المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإعلام الإسلامي ضرورة مُلِحة


عبدالناصر محمود
01-05-2015, 09:27 AM
الإعلام الإسلامي ضرورة مُلِحة*
ـــــــــــــــ

14 / 3 / 1436 هــ
5 / 1 / 2015 م
ــــــــــ

http://taseel.com/UploadedData/Pubs/Photos/8986.jpg

طرأت على حروب هذا الزمان الكثير من التغييرات، فمع الأهمية العسكرية التي لا يستطيع أحد إنكارها، ظهرت أنواع جديدة من الحروب ومن الأسلحة، من خلالها قامت دول على أكتاف دول أخرى، وورثت حضارات حضارات أخرى كانت تفوقها عدة وعتاداً، بل ومُحِيت من على الوجود ثقافات وموروثات، ما كان لها أن تزول بهذه السرعة والسهولة.

وأعني بتلك الحروب: الحروب الثقافية، تلك الحروب التي تتخذ من هويات الخصوم هدفاً لها، وهي حروب تابعة للحروب العسكرية، وهي المرجحة في الغالب لكفة غالب النزاعات التي تنشب بين الدول المتصارعة في الآونة الأخيرة، ولمثل هذه الحروب الدور الأكبر في المسألة الدينية.

وهو الأمر الذي وعاه قادة الكنيسة في الغرب، ومن قبلهم اليهود، ومن ثم عملوا منذ اللحظات الأولى لإدراكهم لخطورة هذا السلاح على استثماره والاستثمار فيه.

ويمثل الإعلام بمختلف وسائله السلاح الأخطر في تلك المرحلة، سيما الإعلام المرئي لما يتمتع به من سهولة وجاذبية للمتلقي، كما أنه لا يشترط شروطاً صعبة في الفئة المستهدفة، وهو متنوع إلى أبعد الحدود، فمنه ما هو متخصص للأطفال، ومنه ما يستهدف فئة الشباب بمختلف توجهاتهم، وهكذا.

والناظر في إعلامنا العربي يُصدم من هول ما يجده من فساد فكري وأخلاقي مستشري، حيث أصبح فضاؤنا الإعلامي كلأ مباحاً لكل من هب ودب، وتحولت ساحته إلى ساحة صراع تتصارع فيها الهويات على هويتنا.

فصارت القنوات الشيعية والنصرانية بل وقنوات الخلاعة والعهر تدخل في غالب بيوت المسلمين، تشوه في عقائد أبنائنا وتمسخ فطرهم السوية، وتغرس في نفوسهم الشبهات وحب الشهوات، إلى غير ذلك من الابتلاءات التي ابتلي بها المسلمون في هذا الزمان.

لذلك فواجب الوقت يقتضي السعي بكل ما أوتينا من قوة للعمل على بناء كيان إعلامي إسلامي متكامل، نستطيع من خلاله الرد على ما يثار حولنا- هذا من ناحية- ومن ناحية أخرى، على هذا الإعلام إن يتسق مع ما نعيشه في هذا الظرف التاريخي، وإن يتماشى مع حاجة الوقت وأن يستوعب احتياجات فئاته المستهدفة.

وإلى هذا الأمر أشار الدكتور محمد عبد الله الهبدان، حيث طالب في ختام خطبته، أهل العلم بتوصيل رسائل الإسلام إلى كل بقاع الأرض، لأن العلماء هم ورثة الأنبياء، قائلا: إن الإعلام سلاح عظيم؛ لأنه يقوم بتوصيل الإسلام لكل بيت، مطالباً بإنشاء وسائل إعلام عديدة لمناصرة الإسلام والمسلمين، وتوصيل الإسلام لكل بقاع الأرض وكذلك المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي؛ لإنقاذ البشرية من الضلالة والفسق وأن ننشره في الآفاق بكل ما نستطيع، ونجعل الناس تتحول من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد.

وهذا الإعلام بحسب تجارب كثير من الدول والحالات الإعلامية، لابد له من دولة تحميه، فعلى قادة المسلمين وساستهم تقوى الله والعمل لهذا الدين لا لكراسيهم، والسعي إلى التعاون على إقامة إعلام إسلامي متزن، نستطيع الدفاع من خلاله عن هويتنا وديننا.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
*{التأصيل للدراسات}
-------------