المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : واشنطن تمول منظمة شيعية أمريكية في مصر


Eng.Jordan
02-29-2012, 05:46 PM
عواصم - (وكالات): نشرت الصحف المصرية التي تديرها الدولة عناوين رئيسة تتحدث عن خطة أمريكية لنشر “الفوضى” في مصر في تصعيد لنزاع قالت واشنطن أنه يتعين حله لضمان استمرار التعاون العسكري. وتمثل العناوين الرئيسة للصحف التي تستند إلى تصريحات وزيرة بالحكومة المصرية مزيداً من التفاقم للأزمة بين واشنطن والقاهرة والتي فجرها تحقيق في عمل منظمات غير حكومية مقرها الولايات المتحدة أسفر عن توجيه تهم جنائية إلى بعض الأمريكيين ومنعهم من مغادرة البلاد. وقالت صحيفة الجمهورية في عنوان رئيس بصفحتها الأولى “أمريكا وراء الفوضى”. وقالت صحيفة الأهرام في الصفحة الأولى “التمويل الأمريكي يستهدف نشر الفوضى في مصر”. والصحيفتان من أكثر الصحف المصرية اليومية توزيعاً. واستندت العناوين إلى إفادات أدلت بها وزيرة التعاون الدولي فايزة أبو النجا لقاضيي التحقيق في أكتوبر الماضي لكنها لم تخرج إلى العلن إلا الإثنين الماضي عندما نشرتها وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية. وربطت أبو النجا في تصريحاتها بين ما قالت إنه زيادة كبيرة في التمويل الأمريكي لمنظمات المجتمع المدني العام الماضي وبين محاولة توجيه الفترة الانتقالية بعد حسني مبارك “في الاتجاه الذي يحقق المصلحة الأمريكية والإسرائيلية أيضاً”. وقال رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات الأمريكية الجنرال مارتن ديمبسي في جلسة بمجلس الشيوخ انه حاول إقناع حكام مصر العسكريين بمدى جسامة هذه القضية. وقال ديمبسي للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ “أمضيت يوما ونصف يوم في محادثات معهم أشجعهم بأقوى العبارات الممكنة على حل هذا حتى تستمر علاقتنا العسكرية.” وأعلن البيت الأبيض خططاً للإبقاء على المساعدات لمصر عند مستوى السنوات الأخيرة لكن متحدثة باسم وزارة الخارجية قالت “إذا لم نستطع حل الأزمة الحالية فقد يكون لها عواقب على هذه العلاقة وعلى قدرتنا على دفع هذه الأموال.” ومن بين 44 ناشطاً أجنبياً ومصرياً منعوا من السفر بسبب التحقيق 19 مواطناً أمريكياً. ولجأ عدد لم يكشف النقاب عنه من المواطنين الأمريكيين إلى السفارة الأمريكية في القاهرة. وتشمل التهم الموجهة إلى الناشطين العمل لدى منظمات تعمل في مصر دون ترخيص قانوني وتلقي تمويل أجنبي بشكل غير مشروع. وتقول المنظمات غير الحكومية المعنية أنها سعت إلى التسجيل لدى السلطات لكن طلباتها لم تتابع. وتشير كثير منها إلى أن لها سنوات تعمل في مصر علناً. وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن محاميها في القاهرة يترجمون ويراجعون نسخة من قرار الاتهام الرسمي الذي يفصل التهم المنسوبة إلى موظفي المنظمات غير الحكومية ومن بينهم الأمريكيون الممنوعون من السفر. من ناحية أخرى، ذكرت مواقع إخبارية نقلاً عن وكالة أنباء “أمريكا إن أرابيك” أن وثائق من موقع “ويكليكس” ذكرت أن “منظمة الوقف القومي الأمريكي للديمقراطية إحدى منظمات التمويل الأمريكي غير المصرح بها في مصر مولت منظمة شيعية أمريكية تعمل في مصر اسمها الكونغرس الإسلامي الأمريكي تمثله في مصر الناشطة داليا زيادة وهي عضو في حزب “العدل” المصري، وقالت تقارير صحافية مصرية إنها “رشحت نفسها للبرلمان المصري عن حزب العدل”. يُذكر أن الناشط المصري الدكتور سعد الدين إبراهيم هو أحد أعضاء مجلس إدارة هذه المنظمة، ومقرها الرئيسي واشنطن، كما يضم مجلس الإدارة الدكتور هيليل فرادكين مدير مركز دراسة “مستقبل العالم الإسلامي” بمؤسسة هدسن الأمريكية المحافظة المعروفة بميولها للمحافظين الجدد علاوة على سيد نديم كاظمي من مؤسسة الخوئي. ويظهر التقرير اهتمام الولايات المتحدة بتدريب الشباب بشكل كبير على نقل المعلومات عبر الإنترنت. كما يوضح التقرير الدور الكبير لمركز ابن خلدون الذي يرأسه سعدالدين إبراهيم في تلقي التمويل من أكثر من جهة أمريكية وبأشكال متعددة. من جانب آخر، ستعقد الانتخابات الرئاسية الأولى في مصر منذ الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك نهاية مايو المقبل، كما ذكرت صحيفة “الأهرام” الحكومية. وقال وزير شؤون مجلسي الشعب والتنمية المحلية المستشار محمد عطية في تصريحات نقلتها الصحيفة إن “انتخابات رئيس الجمهورية سوف تجري أواخر مايو المقبل”. وأضاف أن “المرشحين سيمنحون 3 أسابيع لتقديم أوراقهم اعتبارا من 10 مارس المقبل الموعد المحدد لفتح باب الترشح، و45 يوما يقومون خلالها بالدعاية الانتخابية وعرض برامجهم”. وأضاف أن “اللجنة العليا للانتخابات هي المخولة فقط بتحديد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية”. من جانب آخر، توجَّه أعضاء لجنة الصحة بمجلس الشعب المصري إلى “سجن طُرة” لإجراء معاينة لمستشفى السجن، والوقوف على التجهيزات الطبية المتوفرة فيه.


http://www.alwatannews.net/images/aline.gif التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الوطن" الإلكتروني ولا تتحمل أي