المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جوال ينقذ إماراتياً سقط في بئر 30 متراً


عبدالناصر محمود
03-12-2015, 07:30 AM
جوال ينقذ إماراتياً سقط في بئر 30 متراً بالصحراء
ـــــــــــــــــــــــــــ

21 / 5 / 1436 هـ
12 / 3 / 2015 م
ــــــــــــ

http://cdn.sabq.org/files/news-image/393426.jpg?688652

أنقذ جوال شاباً إماراتياً سقط في بئر عمقها 30 متراً بصحراء عجمان وأصيب بشدة، بعدما تمكن من الاتصال بغرفة عمليات شرطة دبي، وأبلغ عن موقعه، فتحركت له فرقة من الدفاع المدني، ومركبتا إسعاف.

وحسب صحيفة " الإمارات اليوم"، أنقذ مسعفو دبي، بالتعاون مع رجال الدفاع المدني في الإمارة، شاباً إماراتياً سقط في بئر أثرية عمقها 30 متراً، في منطقة مصفوت في عجمان، يزيد عمرها على 100 عام.

وأفاد مسعفون تولوا عملية الإنقاذ والإسعاف، بأن "المواطن الإماراتي أنقذ نفسه بالاتصال بغرفة العمليات عبر هاتفه المحمول من تحت سطح الأرض، ما ساعد على سرعة الوصول إليه، وتبين إصابته بكسور عظمية تمنعه من الحركة، فتم انتشاله من الحفرة بنقالة خشية حتى لا تتفاقم إصابته ويتعرض إلى شلل كامل".

ونقلت الصحيفة عن المسعف أبوالفتوح محمود عمارة، إن "المصاب من هيئة معنية بالتوثيق الأثري، وكان في جولة في منطقة مصفوت، ووصل إلى بئر أثرية، وأثناء ذلك تهاوت الرمال المحيطة بالبئر، فسقط إلى القاع على عمق 30 متراً، وأصيب بكسور متفرقة تمنعه من الحركة".

الوصول بـ7 دقائق
---------------
وأشار المسعف إلى أن "المصاب اتصل هاتفياً من عمق البئر بغرفة عمليات شرطة دبي، وأبلغ عن موقعه، فتحركت له فرقة من الدفاع المدني، ومركبتا إسعاف"، مضيفاً "وصلنا إلى موقع البلاغ خلال سبع دقائق، وواجهنا صعوبة شديدة، للوصول إلى المصاب، إذ اضطررنا إلى التحرك بالسيارة 500 متر في أرض رملية في منطقة جبلية، ولولا أن مركبة الإسعاف مجهزة لهذه المناطق، لما وصلنا إليه في وقت قصير".

ساعة إنقاذ
وتابع "أجرينا تشخيصاً مبدئياً لحالة المصاب من على بُعد، بأنها كسر في العمود الفقري، ومثل هذه الحالة تحتاج إلى إنزال نقالة طبية إلى داخل البئر، وربط المصاب ورفعه دون أن يتحرك حتى لا يصاب بشلل". وأكمل عمارة "نزل عضو من الدفاع المدني داخل البئر، ومن خلال تعليمات المسعفين من أعلى تمكن من رفع المصاب على النقالة، وربطه بصورة صحيحة، وتم رفعه بحبال في عملية استغرقت ما يقارب الساعة وإبلاغ المستشفى بحالته التي تم نقله إليها على وجه السرعة ".

--------------------------------------------