المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لغز «الطائرات المجهولة» التي تزود تنظيم «الدولة» بالسلاح


Eng.Jordan
01-25-2015, 10:16 AM
نشرت: الجمعة 23 يناير 2015



http://204.187.101.75/memoadmin/media//version4_22qpt966.jpg




مفكرة الإسلام : (http://www.islammemo.cc) أفادت مصادر عدة بقيام طائرات مجهولة بإلقاء الأسلحة والمؤن الغذائية على بعض مواقع تنظيم الدولة في العراق، مع اتهامات لأمريكا وإيران بالمسؤولية عن هذا العمل.
وفي محافظة ديالى شرق العراق أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة ،عن فتح تحقيق موسع لمعرفة هوية مروحيات هبطت في معاقل تنظيم التنظيم في المقدادية ونقلت أسلحة ومؤان لقوات التنظيم المذكور، وفق ما نشرته "القدس العربى".
وصرح رئيس اللجنة صادق الحسيني في تصريح صحافي أن «مصادرنا الأمنية تؤكد هبوط مروحيات في معاقل تنظيم التنظيم ضمن ما يعرف بحوض سنسل، شمال بعقوبة، في ساعة متأخرة من مساء الاثنين الماضي».
وأكد الحسيني أن «لجنته فتحت تحقيقاً موسعاً لمعرفة هوية تلك المروحيات التي كانت تنقل مؤنا ومساعدات لمسلحي التنظيم»، مشيرا إلى أن «ذلك يعد دليلاً آخر على وجود دعم خارجي للتنظيم من أجل إبقاء حالة عدم الاستقرار الأمني في المحافظة وبقية مناطق البلاد».
وكان المجلس البلدي في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى طالب، الثلاثاء، بالتحقيق العاجل بهبوط مروحيات عملاقة مجهولة في قلب معاقل تنظيم «التنظيم» شمال القضاء، مشدداً على ضرورة كشف وبيان الحقائق أمام الرأي العام.
وقال رئيس المجلس عدنان التميمي في حديث لـ«السومرية نيوز»، إن «المجلس البلدي في المقدادية تلقى اتصالات كثيرة من قبل شهود عيان في قرى شمال القضاء تتحدث عن رؤية مروحيات عملاقة مجهولة تهبط في قلب معاقل تنظيم التنظيم في قرى سنسل وحنبس شمال المقدادية في ساعة متاخرة من مساء يوم الاثنين، حيث قامت بإنزال صناديق ومؤن ومسلحين بالعشرات».
وطالب المؤسسة الأمنية بـ«التحقيق العاجل في الحادثة لأنها قد تكشف عن مؤامرة جديدة يتعرض لها القضاء من قبل بعض القوى المعادية الداعمة للإرهاب خاصة مع قرب انطلاق عملية عسكرية واسعة لتحرير معاقل التنظيم في شمال القضاء قريبا جدا».
يذكر أن عدداً من وسائل الإعلام المحلية نشرت، الجمعة الماضي، مقطع فيديو يعرض قيام إحدى طائرات التحالف الدولي المناهض لـ«التنظيم» بإسقاط بالون لم يعرف لغاية الآن محتواه على منطقة الخضيرة الشرقية جنوبي صلاح الدين التي يسيطر تنظيم التنظيم عليها».
ومن جانبها، انتقدت النائبة المستقلة حنان الفتلاوي، تقديم رئيس الوزراء حيدر العبادي احتجاجا لاختراق طيران الجو الإيراني الأراضي العراقية وعدم تقديمه احتجاجا اتجاه من قام بإسقاط الأسلحة لمسلحى «التنظيم» واتجاه قوات التحالف الدولي عندما قصفت مقرا للجيش.
وقالت الفتلاوي في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «الفيسبوك» ان «تقديم رئيس الوزراء احتجاجا لاختراق طيران الجو الإيراني الأراضي العراقية موقف بطولي»، ولكن المطلوب من السيد العبادي اتخاذ موقف بطولي اكبر تجاه من قام بإسقاط الأسلحة للتنظيم المسلح في أكثر من مرة».
يذكر ان رئيس الوزراء حيدر العبادي كشف في مقابلة صحافية، الثلاثاء، أن الطيران الإيراني خرق الأجواء العراقية ثلاث مرات، دون ذكر سبب الخرق ووقته ونتائجه.
كما هاجمت تنظيمات وميليشيات شيعية ما أسمته تزويد أمريكا لتنظيم التنظيم بشحنات أسلحة ومواد غذائية تلقيها طائرات أمريكية على بعض مناطق تواجد التنظيم، إلاّ ان الحكومة العراقية لم تصدر ما يؤيد هذا الادعاء ليبقى لغز الطائرات المجهولة يتراوح بين إيران وأمريكا حتى ينكشف ذلك مستقبلا.