المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : افتَحِي مصارعَ قلبكِ


صباح الورد
08-24-2014, 02:33 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

:25::25::25:

اقْرَئِي للأخِيرْ تُهمُّكِ و انشُرِي تُؤجَرِي ❄

فِي غَمْرةِ الفِتنِ وَ تراكُماتِ المفاسدِ !

أبْعدِي نفسكِ الصغِيرة ’ تلكَ القادِمة من قلبِ عاصفَةٍ
[ تثِيرُها أهواءٌ و رغباتٌ ـ،] ’

تستهْوِيك الملابسُ الضيقةُ القصِيرة و الكعبُ العالِي [1] ’

تُسيلُ حكاياتُ الغرآمِ المخزِية مآءَ عينكِ‘
تجعلكِ ملْئَى بشحناتِ حُزنِ و توق للحرآمْ [2] ’

تُسعدُكِ تفاصِيلُ الغزلِ التِي تتمرغُ فيها كرامتكِ
و معاكسآتُ شُذاذِ الأفُقِ، مرضَى النُّفُوسْ [3] ’

تبلّلكِ نغماتُ المُوسِيقَى‘ وَ تُنعشُكِ الأغآنِي [4] ’

أنتِ هكذَآ! تحْييْنَ دُنيَا و آخرةٌ معلَّقةٌ على جدْولِ أعمالكِ،
تُؤخِّرِين موعدَ التوبَة ‘ و تقولِين لآحقًآ ‘‘ عندمآ أكبُرُ !

ترُوقكِ نضارةُ بشرتكِ وَ تقاطِيعُ وجهكِ المتلألِئْ ‘‘ فتتمآدينْ !
تتحججِين بشبابكِ كأنّ الموْت لا يزُور من كان بالمهْدِ رضِيعا،

تسْمعِين المواعُظَ فلا تلينينْ‘ تقصدِين جنائز رفيقاتكْ و لا تتعظِينْ !
ترآوِدك فكرةُ الالتزآمْ ، فتخشَيْن نظرة رفاقكِ إليكِ ثمَّ تؤجلِين من جديدْ

رفِيقتِي *

إنِّي أدعُوك- إن نالكِ من حرفِي- نفحٌ أن تعيدي النظرَ في حالكِ مع الله
أن تشدِّدي حسابَ نفسكِ قبل أنْ يكبلكِ العجزُ و يلطُم خديكِ الندمْ ‘‘

أنتِ الآنْ تقرئِين هذه الكلمات‘ فلرُبما ساقكِ اللهُ إلَيهآ لغايةٍ !
لمَ لا تُجددين الهمَّة و تعتزِلِين الغفلة وَ تبَدّلين الزلة ؟

افتَحِي مصارعَ قلبكِ لعلَّ الربيعَ يحلُ هناكْ‘

اقرئِي عن الحجابْ الصحيحْ، اقطعِي علاقاتك الغرامية، امحي أرقآم الشبابْ من هاتفكْ ، طهِّرِي مسامعكِ من الغناء- فذاك سفيرُ النفاقْ- ... و الكثِيرُ الكثيرُ أمامكِ

هذه اللَّيلة ‘ لا تترددِي بعد اليومَ . إنهآ الجنَّةُ يا صدِيقة و لا أظنك تستبدلِين الذِي هُو أدنى بالذِي هُوَ خيرٌ !

استمِعِي لهذآ المقطَعْ فَفِيه منَ الوعظِ ما يكْفِي
http://cdn.top4top.net/d_a2d86000761.mp3

اللهم اجعلها صدقة جارية عنا وعن والدينا

***
دمتم بخير