المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ثلث جنود جيش الاحتلال الإسرائيلى سيدات .. مقاتلات في النهار و مومسات في الليل " صور "


Eng.Jordan
08-13-2014, 11:47 AM
http://www.sarayanews.com/image.php?token=c08ade6927eb1716b7c9b6df6b75afb6&size= 13-08-2014 10:00 AM
تعديل حجم الخط:


سرايا - كشف تقرير اسرائيلي أن حوالى ثلث جيش الاحتلال الإسرائيلى من النساء، مشيرا إلى أن النسبة المئوية للنساء فى الجيش وصلت لـ34٪، موضحا أن تلك النسبة تعد الأعلى بين جيوش العالم، وذلك لأن إسرائيل الوحيدة بين دول العالم تلزم النساء فى الخدمة الاجبارية بالجيش ما عدا المتزوجة والحامل والمتدينة ووحيدة والديها .

مفتوحة أمام النساء


وأضاف التقرير أن حوالى 59٪ من النساء تتراوح أعمارهن فى الجيش الإسرائيلى ما بعد سن التجنيد، وأن حوالى 92٪ من الوظائف العسكرية مفتوحة أمام النساء، وتشكل النساء حوالى 57٪ من الضباط الاحتياط وحوالى 28٪ ضباط دائمين.

وأشار التقرير إلى أنه على مر السنين كان هناك انخفاض حاد فى النساء اللاتى يعملن فى وظائف كتابية داخل الجيش، ولكن خلال السنوات العشر الماضية انخفضت النسبة بصورة كبيرة من 21٪ فى عام 2001 إلى 13٪ فى 2014 ليكونوا موجودين في الميدان والمواقع العسكرية.


صور عاريات علي “الفيس بوك” مساندات للجنود


أنشات مجموعة بنات إسرائيليات صفحة على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”، نشرن فيها صور فتيات شبه عاريات، وكتبن على أجسادهن عبارات تعبر عن دعمهن للجيش الإسرائيلي في حربهم على غزة.

وحملت الصفحة اسم “نقف مع الجيش الإسرائيلي ونحافظ على الجرف الصامد”، لتشجع الإسرائيليات والنساء المتضامنات مع تل أبيب حول العالم، على كتابة شعارات على أجسادهن، لتشجيع الجيش الإسرائيلي، ورفع الصور الخاصة بهن على شبكة الإنترنت، وكتب مؤسسو الصفحة في توصيفها، أنها لرفع الروح المعنوية للجنود.

ونشرت الصفحة صوراً للعديد من الإسرائيليات ومتضامنات أوربيات مكتوباً على أجسادهن شبه العارية، شعارات مؤيدة لجيش الإحتلال مثل: «أنا أحب جيش الدفاع الإسرائيلي».

وكتب أحد المشتركين على الصفحة: “ماذا عن المقاتلين مثليي الجنس؟ هم أيضاً يحتاجون لمعرفة أنكم وراءهم، شاركونا النضال وأرسلوا صوركم العارية”.


المجندات مقاتلات في النهار ومومسات في الليل


وقد تحدث شهود عيان في قطاع غزة بعد انسحاب الجيش الاسرائيلي خلال أيام الهدنة وكان قد أقتحم العديد من المنازل وتمركزوا فيها خلال أيام الحرب في ظل نزوح ساكنيها والذي عاث فيها فساداً وخراباً بالاضافة الى ممارسة الرذيلة على الفراش والكنب وغرف النوم من قبل نجود الاحتلال النخبة مع الفتيات المجندات الاسرائيليات.

بعدما تركوا مخلفات الاحتلال في منازلهم من ملابس داخلية و أوقية ذكرية ومشروبات روحية وحبوب مهدئة و تركوا كتابات على جدران المنازل أو أوراق مبعثرة على الأرض اسماء الفتيات، عقب اقامتهم علاقات جنسية ومعاشرتهم في الليل مع الرفيقات والمومسات وبنات الليل، وعلى الجميع ان يأخذ نصيبه من حفلة غزة بما في ذلك اللواتي يقدمن الطعام والشراب للضباط والجنود.

وهذا جزء مما توفره قادة الاحتلال الاسرائيلي للترفيه عن الجنود ورفع روحهم المعنوية لبقائهم في غزة وعدهم هروبهم وتمردهم على الخدمة العسكرية في قطاع غزة.




http://images.alwatanvoice.com/news/images/3910232726.jpg


http://images.alwatanvoice.com/news/images/3910232727.jpg


http://images.alwatanvoice.com/news/images/3910232728.jpg


http://images.alwatanvoice.com/news/images/3910232729.jpg


http://images.alwatanvoice.com/news/images/3910232730.jpghttp://www.sarayanews.com/image.php?token=c08ade6927eb1716b7c9b6df6b75afb6&size=