا** تحمل المسك وتذروه خزامى ‏
ياسمين الشام ياشلال عطر **من أريج الزهر فتقت الغراما ‏
عشقنا المجنون نوار وفل** عانق الجوري فاستلقى وناما ‏
في رياض الغوطة الغناء** لحن يلهب الأوتار إن يشدُ مقاما ‏
ان طمى خطب فآجام عناد** يخسأ الباغون رغما ان تضاما ‏
في ربا الأمجاد كم خيل تردت **غير أن الشام لم ترخ الزماما ‏
فالرسالات التي أهدت شهودٌ** والعلوم البكر كم قالت كلاما ‏
ياثراها كم حوى لحدا جليلا **كم نفى وغداً وكم قالت كلاما ‏
أنت ياشام التي أغرت شعوبا** من أقاصي الارض أن تأتي لزاما ‏
آن للشرق الذي أبدعت فيه** فسحةً للنور أن يأبى الظلاما ‏


زهير شيخ تراب
08-11-2014, 12:57 PM
أنت ياشام التي أغرت شعوبا** من أقاصي الارض أن تأتي لزاما ‏
آن للشرق الذي أبدعت فيه** فسحةً للنور أن يأبى الظلاما ‏

زهير شيخ تراب
08-13-2014, 12:38 PM
صباح الخير يا شام ... لمثلك ترفع الهام

زهير شيخ تراب
08-20-2014, 10:16 AM
والحضارات التي فيها استراحت** ليس للأنواء رأي أن تقاما ‏
بل هي التاريخ والكون سطور** في ثناياها تجلى بل تنامى ‏

زهير شيخ تراب
09-01-2014, 09:43 AM
ياثراها كم حوى لحدا جليلا **كم نفى وغداً وكم قالت كلاما ‏