المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وفاة الملك عبدالله بن عبدالعزيز


عبدالناصر محمود
01-23-2015, 07:57 AM
وفاة الملك عبدالله بن عبدالعزيز و مبايعة الأمير سلمان خلفاً له
ــــــــــــــــــــــــــــــ

3 / 4 / 1436 هــ
23 / 1 / 2015 م
ـــــــــــــ

http://www.albayan.co.uk/photoGallary/newsImages/152923012015034000.jpg

أعلن الديوان الملكي السعودي فجر ،الجمعة، عن وفاة الملك عبدالله بن عبد العزيز عن عمر يناهز (90 عاما)، وقال في بيان نشرته وسائل الإعلام المحلية "ببالغ الأسى والحزن ينعي صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وكافة أفراد الأسرة والأمة ، خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حيث وافته المنية في تمام الساعة الواحدة من صباح هذا اليوم الجمعة الموافق 3 / 4 / 1436هـ / إنا لله وإنا إليه راجعون".
وتلقى ولي العهد الأمير سلمان بن عبدالعزيز البيعة ملكاً على المملكة العربية السعودية وفق النظام الأساسي للحكم، وبعد إتمام البيعة ،دعا الملك سلمان بن عبدالعزيز لمبايعة صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز ولياً للعهد ، وقد تلقى سموه البيعة على ذلك.

--------------------------------------------

عبدو خليفة
01-23-2015, 01:24 PM
النشاط الأخير للملك الراحل.
نقلا عن الجزيرة:
أوردت وكالة الأنباء السعودية أن ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز حذر من أن خطر الإرهاب سيمتد قريبا إلى أوروبا والولايات المتحدة إذا لم يجر التعامل معه على الفور.
وأضاف الملك في تصريحات بمناسبة اعتماده عددا من السفراء في جدة أمس الجمعة "أطلب منكم نقل هذه الرسالة إلى زعمائكم وهي أنه ما يخفى عليكم الإرهاب في هذا الوقت، ولا بد من محاربة هذا الشرير بالقوة وبالعقل وبالسرعة، وإذا أهملوا أنا متأكد بعد شهر سيصلون إلى أوروبا وبعد شهر ثان إلى أميركا".
التعليق: يبدو أن الرجل كان يخشى على الغرب ــ أوروبا وأمريكا ــ مما سماه الإرهاب الشرير حتى وهو في الحركة الأخيرة من حياته، ومصطلح الإرهاب لا يحفى على أحد ماذا يقصد به الغرب وهو ما يقوم به بعض الشباب المسلم من أعمال انتقامية ضد المؤسسات الغربية كرد الفعل على الإجرام الغربي والدويلات التابعة له في المسلمين في شتى بقاع البلاد الإسلامية، وهكذا بوضوح يخشى على المجرمين المخططين للقتل والاحتلال والسلب والنهب في بلاد المسمين ويتباكى على من قتل منهم ولا يأبه بمن يقتل ويحرق من المسلمين في أرضهم، ولكن نكيل أمره إلى الله الجبار الذي يجزي الجزاء الأوفى.
(وَليحملُنَّ أثقالهم وأثقالاً مع أثقالهم وليُسْألُنَّ يوم القيامة عما كانوا يفترون) (سورة العنكبوت)

احمد صلاح عيسي
01-24-2015, 09:18 PM
جزاكم الله كل خير