المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كل يوم حكمة تثقفك


الصفحات : [1] 2 3

صابرة
04-16-2015, 03:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
نبدأ بوضع كل يوم حكمة
نأخذ منها العبرة
ونتعلم مما نقرأ
۝○•.¸¸.•○۝○.•´`•.○۝
اصدق مع الله , فإذا صدقت عشت بين عطفه ولطفه , فعطفه يقيك ما تحذره , ولطفه يرضيك بما يقدره .
لـ ابن القيم – رحمه الله

صابرة
04-16-2015, 03:13 PM
إذا تخلى الناس عنك في كرب؛ فاعلم أنّ الله يريد أن يتولى أمرك وكفى به ولياً .
لــ الشافعي رحمه الله .

صابرة
04-16-2015, 03:14 PM
عظ الناس بفعلك ، ولا تعظهم بقولك .
لـ الحسن البصري.

صابرة
04-16-2015, 03:15 PM
ليست العبرة بكثرة الدعاء ،، إنما بصدق الالتجاء .
لـ ناصر القطامي .

صابرة
04-16-2015, 03:16 PM
أن لم تستطع قول الحق فلا تصفق للباطل
الشيخ الشعراوي رحمه الله

صابرة
04-18-2015, 07:27 AM
قال ابن القيم رحمه الله:
لو كشف الله الغطاء لعبده ، وأظهر له كيف يدبر له أموره ، وكيف أن الله أكثر حرصا على مصلحة العبد من نفسه، وأنه أرحم به من أمه ! لذاب قلب العبد محبة لله ولتقطع قلبه شكرا لله.

صابرة
04-18-2015, 07:27 AM
قال أبو سليمان الداراني رحمه الله :
" كل ما أشغلك عن الله فهو عليك مشؤوم. "

صابرة
04-18-2015, 07:28 AM
قال الحسن البصري رحمه الله :
" من نافسك في دينك فنافسه ، ومن نافسك في دنياك فألقها في نحره "

صابرة
04-18-2015, 07:28 AM
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه :
" إن الدنيا أدبرت وإن الآخرت أقبلت فكونوا من أبناء الآخرة ولا تكونوا من أبناء الدنيا "

صابرة
04-18-2015, 07:29 AM
قال الإمام الشافعي رحمه الله :
" اشد الأعمال ثلاثة : الجود من قلة ، والورع في خلوة ، وكلمة الحق عند من يرجى ويخاف "

صابرة
04-19-2015, 06:47 AM
يقول ابن كثير
إن الله يعطي الذاكرين أكثر مما يُعطي السائلين ..
اذا ذكرت الله ذاع اسمك في السماء السابعه ..!!

صابرة
04-19-2015, 06:50 AM
قال الامام أحمد بن حنبل رحمه الله : " إذا أحببت أن يدوم الله لك على ما تحب فدم له على ما يحب. "

صابرة
04-19-2015, 06:51 AM
قال الإمام يحيى بن معاذ رحمه الله :
" ـ حفت الجنة بالمكاره وأنت تكرهها ، وحفت النار بالشهوات وأنت تطلبها ، فما أنت إلا كالمريض الشديد الداء ، إن صبر نفسه على مضض الدواء اكتسب بالصبر عافية ، وإن جزعت نفسه مما يلقى طالت به علة الضنا. "

صابرة
04-19-2015, 06:52 AM
قال بعض العلماء:
لا تنزلن حاجتك من أغلق دونك أبوابه وجعل عليها حجابه؛ ولكن انزلها بمن بابه مفتوح لك إلى يوم القيامة أمرك أن تدعوه وضمن لك أن يستجيب لك.

صابرة
04-19-2015, 06:53 AM
قال يحيى بن معاذ رحمه الله :
من أعظم الاغترار عندي التمادي في الذنوب على رجاء العفو من غير ندامة، وتوقع القرب من الله تعالى بغير طاعة. وانتظار زرع الجنة ببذر النار، وطلب دار المطيعين بالمعاصي، وانتظار الجزاء بغير عمل، والتمني على الله مع الإفراط.

صابرة
04-19-2015, 06:53 AM
قال الحسن البصري رحمه الله :
فساد القلوب متولد من ستة أشياء، أولها: يذنبون برجاء التوبة، ويتعلمون العلم ولا يعملون به، وإذا عملوا لا يخلصون، ويأكلون رزق الله ولا يشكرون، ولا يرضون بقسمة الله، ويدفنون موتاهم ولا يعتبرون.

صابرة
04-19-2015, 06:55 AM
قال مالك بن دينار رحمه الله :
" مساكين أهل الدنيا خرجوا منها وما ذاقوا أطيب ما فيها ، قيل له وما أطيب ما فيها ، قال : محبة الله عز وجل "

صابرة
04-19-2015, 06:56 AM
رأى مالك بن دينار رجلا يسيء في صلاته، فقال:
ما أرحمني لعياله. فقيل له: يسيء هذا صلاته وترحم عياله، قال: إنه كبيرهم ومنه يتعلمون.

صابرة
04-19-2015, 06:57 AM
قال ابن القيم رحمه الله :
" المؤمن المخلص لله من أطيب الناس عيشا وأنعمهم بالا وأشرحهم صدرا وأسرهم قلبا، وهذه جنة عاجلة قبل الجنة الآجلة "

صابرة
04-20-2015, 05:56 AM
قال الحسن البصري رحمه الله :
المؤمن قوام على نفسه يحاسبها لله تعالى وإنما خف الحساب على قوم حاسبوا أنفسهم في الدنيا وإنما شق الحساب على قوم أخذوا هذا الأمر من غير محاسبة.

صابرة
04-20-2015, 05:56 AM
قال رجل لإبراهيم بن أدهم رحمه الله:
إني لا أقدر على قيام الليل فصف لي دواء؟!! فقال: لا تعصه بالنهار وهو يقيمك بين يديه في الليل، فإن وقوفك بين يديه في الليل من أعظم الشرف، والعاصي لا يستحق ذلك الشرف.

صابرة
04-20-2015, 05:57 AM
قال سفيان الثوري رحمه الله :
ليس شيء أقطع لظهر إبليس ، من قول : لا إله إلا الله ؛ ولا شيء يضاعف ثوابه من الكلام مثل : الحمد لله.

صابرة
04-20-2015, 05:58 AM
قال الفضيل بن عياض رحمه الله :
" من خاف الله لم يضره أحد ومن خاف غير الله لم ينفعه أحد "

صابرة
04-20-2015, 05:58 AM
قال الحسن البصري رحمه الله :
" إن أحباء الله هم الذين ورثوا الحياة الطيبة وذاقوا نعيمها بما وصلوا إليه من مناجاة حبيبهم، وبما وجدوا من حلاوة حبه في قلوبهم "

صابرة
04-21-2015, 06:57 AM
من روائع ابن القيم ... لا ترجو إلا الله...
"ومتى شهد العبد أن ناصيته ونواصي العباد كلها بيد الله وحده يصرفهم كيف يشاء، لم يخفهم بعد ذلك، ولم يرجهم، ولم ينزلهم منزلة المالكين، بل منزلة عبيد مقهورين مربوبين، المتصرف فيهم سواهم، والمدبر لهم غيرهم، فمن شهد نفسه بهذا المشهد صار فقره وضرورته إلى ربه وصفا لازما له، متى شهد الناس كذلك لم يفتقر إليهم، ولم يعلق أمله ورجاءه بهم، فاستقام توحيده وتوكله وعبوديته"
ص (30 / "من معاني العبودية"/ الفوائد).

صابرة
04-21-2015, 06:59 AM
قال الإمام ابن القيم - رحمه الله - :
من أعجب الأشياء أن تعرف ربك ثم لا تحبه وأن تسمع داعيه ثم تتأخر عن الاجابة وأن تعرف قدر الربح في معاملته ثم تعمل غيره وان تعرف قدر غضبه ثم تتعرض له وأن تذوق ألم الوحشة في معصيته ثم لا تطلب الأنس بطاعته .

صابرة
04-21-2015, 07:00 AM
عن سفيان الثوري رحمه الله قال:
لا يأمر بالمعروف، ولا ينهى عن المنكر إلا من كان فيه خصال ثلاث: " رفيق بما يأمر، رفيق بما ينهى، عدل بما يأمر، عدل بما ينهى، عالم بما يأمر، عالم بما ينهى "

صابرة
04-21-2015, 07:01 AM
قال الأوزاعي رحمه الله :
أفضل الدعاء الإلحاح على الله عز وجل والتضرع إليه.

صابرة
04-21-2015, 07:01 AM
قال ابن كثير رحمه الله تعالى :
"والخشوع هو السكون والطمأنينة والتؤدة والوقار والتواضع والحامل عليه الخوف من الله ومراقبته."

صابرة
04-21-2015, 07:03 AM
{ فَفِرُّوا إِلَى اللَّهِ } [الذاريات:50] هكذا يطمئن المؤمن، لأنه يعرف إلى أين يفر حين تصيبه مصيبة، أو يداهمه هم، فأما في عالم الأشقياء فهم يهربون إلى المخدرات، فلا يجدون إلا الوبال، وإلى الشهوات المحرمة، فلا ينالون إلا الأوبئة التي حرمتهم الشهوات! فأين يذهبون؟! هم والله لا يدرون!

صابرة
04-21-2015, 07:05 AM
التفت حولك ! هل ترى نملة أو حشرة صغيرة تحمل رزقها على ظهرها؟ بل ربما دفعته بمقدمة رأسها لعجزها عن حمله! أي هم حملته هذه الدويبة الصغيرة لرزقها؟ وهل كان معها خرائط تهتدي بها؟ كلا .. إنها هداية الله الذي قدر فهدى، والذي قال: { وكأين من دابة لا تحمل رزقها الله يرزقها وإياكم } [العنكبوت:60] فكيف يقلق عبد - في شأن رزقه - وهذا كلام ربه؟

صابرة
04-21-2015, 07:06 AM
من عيوب النفس أن تسترسل مع الخواطر السيئة التي تمر بذهنها، فتترسخ فيها. ودواء ذلك أن يرد تلك الخواطر في الابتداء، ويدفعها بالذكر الدائم، ويتذكر أن الله مطلع على سريرته، وأن يعيش مع قول الله : { وَرَبُّكَ يَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ } [القصص:69] { وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى } [طه:7]

صابرة
04-22-2015, 07:32 AM
قال الإمام ابن القيم رحمه الله

من قواعدالشرع وَالْحكمَة أيضا أن من كثرت حَسَنَاته وعظمت وَكَانَ لَهُ فِي الاسلام تَأْثِير ظَاهر فَإِنَّهُ يحْتَمل لَهُ مَالا يحْتَمل لغيره ويعفي عَنهُ مَالا يعفي عَن غَيره فَإِن الْمعْصِيَة خبث وَالْمَاء إِذا بلغ قُلَّتَيْنِ لم يحمل الْخبث بِخِلَاف المَاء الْقَلِيل فَإِنَّهُ لَا يحمل أدنى خبث .
مفتاح دار السعادة ١٧٦/١

صابرة
04-22-2015, 07:33 AM
#‏هديه صلّ الله عليه وسلم في الطعام والشراب
* كان صلّ الله عليه وسلم إذا وضع يده في الطعام قال : "بسم الله" ويأمر الآكل بالتسمية ، ويقول :
"إذا أكل أحدكم ، فليذكر اسم الله تعالى ، فإن نسي أن يذكر اسم الله في أوله ، فليقل : بسم الله أوله وآخره"
[صحيح أبي داود(3767)]
[زاد المعاد (2/362)]

صابرة
04-22-2015, 07:34 AM
قال الله تعالى : { إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السموات والارض منها أربعة أربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن أنفسكم... } الآية 36 من سورة التوبة .
قال
عبد الله بن عباس رضي الله عنهما :
{ إن عدة الشهور عند الله } الآية : فلا تظلموا فيهن أنفسكم في كلهن، ثم اختص من ذلك أربعة أشهر فجعلهن حراما وعظم حرمانهن، وجعل الذنب فيهن أعظم، والعمل الصالح والأجر أعظم .
تفسيرالإمام ابن كثير رحمه الله تعالى .
إنّ شهرَ رجبٍ الذي نعيشه هذه الأيام هو أحد الأشهر الحرُمُ الأربعة وهي: ذو القعدة، وذو الحجة، والمحرم ثلاثة متوالية، ورجب الفرد، ولهذه الأربعة خصائصُ معلومةٌ تشترك فيها وقد سميت حُرُماً لزيادة حرمتها،
والله أعلم

صابرة
04-22-2015, 07:35 AM
قال ابن القيم -رحمه الله- :
" يؤدب الله عبده المؤمن الذي يحبه وهو كريم عنده بأدنى زلة أو هفوة،
فلا يزال مستيقظا حذرا.
وأما من سقط من عينه وهان عليه فإنه يخلي بينه وبين معاصيه،
وكلما أحدث ذنبا أحدث له نعمة،
والمغرور يظن أن ذلك من كرامته عليه
ولا يعلم أن ذلك عين الإهانة،
وأنه يريد به العذاب الشديد، والعقوبة التي لا عاقبة معها."
[زاد المعاد ]

صابرة
04-22-2015, 07:36 AM
قال شيخ الإسلام ابن تيمية
رحمه الله تبارك وتعالى :
وَلَا تقع فتْنَة إِلَّا من ترك مَا أَمر الله بِهِ فَإِنَّهُ سُبْحَانَهُ أَمر بِالْحَقِّ وَأمر بِالصبرِ فالفتنة إِمَّا من ترك الْحق وَإِمَّا من ترك الصَّبْر .
الاستقامة ٣٩/١

صابرة
04-22-2015, 07:37 AM
قال ابن القيم رحمه الله:
"مصالح الدنيا والآخرة منوطةٌ بالتّعب، ولا راحةَ لمن لا تعب له، بل على قدر التّعب تكون الراحة"

صابرة
04-22-2015, 10:54 AM
يقول الحسن البصري:
لا أظن أن الله يعذب رجلاً استغفر
فقيل لماذا؟
قال:كيف يُلهمه الإستغفار ويريد به أذى؟
"وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون"
أستغفرالله واتوب إليه.

صابرة
04-22-2015, 11:00 AM
قال جعفر بن محمد رحمه الله :
من نقله الله عزوجل من ذل المعاصي إلى عز الطاعة أغناه بلا مال، وآنسه بلا أنيس وأعزه بلا عشيرة.

صابرة
04-22-2015, 11:01 AM
قال ابن مسعود :
لا تعادوا نعم الله عزوجل. قيل: ومن يعادي نعم الله ؟ قال:الذين يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله.

صابرة
04-22-2015, 11:02 AM
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه :
لا يحل لامرئٍ مسلم سمع من أخيه كلمة أن يظن بها سوءاً ، وهو يجد لها في شئ من الخير مخرجاً.

صابرة
04-22-2015, 11:03 AM
قال علىّ ابن أبي طالب رضي الله عنه :
حسن الظنّ باللّه ألا ترجو إلا اللّه ، ولا تخاف إلا ذنبك.

صابرة
04-22-2015, 11:03 AM
قال لقمان لابنه :
يا بنىّ تواضع للحقّ ، تكن أعقل الناس.

صابرة
04-22-2015, 02:12 PM
بينما نحن جلوس إذ قرأ قارئ " فاذكروني أذكركم "
فقام قائما على قدميه وهو يقول ..
سيدي خاب من في قلبه غير ذكرك ..
وهل في الأكوان غيرك حتى يذكر !!
ابن الجوزي

صابرة
04-22-2015, 02:12 PM
قـال عمـر بـن عبـد العزيـز
"انثـروا القمـح علـى رؤوس الجبـال لكـى لا يقـال جـاع طيـر فـى بلاد المسلميـن"

صابرة
04-22-2015, 02:14 PM
#‏نصيحة :
حاول أن تحكم إغلاق الأبواب التي لا تأتي لك بخير مهما كنت متعلقاً بما في داخلها

صابرة
04-23-2015, 05:42 AM
كان السلف .
يتواصون بثلاث كلمات لو وزنت بالذهب لرجحت به :
الأولى :
من أصلح مابينه و بين الله .. أصلح الله ما بينه و بين الناس ..
الثانية :
من أصلح سريرته .. أصلح الله علانيته ..
الثالثة :
من اهتم بأمر آخرته .. كفاه الله أمر دنياه و آخرته

صابرة
04-23-2015, 07:29 AM
يربّي الله فؤاد " المؤمن " بالشدائد من الأدنى إلى الأعلى
فكلّما ذاق شدّة هان عليه ما قبلها حتى تصير كلّ شدائد الدنيا عنده هيّنة، و يتعلّق ( همّه) بالآخرة.
استعن بالله واطلب منه القوة والثبات والصبر الجميل..
وأبشر بالخير واطمئن فقد لجأت إلى ركن متين.
(إن الله مع الصابرين).

صابرة
04-24-2015, 05:49 AM
من وعظ أخاه سراً فقد نصحه
ومن وعظه علانية فقد فضحه
الشافعي رحمه الله

صابرة
04-24-2015, 05:53 AM
قال الحسن البصري رحمه الله :
إن الله لم يأمر نبيه بمشاورة أصحابه حاجة منه إلى رأيهم ، ولكنه أراد أن يعرفهم ما في المشورة من البركة.

صابرة
04-24-2015, 05:54 AM
قال ابن مسعود رضي الله عنه :
إن من التواضع أن تبدأ بالسلام كلَّ من لقيت.

صابرة
04-27-2015, 07:00 AM
إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا و يكثر عليك الشدائد و البلوى ,
فأعلم انك عزيز عنده .. وأنك عنده بمكان ..
وأنه يسلك بك طريق اوليائه و اصفيائه .. وأنه يراك ,
أما تسمع قوله تعالى - واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا ...
- الغزالي - رحمه الله -

صابرة
04-27-2015, 07:28 AM
إذا رأيت وقتك يمضي، وعمرك يذهب،
وأنت لم تنتج شيئاً مفيداً ولانافعاً،
ولم تجد بركة في الوقت..
فاحذر أن يكون أدركك قوله تعالى:
وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا
الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله

صابرة
04-27-2015, 07:32 AM
قال الحسن البصري رحمه الله تعالى :
" إنما الفقيه : الزاهدُ في الدنيا ، الراغبُ في الآخرة ، البصيرُ بدينه ، المداومُ على عبادة ربه ، الورعُ ، الكافُّ عن أعراض المسلمين ، العفيفُ عن أموالهم ، الناصحُ لهم

صابرة
04-27-2015, 07:32 AM
قال ابن القيم رحمه الله :
وعلى قدر نية العبد وهمته ومراده ورغبته يكون توفيق الله له وإعانته، فالمعونة من الله تنزل على العباد على قدر هممهم .

صابرة
04-27-2015, 07:33 AM
قال الشافعي رحمه الله :
"أعز الأشياء ثلاثة: الجود من قلة، والورع في خلوة، وكلمة الحق عند من يرجى أو يخاف".

صابرة
04-28-2015, 07:06 AM
فَمَا ظَنّكُم بِرَبّ العَالمِين

يقولُ ابن مَسعُود: "قسماً بالله ما ظنَّ أحدٌ باللهِ ظناً؛ إلّا أعطَاه ما يظنُّ"... وذلكَ لأنَّ الفَضلَ كُلَّه بيدِ الله...
اللهمّ إنّا نظن بك: غفراناً، وتوفيقاً،ونصرا"، وثباتاً، وتيسيراً، وسعـادةً، ورزقاً، وشفاءً، وحسنَ خاتمةٍ، وتوبةً نصوحاً... فهْب لنا مزيداً من فضلكَ يا واسِـع الفضل والعطاء

صابرة
05-01-2015, 08:37 AM
أنا لا أتواضع حتى أسلب نفسي حقها ...ولا أستكبر حتى أدّعي لها ما ليس فيها
علي الطنطاوي رحمه الله

صابرة
05-01-2015, 08:39 AM
يوزن المرء بقوله، ويقوّم بفعله
ابن خلدون

صابرة
05-01-2015, 08:40 AM
كلما قلَّ قَـدر الله عز وجل في قلب الانسان هان على هذا الإنسان أن يعصي ربه
محمد العريفي

صابرة
05-01-2015, 08:41 AM
يحسن بالقارىء أن يعيد تصفح الكتب التي يقرأها مرة كل ثلاث سنين على الأكثر. فإنه يضاعف انتفاعه بها
عباس محمود العقاد

صابرة
05-01-2015, 08:42 AM
: [ ذنوبكم أشدّ عليكم خطراً من عدوكم ] '


عمر بن الخطاب '" رضي الله عنه

صابرة
05-01-2015, 08:45 AM
بعضنا ينام ليحلم بالنجاح و البعض الآخر يستيقظ باكرا لتحقيقه

أحمد الشقيري

صابرة
05-01-2015, 09:15 AM
النِعم ثلاث : نعمةٌ حاصلة يعلم بها العبد ، ونعمَة مُنتظرة يرجوهَا ، ونعمَة هو فِيها لا يشعُر بها ..
" ابن القيّم رحمه الله "

صابرة
05-01-2015, 09:15 AM
أنا أنظر الى المزايا الحسنة في الناس و لأني لا أخلو من العيوب لا يفترض ان اتكلم عن أخطاء الأخرين ..
" مهاتما غاندي

صابرة
05-01-2015, 09:16 AM
سُئلت السيدة عائشة رضي الله عنها :
ما كان النبي صلّ الله عليه وسلم يصنع في بيته؟
قالت:" كان يكون في مهنة أهله - تعني خدمة أهله -
فإذا حضرت الصلاة خرج إلى الصلاة." [رواه البخاري].

صابرة
05-01-2015, 12:23 PM
ما أحببت أن يكون معك في الآخرة فقدمه اليوم
وما كرهت أن يكون معك في الآخرة فاتركه اليوم ..
” مالك بن دينار

صابرة
05-01-2015, 12:23 PM
التقوى هي :
الخوف من الجليل
و العمـل بالتنزيـل
و الـرضـا بالقليـل
والاستعداد ليوم الرحيل .
علي بن أبي طالب رضي الله عنه

صابرة
05-02-2015, 05:39 AM
يقول أحدهم ؛
استمع للبشر جيداً ، فهذا من باب الأدب والتربيه والذوق ،
أما من باب الإحتياط فلا تصدق كل ما يقولون..!

صابرة
05-02-2015, 05:40 AM
أوصى الامام علي بن ابي طالب ابنه الحسن رضي الله عنهما قائلا:-
يا بني احفظ عني اربعاً
✓❶اغنى الغنى العقل
✓❷اكبر الفقر الحمق
✓❸اوحش الوحشه العجب
✓❹اكرم الحسب حسن الخلق

صابرة
05-02-2015, 05:58 AM
ﺛﻼﺙ ﻭﺻﻔﻬم ﺍﻟﻠﻪ ﺑﺎﻟﺠﻤﺎﻝ . . ~
ﺻﺒﺮ ﺟﻤﻴﻞ , ﻫﺠﺮ ﺟﻤﻴﻞ , ﺻﻔﺢ ﺟﻤﻴﻞ
ﻓﻠﻨﺘﺤﻠﻰ ﺑﻬﺎ... ﻟﻨﺰﺩﺍﺩ ﺟﻤﺎلآ
ﺻﺒﺮ ﺑﻼ ﺷﻜوﻯ , ﻭﻫﺠﺮ ﺑﻼ ﺃﺫﻯ
ﻭﺻﻔﺢ ﺑﻼ ﻋِﺘﺎﺏ

صابرة
05-02-2015, 12:36 PM
لو عرفت قدر نفسك .. ما أهنتها بالمعاصي .
إنما طرد الله إبليس من رحمته لأنه لم يسجد لك .
فالعجب كل العجب ..!
كيف صالحت عدوك , و هجرت حبيبك .؟
آبن القيم رحمه الله

صابرة
05-02-2015, 12:37 PM
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
فالعبد لابد له من رزق وهو محتاج إلى ذلك، فإذا طلب رزقه من الله صار عبدا لله فقيرا إليه، وإذا طلبه من مخلوق صار عبدا لذلك المخلوق فقيرا إليه

صابرة
05-02-2015, 02:48 PM
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي ﷺ قال :
« إنَّ اللَّهَ لا ينظرُ إلى صورِكُم وأموالِكُم ، ولَكِن ينظرُ إلى قلوبِكُم وأعمالِكُم»
رواه مسلم
يقول الغزالي - رحمه الله - : «عجبًا لمن يهتم بوجهه الذي هو محل نظر الخلق، ولا يهتم بقلبه الذي هو محل نظر الخالق سبحانه .. !! »
#‏اللهم أصلح فساد قلوبنا ..

صابرة
05-03-2015, 05:51 AM
" إن أعظم ما ادخرناه للقاء الله
هو حسن ظننا به "
الشيخ صالح المغامسي

صابرة
05-04-2015, 05:29 AM
يقول حگيم يوناني:
گنت ابگي لانني امشي بدون حذاء
ولگنني توقفت عَنَ البكاء عندما رايت رجلاََ بلا قدمين..
دآئمـآ آلحمدلله علىَ كل حـآل ''

صابرة
05-04-2015, 05:30 AM
معنى الصبر بالله صبر الاستعانة بالله ،
ورؤيته أنه هو المصّبر ،
وأن صبر العبد بربه لا بنفسه
ابن القيم / مدارج السالكين

صابرة
05-04-2015, 05:31 AM
يقول ابن_القيم رحمه الله:
وإنك أن تبيت نائماً وتصبح نادماً خير من أن تبيت قائماً وتُصبح معجباً٬ فإَّن الُمعَجب لا يصعد له عمل.

صابرة
05-04-2015, 07:04 AM
قيل جاء رجل إلى اﻷ‌مام الشافعي فقال له.*
فﻼ‌ن يذكرك بسوء .. فأجابه الشافعى :
إذا صدقت فأنت نمام ... و إذا كذبت فأنت فاسق
فخجل و انصرف...!!!
"فبلسانك تزف إلى جنه عرضها السموات واﻷ‌رض .
وبلسانك تجر إلي جهنم وبئس المهاد .
فسخر لسانك لطاعة الله و أكثر من ذكره
و ابتعد عن القيل و القــال و كثرة السؤال

صابرة
05-05-2015, 07:43 AM
قال ابن تيميه رحمه الله
“ والَأستغفار أكبر الحسنات وبابه واسع ،
فمن أحس بتقصير في قوله أو عمله أو حاله أو
رزقه أو تقلب قلبه ،
فعليه بـ التوحيد و الَأستغفار ،
ففيهما الشفــاء إذا كان بصدق وإخلاص ”

صابرة
05-05-2015, 02:09 PM
عندمــــــا يغلــــــق الله مـــــن دونـــــــك بابــــــــــاً تطلبــــــة ، فــــــــلا تجــــــزع ولا تعتـــــــــرض ، فلربمـــــــــــــا الخيـــــرة فـــــى غلقـــــــه لكـــــن ثـــــــق ان بــــــاب اخـــــــــر سيفتـــــــح لــــــــك ينسيـــــــك هـــــــم الاول ، وقتهـــــــا ستــــــــدرك معنـــــى قولـــــــــــه تعالـــــــى ” يدبـــــــــــر الامـــــــــــر ”
لـــ
الامــــــــــام الشافعـــــــــي رحمه الله

صابرة
05-05-2015, 02:10 PM
يقول ابن القيِم رحمه الله :
[ يا ابن آدم إن بينك وبين الله خطايا ، لا يعلمها إلا الله سبحانه ،
فإن أحببت أن يغفرها لك ، فاصفح أنت عن عباده
وإن أحببت أن يعفوا عنك ، فاعف أنت عن عباده
فإنما الجزاء من جنسِ العمل ؛
تعفو هنا يعفو هناك ،
تطالب بالحقِ هنا يطالب بالحقِ هناك

صابرة
05-05-2015, 02:12 PM
قال الحسن رضي الله عنه:
إياك والتسويف ، فإنك بيومك ولست بغدك، فإن يكن غداً لك فكن في غد كما كنت في اليوم ، وإن لم يكن لك غد لم تندم على ما فرطت في اليوم .

صابرة
05-06-2015, 11:41 AM
والقلوب جوالة في هذه المواطن..!
للقلب ستة مواطن يجول فيها لا سابع لها:
ثلاثة سافلة، وثلاثة عالية؛
فالسافلة دنيا تتزين له، ونفس تحدثه، وعدوٌ يوسوس له؛
فهذه مواطن الأرواح السافلة التي لا تزال تجول فيها.
والثلاثة العالية علم يتبين له، وعقل يرشده، وإله يعبده،
والقلوب جوالة في هذه المواطن..
(الفوائد)لابن القيم-رحمه الله-

صابرة
05-06-2015, 11:42 AM
قال احد العلماء:
مثل الإيمان كمثل بلدة لها خمسة حصون:
الأول: من ذهب
والثاني: من فضة
والثالث: من حديد
والرابع: من آجر
والخامس: من لَبِن.
فمازال أهل الحصن متعاهدين حصن الَّلبِن لا يطمع العدو في الثاني، فإذا أهملوا ذلك طمعوا في الحصن الثاني، ثم الثالث، حتى تخرب الحصون كلها".
فكذلك الإيمان في خمسة حصون:
اليقين
ثم الإخلاص
ثم أداء الفرائض
ثم السنن
ثم حفظ الآداب
فما دام يحفظ الآداب ويتعاهدها، فالشيطان لا يطمع فيه، فإذا ترك الآداب طمع الشيطان في السنن ثم في الفرائض، ثم في الإخلاص، ثم في اليقين.

صابرة
05-07-2015, 03:58 AM
فائدة مهمة جدا ...
قال ابن القيم رحمه الله : أذكار الصباح والمساء بمثابة الدرع كلما زادت سماكته لم يتأثر صاحبه ، بل تصل قوة الدرع أن يعود السهم فيصيب من أطلقه ..
ويقول ابن عثيمين رحمه الله : أذكار الصباح والمساء أشد من سور يأجوج ومأجوج في التحصن لمن قالها بحضور قلب
ويقول ابن الصلاح رحمه الله : من حافظ على أذكار الصباح والمساء، وأذكار بعد الصلوات، وأذكار النوم، عُدّ من الذاكرين الله كثيراً "
من فوائد الذكر أنه يعطي الذاكر قوة حتى إنه ليفعل به مع الذكر ما لم يُظنّ فعله بدونه".قاله ابن القيم رحمه الله
وقال ابن_كثير رحمه الله
إلبسُوا مِعطَف الأذكار لِيقِيكم شُرور الإنْس والجَان ،،،
ودثّروا أرواحَكُم بالإستْغفار لتَمْحي لكُم ذُنوب اللّيل والنّهَار ،،،
وإن أصابكم ماتكرهونه فسترضون وتتيقنون بأنه خير من ربكم لأنكم قد تحصنتم بالله،،

صابرة
05-07-2015, 05:34 AM
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه :
(( التقوى هي الخوف من الجليل ، والعمل بالتنزيل ، والقناعة بالقليل ، والإستعداد ليوم الرحيل )).

صابرة
05-07-2015, 06:02 AM
قال مالك بن دينار :
" ما عاقب الله قلبا بأبشع من أن يسلب منه الحياء

صابرة
05-07-2015, 08:00 AM
قال رجل: يارسول الله كيف أقول حين اسأل ربي؟ ؟ قال: قل اللهم اغفر لي وارحمني وعافني وارزقني فأن هؤلاء تجمع لك دنياك وآخرتك [رواه مسلم ]

صابرة
05-07-2015, 09:49 AM
🌿 قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :
الجلـــــوس بعــد الســلام مـن الصـــــــلاةَ المكتـــــوبة مــن أعظم الأوقـــات التي تنزل فيها رحمــة الله عز وجل.
لاتستعـــجل بالقيـــــامَ .
استغفر ، سبــح الله ، واحمــده ،وهــلل وكبـــــر ..
قال ابن بطال رحمه الله :
من كان كثير الذنــوب وأراد أن يحطها الله عنه بغير تعب .
فليغتنم ملازمة مصــلاه بعد الصلاة
ليستكثر من دعاء الملائكة واستغفارهم له .

صابرة
05-08-2015, 05:39 AM
الشكر مبني على ثلاثة أركان :
1- الاعتراف بالنعمة باطناً ، 2-والتحدث بها ظاهراً ، 3-وتصريفها في مرضات وليها ومسديها ومعطيها ،
فإذا فعل ذلك فقد شكرها مع تقصيره في شكرها .
ابن القيم رحمه الله -
لاننا برغم الشكر لا نستطيع أداؤه
ورغم ذلك وعدنا بالمزيد لئن شكرتم لأزيدنكم

صابرة
05-08-2015, 05:40 AM
( ﻭ ليسَ للمُسلم ﺃﻥ يُصافحَ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻷجنَبية ﻋﻨﻪ ﻭ ﻟﻮ مُدﺕ ﻳﺪﻫﺎ ﺇﻟﻴﻪ .
ﻭ ﻳﺨﺒﺮﻫﺎ ﺃنَّ ﺍلمُصافحَة ﻻ ﺗﺠﻮﺯ ﻟﻠﺮجَاﻝ ﺍﻷجَانب ؛ ﻟﻤﺎ ﺛﺒﺖ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭ ﺳﻠﻢ ﺃنَه ﻗﺎﻝ حينَ بَيعتهُ ﻟﻠﻨﺴﺎء:
” ﺇنِي ﻻ ﺃﺻﺎفحُ ﺍلنسَاء “
ﻭ ﺛﺒﺖ ﻋﻦ ﻋﺎئشَة ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﺎ ﺃنَّها ﻗﺎﻟﺖ :
(( ﻭ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎ مسّت ﻳﺪ ﺭﺳﻮلِ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭ ﺳﻠﻢ ﻳﺪ إﻣﺮﺃﺓ ﻗﻂ ، ﻣﺎ ﻛﺎنَ يُبايعهنَّ ﺇلّا ﺑﺎﻟﻜﻼﻡ ))
ﻭﻗﺪ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ عزّ ﻭ ﺟﻞ :
( ﻟَﻘَﺪْ ﻛَﺎﻥَ ﻟَﻜُﻢْ ﻓِﻲ ﺭَﺳُﻮﻝِ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺃُﺳْﻮَﺓٌ ﺣَﺴَﻨَﺔٌ ﻟِﻤَﻦْ ﻛَﺎﻥَ ﻳَﺮْﺟُﻮ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻭَﺍﻟْﻴَﻮْﻡَ ﺍﻟْﺂﺧِﺮَ ﻭَﺫَﻛَﺮَ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻛَﺜِﻴﺮًﺍ )
ﻭ ﻷنَّ ﺍلمُصاﻓﺤﺔ ﻟﻠﻨﺴﺎء ﻣﻦ ﻏﻴﺮ محَارمهنَّ ﻣﻦ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺍلفِتنَة ﻟﻠﻄﺮفَين ، فوَجَب ﺗﺮكُها .. )
< الشَيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله >

صابرة
05-08-2015, 06:52 AM
🔺 قال الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه:
"ما أعطي العبد بعد الإسلام نعمة.. خيراً من أخ صالح،، فإذا وجد أحدكم وداً من أخيه فليتمسك به".

صابرة
05-08-2015, 06:53 AM
قال الشافعي:
"إذا كان لك صديق -يعينك على الطاعة- فشد يديك به؛ فإن اتخاذ الصديق صعب ومفارقته سهلة"..

صابرة
05-08-2015, 06:53 AM
قال الحسن البصري رحمه الله:
إخواننا أحب إلينا من أهلنا وأولادنا، لأن أهلنا يذكروننا بالدنيا وإخواننا يذكروننا بالآخرة، ومن صفاتهم: الإيثار.

صابرة
05-08-2015, 06:54 AM
قال لقمان الحكيم لابنه:
يابني؛ ليكن أول شيء تكسبه بعد الإيمان بالله أخا "صادقا"
فإنما مثله كمثل: "شجرة"، إن جلست في ظلها أظلتك وإن أخذت منها أطعمتك وإن لم تنفعك لم تضرك..

صابرة
05-08-2015, 06:55 AM
ﻣﺮﺽ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ رحمه الله ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ ﻭﻻ‌ﺯﻡ ﺍﻟﻔﺮﺍﺵ، ﻓﺰﺍﺭﻩ ﺻﺪﻳﻘﻪ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ رحمه الله، ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺃى ﻋﻠﻴﻪ ﻋﻼ‌ﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪ أﺻﺎﺑﻪ ﺍﻟﺤﺰﻥ... ﻓﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﺃﻳﻀﺎ.. ﻓﻠﻤﺎ ﻋﻠﻢ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ﺑﺬﻟﻚ.. ﺗﻤﺎﺳﻚ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﺫﻫﺐ ﻟﺮﺅﻳﺔ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻓﻲ ﺑﻴﺘﻪ..
- ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺁﻩ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻗﺎﻝ:
ﻣﺮﺽ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺭﺗﻪ
ﻓﻤﺮﺿﺖ ﻣﻦ ﺍﺳﻔﻲ ﻋﻠﻴﻪ
ﺷُﻔﻲ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺍﺭﻧﻲ
ﻓﺸُﻔﻴﺖ ﻣﻦ ﻧﻈﺮﻱ إليه

صابرة
05-08-2015, 06:58 AM
هل سمعت عن الثناء الصامت ؟
عندما تستمع لطفلك وتنصت له
فيكون جسدك تجاهه
وعينك تنظر إليه
وقسمات وجهك معبرة لما يقول
فهذا يسمى (الثناء الصامت)
فيفهم طفلك أنه مهم
وأنك تقدره
وأنك تحبه
فيزداد ثقة
وتقوى شخصيته
كل هذا من حسنات حسن الإصغاء
د/جاسم المطوع

صابرة
05-08-2015, 07:08 AM
الدعاء من أقوى الأسباب في دفع المكروه ، وحصول المطلوب ،
ولكن قد يتخلف عنه أثره ،
إما لضعفه في نفسه بأن يكون دعاء لا يحبه الله لما فيه من العدوان
وإما لضعف القلب وعدم إقباله على الله وجمعيته عليه وقت الدعاء فيكون بمنزلة القوس الرخو جداً ،
وإما لحصول المانع من الإجابة من أكل الحرام ورين الذنوب
ابن القيم _ الجواب الكافي

صابرة
05-08-2015, 07:35 AM
من جميل كلام الشافعي -رحمه الله:
" إذا تخلى الناس عنك في كرب فاعلم أن الله يريد أن يتولى أمرك ، وكفى بالله وكيلاً "

صابرة
05-08-2015, 07:36 AM
🔮شرف الله أولياءه بالعبودية، قال تعالى: "وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلامًا" [الفرقان: 63]،
لم يقل خلق الرحمن، بل قال: "وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ" فوصفهم بأشرف صفة فقال سبحانه: "وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ".

صابرة
05-09-2015, 08:21 AM
قال ابن الجوزي:
"جبلت القلوب على حب من أحسن إليها، فوا عجباً ممن لم ير محسناً سوى الله عز وجل كيف لا يميل بكليته إليه!".

صابرة
05-09-2015, 08:22 AM
#سبـعـة_نصآئـح_اتّبعهالتقويَة_إيمانك ۞
1- الصَلآة في وقتها لأنّها من الأعمَال المقرِّبة من الله
2- ذِكر الله و لو 5 دقائق في السآعة الواحدة ::
{ سبحان الله، الحمد لله، الله أكبر، لا إله إلاّ الله ،
لآ حول و لآ قوّة إلا بالله ، أستغفر الله العظيـمــ }
3- الدُّعاء يومياً معَ الإلحَاح و التّوكّل على الله
4- المُحافظة على قراءة القُرآن يوميّاَ كي لا تكونَ
من الغافليْن
5- البُعد عن أصحَاب السُّوء
6- الصَّلاة على النبيّ أقلُّها 10 مرّات صباحاً
و 10 مساءً ، و الإستغفَار اليومِي ، 100 مرّة
و أكثـــــــــــر
7- صيَام يوميّ الإثنَين و الخَميسْ قَدر المُستَطاع
و الأيَّــــــام البيْــــض

صابرة
05-11-2015, 05:57 AM
#‏الذنوب تغطي على القلوب ،
فإذا أظلمت مرآة القلب لم يبن فيها وجه الهدى ،
و من علم ضرر الذنب استشعر الندم .
( ابن الجوزي )
نستغفر الله العظيم من جميع الذنوب و الخطايا و نتوب إليه.

صابرة
05-11-2015, 05:58 AM
طريقة الوعظ و #‏التعليم
عن ابن مسعود رضي الله عنه قال :
كان #‏النبي صلّ الله عليه وسلم يتخولنا بالموعظة في الأيام ؛ مخافة السآمة علينا .
( البخاري )
- يتخولنا : يختار الأوقات المناسبة .

صابرة
05-12-2015, 05:03 AM
قال الفضيل ابن عياض...
من رأى من أخيه منكرا...
ثم ضحك فى وجهه فقد خانه ..

صابرة
05-12-2015, 05:04 AM
كن مع الله بالصدق.
كن مع الناس بالانصاف.
كن مع النفس بالقهر.
كن مع الفقراء بالسخاء.
كن مع الاطفال بالرحمة.
كن مع الأحباب بالنصيحة.
كن مع الجاهل بالسكوت.

صابرة
05-12-2015, 05:04 AM
في رحاب آية :
*********
قال الله عز وجل : " يوم يبعثهم الله جميعا فينبئهم بما عملوا أحصاه الله ونسوه والله على كل شيء شهيد " * المجادلة : 6 *

صابرة
05-12-2015, 05:05 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن إفشاء السلام هو مفتاح القلوب،
فإذا أردت أن تُفتح لك قلوب العباد فسلم عليهم إذا لقيتهم وابتسم في وجوههم،
وكن سباقًا لهذا الخير يزرع الله محبتك في قلوب الناس وييسر لك طريقًا إلى الجنة،
كما قال النبي صل الله عليه وسلم:
"لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أو لا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم". رواه مسلم ...

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: ثلاثٌ يُصْفِين لك وُدَّ أخيك:
" أن تسلم عليه إذا لقيته، وتوسع له في المجلس، وتدعوه بأحب أسمائه إليه".

صابرة
05-12-2015, 05:07 AM
يـــقول الـــحسنُ الـــبصري

لا تـــجعل لـــنفسِك ثـــمناً غـــير الـــجنة، فــإن نــــفس الـــمؤمن غـــالية......

قال الله تعالى : " إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويُقتلون وعداً عليه حقاً في التوراة والإنجيل والقرءان ومن أوفي بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم " * التوبة : 111

صابرة
05-12-2015, 05:08 AM
من القصص الاسلامى :
قال الفضيل بن عياض رحمه الله :-
" تعلمت الصبر من صبي صغير :
ذهبتُ مرة إلى المسجد فوجدت امرأة داخل دارها تضرب ابنها وهو يصرخ ففتح الباب وهرب فأغلقت عليه الباب.
قال : فلما رجعتُ نظرتُ، فلقيت الولد بعدما بكى قليلا نام على عتبة الباب يستعطف أمه فرق قلب الأم ففتحت له الباب.
فبكى الفضيل حتى ابتلت لحيته بالدموع
وقال : سبحان الله !
لو صبر العبد على باب الله
عز وجل - لفتح الله له...! "
قال أبو الدرداء رضي الله عنه :
"جـدوا بالدعـاء فإنه من يكثـر
قـرع الباب يوشك أن يفتح له "

سبحان الله الرحمن الرحيم

صابرة
05-12-2015, 07:13 AM
قالَ تَعَالَى: {لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرائيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُدَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ * كَانُوا لاَ يَتَنَاهَوْنَ عَنْ مُنْكَرٍ فَعَلُوهُ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ} [المائدة: 78، 79].
قال ابن عباس:
لُعنوا بكل لسان،
لعنوا على عهد موسى في التوراة،
ولعنوا على عهد داود في الزبور،
ولعنوا على عهد عيسى في الإنجيل،
ولعنوا على عهد محمد صلى الله عليه وسلم في القرآن.
🌿🌿وفي حديث ابن مسعود عن النبي صل الله عليه وسلم قال: ((والذي نفسي بيده لتأمُرُنّ بالمعروف ولتنهوُنَّ عن المنكر، ولتأخذُنَّ على يد المسيء، ولتأطرنه على الحق أطرًا، أو ليضربن الله قلوب بعضكم على بعض ويلعنكم كما لعنهم)).

صابرة
05-12-2015, 07:35 AM
نعلم بعد رحمة الله ما الذي سيدخلنا الجنة ؟؟
أهي ركعة ، أو صدقة ، أو سقيي ماء ، أو حاجة مسلم قضيناها ، أو دعوة ، أو ذكر !!!!
فاعمل ولا تستصغر !!!!!!

صابرة
05-12-2015, 07:36 AM
كانَ الرَّجلُ إذا سألَ ابن سيرين عن الرُّؤيا،
قال لهُ: اتقِ اللهَ في اليقظةِ، لا يضرك ما رأيتَ في المنام

صابرة
05-13-2015, 04:46 AM
قيل للإمام أحمد رحمه الله :
كم بيننا وبين عرش الرحمن ؟
قال : دعوة صادقة من قلب صادق

صابرة
05-13-2015, 04:47 AM
فضل الجلوس بعد السلام من الصلاة !
قال الشيخ ابن باز رحمه الله :
الجلوس بعد السلام من الصلاة المكتوبة من أعظم الأوقات التي تنزل فيها رحمة الله عزوجل لاتستعجل بالقيام ، أستغفر ، سبح الله ،واحمده، وهلل وكبر ...
قال ابن بطال -رحمه الله - :
"من كان كثير الذنوب وأراد أن يحطها الله عنه بغير تعب فليغتنم ملازمة مصلاه بعد الصلاة ليستكثر من دعاء الملائكة واستغفارهم له "
المصدر : شرح ابن بطال
الجزء الثالث ص114

صابرة
05-13-2015, 04:48 AM
" قال رسول الله صل الله عليه وسلم" (المرأة عورة وانها اذا خرجت من بيتها استشرفها الشيطان وانها لا تكون اقرب الى الله منها في قعر بيتها ") رواه الطبراني وصححه الالباني

صابرة
05-13-2015, 04:49 AM
قال ابن الجوزي -رحمه الله -:
[إذا أردت أن تغير ما بك من الكروب، فغيّر ما أنت فيه من الذنوب!]

صابرة
05-13-2015, 04:50 AM
اكثروا من قول سبحان الله وبحمده
من قال حين يصبح، وحين يمسي: سبحان الله وبحمده، مائة مرة، لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به، إلا أحد قال مثل ما قال، أو زاد عليه.
رواه مسلم ( رقم: 2692 )
قال صل الله عليه وسلم : من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر
رواه البخاري ومسلم
قال صل الله عليه وسلم : (ألا أخبرُك بأحبِّ الكلامِ إلى اللهِ ؟ قلتُ : يا رسولَ اللهِ ! أخبرني بأحبِّ الكلامِ إلى اللهِ . فقال : إن أحبَّ الكلامِ إلى اللهِ ، سبحانَ اللهِ وبحمدِه)
رواه مسلم

صابرة
05-13-2015, 05:22 AM
كان عبد الله بن مسعود رضي الله عنه، إذا قعد يقول:
إنكم في ممر الليل والنهار في آجال منقوصة وأعمال محفوظة
والموت يأتي بغتة ، فمن يزرع خيرا يوشك أن يحصد رغبة،
ومن يزرع شرا يوشك أن يحصد ندامة ، ولكل زارع مثل ما زرع،
لا يسبق بطيء بحظه ، ولا يدرك حريص ما لم يقدر له،
فمن أعطى خيرا فالله تعالى أعطاه، ومن وقي شرا فالله تعالى وقاه،
المتقون سادة والفقهاء قادة ومجالستهم زيادة.

صابرة
05-13-2015, 05:22 AM
قال رسول الله صل الله عليه وسلم :
" المؤمنُ القويُّ خيرٌ وأحبُّ إلى اللَّهِ منَ المؤمنِ الضَّعيفِ ، وفي كلٍّ خيرٌ ، احرِص على ما ينفعُكَ ، واستِعِن باللَّهِ ولا تعجِزْ ، وإن أصابَكَ شيءٌ ، فلا تقُل : لو أنِّي فعلتُ كان كذا وَكَذا ، ولَكِن قل : قدَّرَ اللَّهُ ، وما شاءَ فعلَ ، فإنَّ لو تَفتحُ عملَ الشَّيطانِ "
"رواه مسلم"

صابرة
05-13-2015, 05:23 AM
قال ابن القيم رحمه الله:
سمعت شيخ الإسلام ابن تيمية يقول: إذا لم تجد للعمل حلاوة في قلبك وانشراحاً فاتهمه ، فإن الرب تعالى شكور ، يعني أنه لابد أن يثيب العامل على عمله في الدنيا من حلاوة يجدها في قلبه وقوة انشراح وقرة عين ، فحيث لم يجد ذلك فعمله مدخول .
(مفتاح دار السعادة)

صابرة
05-13-2015, 05:23 AM
يقول الشيخ السعدي :
إذا دعوت الله أن يبلغك #‏رمضان ، فلا تنس أن تدعوه أن يبارك لك فيه
فليس الشأن في بلوغه ، وإنما الشأن ماذا ستعمل فيه.
اللّهم بلغنا رمضان وبارك لنا فيه ..

صابرة
05-13-2015, 06:24 AM
قال ابن القيم رحمه الله
فى كيف تحقق الزهد فى الدنيا :-
أحدها : علم العبد بأن الدنيا ظـل زائل وخيال زائر
الثاني : علمه أن وراءها داراً أعظم منها قدراً وأجل
الثالث : معرفته أن زهده فيها لا يمنعه شيئا كتب له منها وأن حرصه عليها لا يجلب له ما لم يقض له منها
فهذه الأمور الثلاثة تسهل على العبد الزهد في الدنيا وتثبت قدمــه .

صابرة
05-13-2015, 06:24 AM
ﺭﺣﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻤﺮ ﺑﻦ ﺍﻟﺨﻄﺎﺏ ..
ﺣﻴﻦ ﻛﺎﻥ ﺑﻄﻨﻪ ﻳﺤﺪﺙ ﺃﺻﻮﺍﺗﺂ ﻣﻦ ﻛﺜﺮﺓ ﺃﻛﻞ ﺍﻟﺨﺒﺰ ﺑﺎﻟﺰﻳﺖ ﻛﺎﻥ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﺒﻄﻨﻪ " : ﻗﺮﻗﺮي ﺃﻭ ﻻ ﺗﻘﺮﻗﺮي "
ﻟﻦ ﺗﺬﻭقي ﻃﻌﻢ ﺍﻟﻠﺤﻢ ﺣﺘﻰ ﻳﺸﺒﻊ ﺃﻃﻔﺎﻝ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ !

صابرة
05-13-2015, 06:26 AM
﴿مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ﴾
[سورة النحل الآية:96]
-كل شيء تملكه لا بد من أن تخسره ساعة الموت،
-ما جمعته لسنين تخسره عندما يتوقف قلبك،
ولن ينفعك في القبر إلا عملك الصالح،
-والبطل هو الذي يترك الدنيا قبل أن تتركه.
-نركض...ونلهث..ولا نكاد نجد وقتاً للراحة
،لا بل وأفظع من ذلك،تتوه منَّا أوقات الطاعات.
-ونوافلنا التي هي زادنا لتعوضنا عن تقصير الطاعات،،،لا نستدركها.
-رصيد الدنيا نسعى للحفاظ عليه....
وهو لن ينفعنا ولا يضرنا الا بما كتب الله لنا.
-ورصيد الآخرة!?زاد البقاء!هو الأولى بالحفاظ عليه ...
هو الأولى باتقان تنويعه وتزويده...هو الأولى بالدأب والجهد له.

-فالعاقل من عرف الغاية وسار في دربها دون توهان.

صابرة
05-14-2015, 04:54 AM
قال الحسن البصري رحمه الله:
ما نظرت ببصري ولا نطقت بلساني ولا بطشت بيدي ولا نهضت على قدمي حتى أنظر أعلى طاعة أو على معصية ؟ فإن كانت طاعته تقدمت ، وإن كانت معصية تأخرت.

صابرة
05-14-2015, 05:16 AM
اذا اقشعرَّ جلدك ولان قلبك وأنت تسمع آيات الوعد والوعيد .....
عندئذٍ تكون متدبّراً للقرآن ومنتفعاً به،
ويكون حجةً لك لا حجةً عليك !.
ولكي تلمس أثر القرآن في نفسك،,,,,,
انظر: هل ارتفع إيمانك؟.. هل بكيت؟.. هل خشعت؟.. هل تصدقتَ؟..
فكل آية لها دلالاتها وآثارها .
د.ناصر العمر

صابرة
05-15-2015, 05:18 AM
سُـئِــل الْــفُـضَـيْــل -رحِـمَـه اللَّـه -
عَــن الْــتَّــواضُــع فَــقَــال أن تَــخْــضَــع للْــحَـــق وتَــنْــقَــاد لَــه ولَــو سَــمِــعْــتَــه مِــن صَــبِــي قَــبِــلْــتَــه ولُــو سَــمِــعْــتــه مِــن أجْــهَــل الْــنَّـــاس قَــبــلْــتــه ٠٠

صابرة
05-15-2015, 05:19 AM
قَــال الْــحَــسَــن
- الْــتَّـــواضــع أن تَــخْــرج مِــن مَــنْــزلــك فَـــلا تَــلْــق مُــسْـــلِـــمــاً إلاَّ رأيْــــت لَـــه عَــلَــيْـــك فَــضْــلاً ٠٠٠

صابرة
05-15-2015, 05:20 AM
قَـــال ابو بَـكْــر -رضِــي اللَّــه عَــنْــه
- وجَـــدنَــا الْــكَــرَم فِــي الْـــتَّـــقْـــــوى والْــعِــز فِــي الْــيَــقِــيـن والْــشَّــرف فِــي الْــتَّــواضُــع

صابرة
05-15-2015, 05:20 AM
قَـــال قَـتَــادة -رحِــمَــه اللَّــه
- مَـــن أُعْـطِــي مَــالاً أو جَــمَـــالاً وثيَــابـاً وعِــلْــمــاً ثُــم لَــم يَــتَــواضَــع كَــان عَــلَــيْــه وبَــالاً يَــوم الْــقِـــيَــامَــة ٠٠

صابرة
05-15-2015, 05:44 AM
وعنْ عُثْمَانَ بْنِ عَفَانَ رضيَ اللَّه عنهُ قالَ : قالَ رَسولُ اللَّه صَلّ اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « مَا مِنْ عَبْدٍ يَقُولُ في صَبَاحِ كلِّ يَوْمٍ ومَسَاءٍ كلِّ لَيْلَةٍ : بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لاَ يَضُرُّ مَع اسْمِهِ شيء في الأرضِ ولا في السماءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعلِيمُ ، ثلاثَ مَرَّاتٍ ، إِلاَّ لَمْ يَضُرَّهُ شَيءٌ » رواه أبو داود والتِّرمذى

صابرة
05-16-2015, 05:16 AM
قال الفضيل رحمه الله في قوله تعالى :
( ليبلوكم أيكم أحسن عملا )
قال : أخلصه وأصوبه ، وقال : إن العمل إذا كان خالصاً (أى لله لا شريك له ولم يكن صواباً (متبعا للسنة المطهرة)
لم يُقبَل وإذا كان صواباً ولم يكن خالصاً لم يُقبَل ، حتى يكون خالصاً
صواباً قال : والخالص إذا كان لله عز وجل والصواب إذا كان على السنة
جامع العلوم والحكم لابن رجب الحنبلي

صابرة
05-16-2015, 06:28 AM
إياك ومصادقة الفاجر فانه يبيعك بالتافه، وإياك ومصادقة الكذاب فإنه كالسراب يقرب عليك البعيد ويبعد عنك القريب. -
علي ابن أبي طالب رضي الله عنه

صابرة
05-17-2015, 02:25 PM
قال عبد الله بن مسعود:
والذي لا إله غيره..
ما أعطي عبد مؤمن شيئا خيرا من حسن الظن بالله،
والذي لا إله غيره..
لا يحسن عبد بالله الظن إلا أعطاه الله ظنه،
ذلك بأن الخير في يده.

صابرة
05-17-2015, 02:25 PM
قال ابن القيم رحمه الله
أربعة تجلب الرزق
قيام الليل * وكثرة الاستغفار بالأسحار * وتعاهد الصدقة * والذكر أول النهار وآخرة
وأربعة تمنع الرزق
نوم الصبحة * وقلة الصلاة * والكسل * والخيانة

صابرة
05-17-2015, 02:26 PM
واحذروا من الناس صنفين :
صاحب هوى قد فتنه هواه ...
و صاحب دنيا أعمته دنياه ...
ابن القيم

صابرة
05-17-2015, 02:26 PM
ما هو الكنود؟
قال تعالى (إن الإنسان لربه لكنود)
قال الحسن البصري :
الكنود:
هو الذي يعد المصائب ،
وينسى نعم الله عليه "

صابرة
05-17-2015, 02:27 PM
قال رسولُ الله صل اللهُ عليه وسلم : " إنَّ عِظمَ الجزاءِ مع عظمِ البلاءِ ، وإنَّ الله تعالي إذا أحبَّ قوماً ابتلاهُم ، فمنْ رضي فلهُ الرضا ، ومنْ سخط فلهُ السُّخْطُ " رواهُ الترمذيُ وقال : حديثٌ حسنٌ .

صابرة
05-17-2015, 02:28 PM
يقول ابن القيم - رحمه الله - :
لو كشف الله الغطاء لعبده ، و أظهر له كيف يدبّر الله له أموره ، و كيف أن الله أكثر حرصًا على مصلحة العبد من العبد نفسه ، و أنه أرحم به من أمّه ، لذاب قلب العبد محبةً لله ، و لتقطع قلبه شكرًا لله ..

صابرة
05-17-2015, 02:30 PM
قال ابن الجوزي رحمه الله :
ما أعجب أمرك يا من يوقن بأمر ثم ينساه ...
ويتحقق ضرر حال ... ثم يغشاه ...
تغلبك نــفسك على ما تظن ...
ولا تغلبها على ما تستيقن ...
أعجب الــعجائب ... ســرورك بــغرورك ...
وسهوك في لهوك عما قد خبىء لك ...
تغتر بصحتك ... وتنسى دنو السقم ...
وتفرح بعافيتك غافلاً عن قـرب الألم ...
لقد أراك مصرع غيرك مصرعك !!!
وأبدى مضجع سواك قبل الممات مضجعك ...
وقد شغلك نيل لذاتك ...
عن ذكر خـــراب ذاتك ...
كأنّك لم تــسمع بأخبار من مضى ...
ولم ترَ في الباقين ما يصنع الدهرُ ...
فإن كـنت لا تدري فتلك ديارهم ...
محاها مجال الرّيح بعدك والقبرُ ...

صابرة
05-17-2015, 02:30 PM
قال حذيفة: إن الفتنة لتعرض على القلوب، فأي قلب أشربها نقط على قلبه نقط سود، وأي قلب أنكرها نقط على قلبه نقطة بيضاء، فمن أحب منكم أن يعلم أصابته الفتنة أم لا، فلينظر، فإن رأى حراما ما كان يراه حلالا أو يرى حلالا ما كان يراه حراما فقد أصابته.

صابرة
05-17-2015, 02:31 PM
يقول ابن القيم رحمه الله :
مجالسة الصالحين تحولك من ستة إلى ستة:
1- من الشك إلى اليقين.
2- ومن الرياء إلى الإخلاص.
3- ومن الغفلة إلى الذكر.
4- ومن الرغبة في الدنيا إلى الرغبة في الآخرة.
5- ومن الكبر إلى التواضع.
6- ومن سوء النية إلى النصيحة.

صابرة
05-17-2015, 02:33 PM
قال ابن القيم رحمه الله :
"لا تحسب أن نفسك هي التي ساقتك إلى فعل الخيرات بل اعلم أنك عبد أحبك الله فلا تفرط في هذه المحبة فينساك"

صابرة
05-18-2015, 06:59 AM
قال الفضيل رحمه الله في قوله تعالى :
( ليبلوكم أيكم أحسن عملا )
قال : أخلصه وأصوبه ، وقال : إن العمل إذا كان خالصاً (أى لله لا شريك له ولم يكن صواباً (متبعا للسنة المطهرة)
لم يُقبَل وإذا كان صواباً ولم يكن خالصاً لم يُقبَل ، حتى يكون خالصاً
صواباً قال : والخالص إذا كان لله عز وجل والصواب إذا كان على السنة

صابرة
05-18-2015, 07:00 AM
هل انتبهتم إلى قوله تعالى:“ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوءاتهما”
هذه أول مادة في قانون إبليس الذي وضعه لإفساد البشر، هو التكشف وإبداء العورات.
- علي الطنطاوي رحمه الله.

صابرة
05-18-2015, 07:01 AM
" الحياة الطيبة
ليست - كما يفهمه بعضُ الناس -
هي السلامة من الآفات ؛ من فقر ومرض وكدر ؛ لا !!
بل الحياة الطيبة :
أن يكون الإنسان طيب القلب ،
منشرح الصدر ،
مطمئنًّا بقضاء الله وقدره ؛
إن أصابته سراء شكر فكان خيرًا له ،
وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرًا له .
هذه هي الحياة الطيبة ، و هي راحة القلب ".
----
الشيخ العلاّمة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

صابرة
05-20-2015, 07:11 AM
قَالَ رَسُولُ الله ﷺ:
(إن أمتي يأتون يومَ القيامةِ غرًا محجّلين من أثرِ الوضوءِ .
فمن استطاع أن يطيلَ غرتَه فليفعلْ)
الراوي : أبو هريرة المحدث : مسلم
المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 246

صابرة
05-20-2015, 07:12 AM
قال أبن القيم رحمه الله :
اذا أردت أن تعلم ما عندك وعند غيرك من محبة الله فانظر محبة القرآن من قلبك.لأن من المعلوم من أحب محبوباً كان كلامه وحديثه أحب شيء إليه ؟وكيف يشبع المحب من كلام محبوبـــه ؟؟ كما قيل : إن كنتَ تزعــمُ حبي فلم هجرتَ كتابي ؟ أما تأملت ما فيه من لذيذ خطابي .

صابرة
05-20-2015, 07:13 AM
عن الحسن البصري قال :
ما أعطى الله أحداً شيئاً من الدنيا إلا اختباراً لشكره،
ولا منعه من نعمة إلا اختباراً لصبره .

صابرة
05-20-2015, 07:14 AM
قيل للفضيل بن عياض رحمه الله:
ما أعجب الأشياء قال: (رجل عرف الله وعصاه)..

صابرة
05-20-2015, 07:14 AM
قال الفضيل بن عياض رحمه الله:
"لو كانت الدنيا ذهب يفنى والآخرة خزف يبقى لكان ينبغي أن تؤثر خزفاً يبقى على ذهب يفنى!فكيف والدنيا خزف يفنى والآخرة ذهب يبقى؟!"

صابرة
05-20-2015, 07:16 AM
قال ابن القيم رحمه الله :
" قوله تعالى عن يوسف نبيه - عليه السلام - أنه قال : { أنتَ وليي في الدنيا و الآخرة توفَّني مسلماً و ألحقني بالصالحين } ،
جمعتْ هذه الدَّعوةُ :
الإقرار بالتوحيد ، والاستسلام للرَّبِّ ..
وإظهار الافتقار إليه ، و البراءة منَ موالاة غيره سبحانه ..
وكون الوفاة على الإسلام أجلّ غايات العبد ، وأنَّ ذلك بيد الله لا بيد العبد ..
والاعتراف بالمعاد ، وطلب مرافقة السُّعداء " .
📜الفوائد📜

صابرة
05-22-2015, 05:51 AM
لا تنظروا في ذنوب الناس كأنكم أرباب
وانظروا إلى ذنوبكم كأنكم عبيد
فارحموا أهل البلاء
واحمدوا الله على العافية
الامام مالك رحمه الله

صابرة
05-22-2015, 07:12 AM
روي أن لقمان الحكيم قال لابنه :
اني جامع لك حكمتي في ست ..
1..اعمل لدنياك بقدر بقائك فيها .
2..واعمل للآخره بقدر بقائك فيها .
3.. واعمل لله بقدر حاجتك اليه..
4.. واعمل من المعاصي بقدر ما تطيقه من العقوبه...
5..ولا تسأل الا من لا يحتاج أحد ...
6..واذا أردت أن تعصي الله فاعصه في مكان لا يراك فيه

صابرة
05-23-2015, 08:44 AM
قال ابن الجوزي ينصح ولده :
" و اعلم يا بني أن الأيام تبسط ساعات و أن الساعات تبسط أنفاسا و كل نفس خزانة فاحذر أن يذهب نفس بغير شيء فترى في القيامة خزانة فارغة فتندم، و انظر كل ساعة من ساعاتك لماذا تذهب فلا تودعها إلا إلى اشرف ما يمكن و لا تهمل نفسك و عودها اشرف ما يكون من العمل و أحسنه و ابعث إلى صندوق القبر ما يسرك يوم الوصول إليه
.................................................. ...........
اللهم اجعل خير اعمالنا خواتيمها و وفقنا لما تحبه و ترضاه

صابرة
05-23-2015, 08:44 AM
أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرائيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً) (مريم:58)
لنتأمــــل هذه الآية الكريــــمة...
فيها وصـــف جميــــل و رائع لحال أولئك الطاهريـــن....فكيف هو حالنا نحن عند تلاوة القرآن.؟؟
ســــؤال يحتاج الى وقفة .

صابرة
05-23-2015, 08:46 AM
يقول ابن القيـم رحمه الله تعالى :
وَقد أجمع عُقـلاء كُل أمة عَلى أن النّعيم لا يـدرك بِالنّعيم وَأن من آثـر الرّاحـة فَاتتـه الرّاحـة, وَأن بحسب ركُوب الأهْـوال واحتـمال المشـاق تكُـون الفَرحـة وَاللـذة,فلا فـرحة لِمَن لا هَـمَّ له , وَلا لذة لِمَن لا صَبـر لَه, وَلا نَعـيـم لمن لا شقَـاء له, وَلا رَاحـة لِمَن لا تَـعـب لَه , بَل إذا تَعـب العَبـد قليلاً, استـرَاح طويلاً, وإذا تحمل مشقة الصّبـر سَـاعـة قـاده لحيَاة الأبَـد , وكُل ما فيـهِ أهل النّعـيـم المقيـم فهُـو َصبـر سَـاعـة وَالله المستعان, وَلا قوة إلا بالله.

و لولا وجود ضد المعنى لما كان للمعنى معنى ..!!

صابرة
05-23-2015, 08:49 AM
ما أسرَّ عبدٌ سريرةَ خير إلا ألبسه الله رداءها، ولا أسرّ سريرةَ سوء إلا ألبسه الله رداءها
#‏الامام_مالك رحمه الله تعالى.
اللهم أصلح لنا السرّ و العلن.

صابرة
05-23-2015, 02:23 PM
قال رجل لابن المبارك : أوصني ،
فقال له : اترك فضول النظر توفق للخشوع .
واترك فضول الكلام توفق للحكمه .
واترك فضول الطعام توفق للعباده .
واترك التجسس على عيوب الناس توفق للاطلاع على عيوبك

صابرة
05-25-2015, 06:50 AM
قَالَ النَّبيّ صل الله عليه وسلم: ((لاَ تَحْقِرنَّ مِنَ المَعرُوفِ شَيئًا وَلَوْ أنْ تَلقَى أخَاكَ بِوَجْهٍ طَليقٍ)). رواه مسلم.

صابرة
05-25-2015, 06:51 AM
جاءت امرأة إلى الليث بن سعد رحمه الله بإناء صغير تطلب منه عسلاً وقالت : إن زوجي مريض فأمر لها بقربة ملآنة عسلاً فقيل له إنها طلبت قدحًا صغيرًا فقال || إنما طلبت على قدرها ونحن أعطيناها على قدرنا .
[موارد الظمآن]
سبحان الله إن كان هذا كرم الإنسان إن اعطى وتكرم . .
فكيف بالله إن اعطي وتكرم . . حقاً إن اعطى وتكرم ادهش !!!
احسنوا الظن بالله - وارفعوا اليه اكف الدعاء
اللهم اعطينا حتى ترضينا ومن بعدها اعطينا حتى تكرمنا ومن بعدها اعطينا حتى تدهشنا
اللهم آمين

صابرة
05-25-2015, 06:52 AM
التقرب إلى الله أيام الإمتحانات . . . ليس خطأ
ولكن البعد عنه سبحانه عند إنتهاء الإمتحانات هو أعظم خطأ .
" د/خالد الجبير"

صابرة
05-25-2015, 06:53 AM
سُئل رجل حكيم : ما أسوأ أنواع الكرم ؟!
قال هو كرمك في إهداء حسناتك للاخرين في غيبه ، نميمه ، بهتاناً ، سباً ، شتماً
و سُئل ما أجمل أنواع البخل؟! قال هو أن تمنع نفسك من هدر حسناتك

صابرة
05-26-2015, 07:15 AM
( فأثابكم غماً بغم )
لم يقل فأصابكم بل قال فأثابكم هل تخيلتم يوما،
أن الغمَ مثوبة ؟
يوماً ما ستكتشف أن حزنك قد حماك من النار وصبرك أدخلك الجنة ..
- من جميل كلام الشافعي -رحمه الله-

صابرة
05-26-2015, 07:19 AM
كيف نستقبل شهر رمضان ؟
سئل الشيخ #‏الشنقيطي : بماذا تنصحني لاستقبال مواسم الطاعات؟
فقال : خير مايستقبل به مواسم الطاعات "كثرة #‏الاستغفار"
لأن ذنوب العبد تحرمه التوفيق !!
ما ألزم عبد قلبه الاستغفار ،، إلا زكى ،
وإن كان ضعيفا .. قوي ،
وإن كان مريضا شفي ، وإن كان مبتلى عوفي ،
وإن كان محتارا هدي وإن كان مضطربا سكن ،.
و إن الاستغفار ..
هو الأمان الباقي لنا بعد رسول الله صل الله عليه وسلم !
اللهم بلغنا رمضان ياااااااااارب العالمين

صابرة
05-26-2015, 07:19 AM
عليك بطريق الحق ولا تستوحش لقلة السالكين،
وإياك وطريق الباطل ولا تغتر بكثرة الهالكين ..”
ابن القيم رحمه الله

صابرة
05-26-2015, 07:20 AM
"ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه, نقص فيه أجلي ولم يزد فيه علمي"
!!
عبدالله بن مسعود رضي الله عنه

صابرة
05-26-2015, 07:20 AM
الاستغفار يخرج العبد من الفعل المكروه
إلى الفعل المحبوب
ومن العمل الناقص إلى العمل التام
ويرفع العبد من المقام الأدنى إلى الأعلى.
ابن تيمية رحمه الله

صابرة
05-26-2015, 07:21 AM
"من اتصف بصفة #‏الاستغفار ؛
يسر الله عليه رزقه ،
وسهَّل عليه أمرَه ،
و حفظ عليه شأنه و قوته ..”
ابن كثير

صابرة
05-26-2015, 07:21 AM
قال الحافظ ابن كثير رحمه الله :
" ومن اتصف بصفة #‏الإستغفار ،
يَسَّر الله عليه رزقه ،
وسَهَّل عليه أمرَه ،
وحفظ عليه شأنه وقوته ".

صابرة
05-27-2015, 07:17 AM
اشتَكَتِ النارُ إلى ربها ، فقالتْ : ربِّ أكلَ بعضي بعضًا ، فأذِنَ لها بِنَفَسَيْنِ: نَفَسٍ في الشتاءِ ونَفَسٍ في الصيفِ ، فأشدُّ ما تجدونَ من الحرِّ ، وأشدُّ ما تجدون من الزَّمْهَرِيرِ . [البخاري]

صابرة
05-27-2015, 07:17 AM
المؤمنُ يعلم في غُدُوِّه ورَواحِه أنه إن وُفِّق لطاعَة فما وَفَّقه إلا الله،
وإن أحجَمَ عن معصِية فما نصَره وعصَمه إلا الله.
#‏صالح_المغامسي

صابرة
05-27-2015, 07:18 AM
قال محمد بن سيرين:
"إذا أراد الله بعبدٍ خيراً جعل له واعظاً من قلبه يأمره وينهاه"

صابرة
05-27-2015, 07:19 AM
قال ابن تيمية رحمه الله :
ومن المعلوم بما أرانا الله من آياته في الآفاق وفي أنفسنا بما شهد به كتابه: "أن المعاصي سبب المصائب".
[الاستقامة٤٦٧]

صابرة
05-27-2015, 07:21 AM
الثبات لايكون بكِثرة الاسِتماع للمواعظ
و إنما يكون بفعل هذهِ المواعظ .
قال الله تباركَ و تعالى :
[وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُوا مَا يُوعَظُونَ بِه
ِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتًا ]

صابرة
05-27-2015, 07:23 AM
عليك بإسرار صومك..
فلا يعلم بصومك أحد، وفي هذا صيانة عملك من الرياء،
لذا قال إبراهيم بن أدهم موصيا كل من لقي صائما:
«لا تسأل أخاك عن صيامه، فإنه إن قال: أنا صائم فرحت نفسه بذلك، وإن قال: أنا غير صائم حزنت نفسه، وكلاهما من علامات الرياء!».

صابرة
05-27-2015, 07:25 AM
قال ابن القيم رحمه الله:
الأنس بالله حالة وجدانية تقوى بثلاثة أشياء
دوام الذكر
وصدق المحبة
وإحسان العمل

صابرة
05-28-2015, 06:41 AM
سؤال :
هل تعلم ماهي أشد العقارب خطورة ؟؟
الجواب:
إنها عقارب الساعة إذا مرت بدون ذكر الله..
لا إله إلا الله ..
تأملوا قوة العبارة :
عندمآ قالهآ عمر بن آلخطآب رضي الله عنه :
لونزلت صآعقة من آلسمآء
مآ أصآبت "مستغفر"
"استغفر ُاللهُ الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته".
هنيئا للمستغفرين

صابرة
05-28-2015, 07:06 AM
🔴من روائع🔴
🔹د.محمد راتب النابلسي
قديختار إنسان الغناء ثم يموت وتبقى أغانيه تذاع في الإذاعات إلى يوم القيامة
🌿وقد يختار إنسان القرآن، ثم يموت، وتبقى تلاوته تذاع في الإذاعات إلى يوم القيامة.
🌿كُلاًّ نُّمِدُّ هَؤُلاء وَهَؤُلاء مِن عَطَاءرَبِّكَ وَمَا كَانَ عَطَاء رَبِّك محظوراً ﴾ ( سورة الإسراء)
🌿هناك إنسان بنى مسجدا وإنسان بنى ملهى، الإنسان مخير، فاختر ما شئت
وافعل ما شئت، لكن كل شيء له حسابه
🌿سعة بيوتنا بزيادة مساحة الأرض. ولكن سعة قبورنا بزيادة مساحة العمل الصالح
لذا “وَتزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيرَ الزَّادِ التَّقوَى"

صابرة
05-28-2015, 07:46 AM
ال الشيخ ابن عثيمين
رحمه الله:
ينبغي للإنسان إذا قام لله بعمل أن يتفكر :
🍡ماذا فعل في هذا العمل،
🍡هل قام به على الوجه المطلوب،
🍡 وهل قصر وهل زاد ؟
🍡وماذا حصل له
من هذا العمل من طهارة القلب وزكاء النفس وغير ذلك ؟!
، لا يكن كالذي
يؤدي أعماله الصالحة وكأنها عادات يفعلها كل يوم، بل تفكر ماذا
حصل لك من العبادة وماذا أثرت على قلبك وعلى استقامتك.
(شرح رياض الصالحين /

صابرة
05-28-2015, 03:40 PM
قال الأوزاعي - رحمه الله |
من عمل بما يعلم كان حقًا على الله أن يعلمه ما لا يعلم ويوفقه فيما يعلم، حتّى يستوجب بذلك الجنّة

صابرة
05-29-2015, 04:39 AM
قال أبو سليمان الداراني رَحمه الله :
أصل كُل خَير في الدنيَا وَالآخرة, الخَوف مِن الله تعالى .

صابرة
05-29-2015, 07:11 AM
قال إبن القيم رحمه الله :
إن العبد ليأتي يوم القيامة بسيئات أمثال الجبال فيجد لسانه قد هدمها من كثرة ذكر الله ..
" فأذكروا الله يذكركم "..!

صابرة
05-29-2015, 07:15 AM
عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت:
كان رسول الله صل الله عليه وسلم إذا رأى ما يحب قال: " الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ".
وإذا رأى ما يكره قال: " الحمد لله على كل حال ".
[رواه الإمام ابن ماجة، وصححه الألباني في الجامع وفي الصحيحة برقمي: 8858، 265].

صابرة
05-29-2015, 07:16 AM
مرض ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ ﻭ ﻻ‌ﺯﻡ ﺍﻟﻔﺮﺍﺵ
، ﻓﺰﺍﺭﻩ ﺻﺪﻳﻘﻪ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ
ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺃﻱ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﺃﺣﻤﺪ ﻋﻠﻴﻪ ﻋﻼ‌ﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪ
ﺍﺻﺎﺑﻪ ﺍﻟﺤﺰﻥ ... ﻓﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﺃﻳﻀﺎ
ﻓﻠﻤﺎ ﻋﻠﻢ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ﺑﺬﻟﻚ ﺗﻤﺎﺳﻚ ﻧﻔﺴﻪ
ﻭ ﺫﻫﺐ ﻟﺮﺅﻳﺔ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻓﻲ ﺑﻴﺘﻪ
ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺁﻩ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻗﺎﻝ :
ﻣﺮﺽ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺭﺗﻪ
ﻓﻤﺮﺿﺖ ﻣﻦ ﺍﺳﻔﻲ ﻋﻠﻴﻪ
ﺷُﻔﻲ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺍﺭﻧﻲ
ﻓﺸُﻔﻴﺖ ﻣﻦ ﻧﻈﺮﻱ ﺇﻟﻴﻪ
ما أجمل الحب والتآخي في الله .

صابرة
05-29-2015, 07:19 AM
من أقوال الشيخ الشعراوي رحمه الله
- إذا أخذ الله منك مالم تتوقع ضياعه فسوف يعطيك مالم تتوقع تملكه
- إن لم تستطع قول الحق فلا تصفق للباطل
- إذا لم تجد لك حاقدا فاعلم انك انسان فاشل
- إلهى إن متكلى عليك وأمرى إن ضاق فوضته ربى إليك
- لا تقلق من تدابير البشر فأقصى ما يستطيعون هو تنفيذ إرادة الله
- لن يحكم أحد فى ملك الله إلا بمراد الله
- لا يقلق من كان له أب .. فكيف يقلق من كان له رب
- إذا رأيت فقيرا فى بلاد المسلمين فاعلم ان هناك غنيا سرق ماله
- لا تعبدوا الله ليعطى بل اعبدوه ليرضى فإن رضى ادهشكم بعطائه
- لن يحكم أحد في ملك الله إلا بمراد الله
- الثائر الحق من يثور ليهدم الفساد ثم يهدأ ليبني الأمجاد
- اللهم إنى أسألك أن تجعل ما وهبتنا مما نحب

صابرة
05-29-2015, 08:45 AM
قال حاتم الأصم:
تأملتُ قول الله تعالى: (نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا) 32 الزخرف؛
فعلمتُ أن القسمة من الله،
فما حسدت أحدا أبداً على خيرٍ أعطاه اللهُ إياه،
ورضيت بقسمة الله.

صابرة
05-29-2015, 08:47 AM
وقف الإمام "الحسن البصري" عند شفير قبرٍ بعد دفن صاحبه ثم التفت على
رجل كان بجانبه فقال: أتراه لو يرجع للدنيا ماذا سيفعل؟!
قال الرجل: يستغفر ويصلي ويتزود من الخير
فقال الإمام: هو فاتته فلا تفتك أنت

صابرة
05-29-2015, 09:04 AM
ﺧﻤﺲ ﻣﻦ
ﻋﻼﻣﺎﺕ ﺍﻟﺸﻘﻮﺓ : ﺍﻟﻘﺴﻮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻠﺐ ،
ﻭﺟﻤﻮﺩ ﺍﻟﻌﻴﻦ ، ﻭﻗﻠﺔ ﺍﻟﺤﻴﺎﺀ ، ﻭﺍﻟﺮﻏﺒﺔ
ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ، ﻭﻃﻮﻝ ﺍﻷﻣﻞ.
]ﻣﺪﺍﺭﺝ ﺍﻟﺴﺎﻟﻜﻴﻦ ﻻﺑﻦ ﺍﻟﻘﻴﻢ[

صابرة
05-29-2015, 09:05 AM
قال الله تعالى :
{ وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا }
يقول ابن القيم معلقاً على هذه الايه
يأبى الله سبحانه أن يدخل الناس الجنه فرادى
فكل صحبه يدخلون الجنة سوياً

صابرة
05-31-2015, 06:07 AM
الداءُ ، والدواءُ ، والشفاء
قالَ الربيعُ لأصحابه : أتدرونَ ما الداء ، والدواء ، والشفاء ؟
قالوا : لا
قال : الداء ..... الذنوب
والدواء .... الاستغفار
والشفاء ..... أن تتوب ثم لا تعود.

صابرة
05-31-2015, 07:55 AM
المؤمنُ يأخذ بالأسباب،
ثم يرضى بعد ذلك بقضاء الله جلَّ وعلا وقدَرِه،
ويعلمُ أن خيرةَ الله لعبدِه خيرٌ من خيرةِ العبد لنفسه.
#‏صالح_المغامسي

صابرة
05-31-2015, 08:16 AM
لفتة مهمة في تربية الأبناء على الدين
قال الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله-:
" ينبغي أن يلقن الأبناء الأحكام بأدلتها، ...
فمثلا: إذا أردت أن تقول لابنك:
سم الله على الأكل، واحمد الله إذا فرغت;
فإنك إذا قلت ذلك يحصل به المقصود، لكن إذا قلت:
سم الله على الأكل، واحمد الله إذا فرغت; لأن النبي صل الله عليه وسلم أمر بالتسمية عند الأكل،
وقال: " إن الله ليرضى عن العبد يأكل الأكلة ويحمده عليها، ويشرب الشربة ويحمده عليها ".
إذا فعلت ذلك استفدت فائدتين:
الأولى: أن تعود ابنك على اتباع الأدلة.
الثانية: أن تربيه على محبة الرسول عليه الصلاة والسلام، وأن الرسول صل الله عليه وسلم هو الإمام المتبع الذي يجب الأخذ بتوجيهاته.
وهذه في الحقيقة كثيرا ما يغفل عنها; فأكثر الناس يوجه ابنه إلى الأحكام فقط، لكنه لا يربط هذه التوجيهات بالمصدر الذي هو الكتاب والسنة.
"القول المفيد على كتاب التوحيد (٤٢٣/٢)

صابرة
05-31-2015, 08:17 AM
إذا مضت عليك لحظات لم تذكر الله فيها فبادر إلى إيقاظ قلبك ولو بتسبيحة أو استغفار ، وتعود على هذا تجد الخير فالغفلة داء والذكر دواء.

صابرة
06-01-2015, 04:43 AM
لاتستخف باطلاق بصرك على محارم الله , يقول ابن القيم من غص بصره اطلق الله بصيرته والبصيره هي القدرة على الاختيارات الصحيحة والفراسه الصائبه التي يميز بها الانسان بين الحق والباطل وبين الشر والخير له ولغيره

في الحياه انت مسؤول عن اختيااارت عديدة وكل سعادتك وراحتك ان تملك القدرة على الاختيار السليم حافظ على غض البصر حتى ينير لك الله بصيرتك
الخيارات الخاطئه , عدم التوفيق وعدم القدره على التركيز هي من احدى نتائج عدم غص البصر

صابرة
06-01-2015, 04:44 AM
خطر ذنوب الخلوات :
"لا تكن في الخلوات ابليس وبين الناس قديس"
• يقول أحد السلف رحمه الله:
" إياك أن تكون عدوا لإبليس في العلانية صديقا له في السر"
قال ابن القيم رحمه الله تعالى:
"أجمع العارفون بالله بأن ذنوب الخلوات هي أصل الانتكاسات، وأن عبادات الخفاء هي أعظم أسباب الثبات"
وقال ابن رجب الحنبلي عليه رحمة الله :
"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس "
فالله الله بإصلاح الخلوات ، والصدق مع رب البريات ،لنجد بذلك اللذة في المناجاة ،
والإجابة للدعوات

صابرة
06-01-2015, 04:55 AM
"مصحابة المؤمنين الأتقياء، والبعد عن الفجرة الأشقياء"
قال النبي صل الله عليه وسلم:
"مثل الجليس الصالح والجليس السوء، كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك: إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحا طيبة، ونافخ الكير: إما أن يحرق ثيابك، وإما أن تجد ريحا خبيثة" متفق عليه.
وقال النبي صل الله عليه وسلم:
"لا تصاحب إلا مؤمناً، ولا يأكل طعامك إلا تقي" حديث حسن. رواه أبو داود والترمذي والدارمي وغيرهم.[صحيح الترغيب والترهيب:3036].
لهذا حث الإسلام على مصحابة المؤمنين الأتقياء، ومجالسة الأخيار الأصفياء، والبعد عن الفجرة الأشقياء، وأهل الرياء.

صابرة
06-01-2015, 05:00 AM
قال الله تعالى
﴿…وبلوناهم بالحسنات والسيئات لعلهم يرجعون… ﴾
قال ابن باز رحمه الله :
قد يُبتلى العبد بالفقر والمرض
وغيرهما من المصائب لاختبار شكره وصبره

صابرة
06-01-2015, 07:09 AM
"تفقدوا الحلاوة في ثلاثة أشياء، في الصلاة، وفي الذكر، وفي قراءة القرآن، فإن وجدتم وإلا؛ فاعلموا أن الباب مغلق..!”
- الحسن البصري

صابرة
06-01-2015, 07:12 AM
(مالكم لا ترجون لله وقاراً)
قال سعيد بن جبير "رحمه الله" :
مالكم لا تُعَظّمون الله حق عظمته

صابرة
06-01-2015, 07:14 AM
يقولُ الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله-:
"إصابتُك بالعين لا تعني أنَّك جميلٌ أو غني بل أنت مُقصِّرٌ في ذِكْرِ الله تعالى"

صابرة
06-01-2015, 02:39 PM
"ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه
وقدر وقته، فلا يضيع منه لحظة في غير قُربة
ويقدم الأفضل فالأفضل من القول والعمل"
ابن الجوزي..

صابرة
06-01-2015, 02:40 PM
قال ابن الجوزي -رحمه الله-:
وليعلم المرائى أن الذي يقصده يفوته..وهو التفات القلوب إليه...فلو علم أن قلوب من يرائيهم بيد من يعصيه..لما فعل

صابرة
06-01-2015, 02:40 PM
قال ابن القيم رحمه الله:
(علماء السوء جلسوا على باب الجنة يدعون إليها الناس بأقوالهم، ويدعونهم إلى النار بأفعالهم، فكلما قالت أقوالهم للناس؛ هلموا، قالت أفعالهم؛ لا تسمعوا منهم، فلو كان ما دعوا إليه حقا كانوا أول المستجيبين له، فهم في الصورة أدلاء، وفي الحقيقة قطاع طرق)
"الفوائد"

صابرة
06-01-2015, 02:41 PM
لنتعاون على البر والتقوى
📍قال ابن تيمية: " ولا ريب أن دعاء الخلق بعضهم لبعض نافع والله قد أمر بذلك.. فالدعاء للغير ينتفع به الداعي والمدعو له وإن كان الداعي دون المدعو له، فدعاء المؤمن لأخيه ينتفع به الداعي والمدعو له.
فمن قال لغيره ادع لي وقصد انتفاعهما جميعا بذلك كان هو وأخوه متعاونين على البر والتقوى ".
📚 [مجموع الفتاوى، (1/131،133)].

صابرة
06-01-2015, 02:42 PM
📍قال الله ﷻ :
۞ ﴿طه، مآ أنزلنا عليك القرآن لتشقى﴾
قال قتادة:
🔻 لا والله ما جعله شقاء!..
ولكن جعله:
رحمة
ونورا
ودليلاً إلى الجنة.
📚 [تفسير ابن كثير، (312)].

صابرة
06-01-2015, 02:44 PM
قال ابن القيم :
ومحبّة غير اللّه سبحانه هي عذاب الروح، وغمّ النفس، وسجن القلب وضيق الصدر، وهي سبب الألم والنكد والعناء

صابرة
06-01-2015, 02:44 PM
الاسلام بك وبدونك سينتصر ..
أما انت فبدون الاسلام ستضيع
لـ أحمد ديدات

صابرة
06-01-2015, 02:45 PM
قال ابن القيم رحمه الله :
(قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا)
المعنى: "قد أفلح من كبَّرها وأعلاها بطاعة الله وأظهرها،
وقد خسر من أخفاها وحقَّرها وصغَّرها بمعصية الله.
فما صغَّر النفوس مثل معصية الله،
وما كبَّرها وشرَّفها ورفَعَها مثل طاعته ........

صابرة
06-03-2015, 04:23 AM
يقول ابن القيم رحمه الله :
"بين العمل و بين القلب مسافة ،
و بين القلب و بين الرب مسافة ،
...
و في تلك المسافات قطاع طرق ، يقطعون الطريق على السائرين ،
يقطعون الطريق أن يصل العمل إلى القلب و أن يصل القلب إلى الرب
فتجد الرجل كثير العمل و ما وصل إلى قلبه من عمله شيئا ،
لاخوف و لا رجاء و لا حب ولا يقين و لا رضى
و قد تستولي النفس على العمل الصالح فتصيره جندا لها فتصول به و تطغى
فترى الرجل أعبد ما يكون أزهد ما يكون أطوع ما يكون و هو عن الله أبعد ما يكون" .
نسأل الله العافية.

صابرة
06-03-2015, 04:23 AM
قال ابن عثيمين رحمه الله :
لا تؤمل أنك إذا أصبحت أمسيت
وإذا أمسيت أصبحت
»» فكم من إنسان أصبح ولم يمس
»» وكم من إنسان أمسى ولم يصبح
»» وكم من إنسان لبس ثوبه ولم يخلعه إلا الغاسل
»» وكم من إنسان خرج من أهله هيأوا له غداءه أو عشاءه ولم يأكله
»» وكم إنسان نام ولم يقم من فراشه
>>> المهم أن الإنسان لايطيل الأمل
>>> بل يكون حذراً حاذقاً حازماً كيساً

صابرة
06-03-2015, 04:24 AM
[الحسد]
قال الغزالي: ينقسم الحسد إلى ثلاثة أقسام :
الأول : أن يتمنى زوال نعمة الغير وحصولها لنفسه .
الثاني : أن يتمنى زوال نعمة الغير وإن لم تحصل له كما إذا كان عنده مثلها أو لم يكن يحبها ، وهذا أشر من الأول .
الثالث: أن لا يتمنى زوال النعمة عن الغير ولكن يكره ارتفاعه عليه في الحظ والمنزلة ويرضى بالمساواة ولا يرضى بالزيادة ،وهذا أيضاً محرم لأنه لم يرض بقسمة الله تعالى:
{أهم يقسمون رحمة ربك؟! نحن قسمنا معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضَهُم فوق بعضٍ درجاتٍ ليتخذَ بعضُهًم بعضاً سخرياً ورحمةُ ربكَ خيرُُمما يجمعون} [الزخرف:32].
فمن لم يرض بالقسمة فقد عارض الله تعالى في قسمته وحكمته.
وعلى الإنسان أن يعالج نفسه ويحملها على الرضى بالقضاء ويخالفها بالدعاء لعدوه بما يخالف النفس.

صابرة
06-03-2015, 05:53 AM
قال الشافعي رحمه الله :
لو علم الناس ما في الكلام والأهواء , لفروا منه كما يفرون من الأسد .

صابرة
06-03-2015, 06:32 AM
قال سفيان الثوري يوماً لأصحابه :
أخبروني لو كان معكم من يرفع الحديث إلى السلطان أكنتم تتكلمون بشئ ❓ قالوا : لا ، قال ، فإن معكم من يرفع الحديث إلى الله عز وجل ..

صابرة
06-03-2015, 06:57 AM
ما يحدث في العالم الآن ربما يحكي لنا قصة حياة أشرفت على الإنتهاء فأهتموا بالصلاة !
قال الذهبي :
إذا وقعت الفتن، فتمسك بالسنة،والزم الصمت،ولا تخض فيما لا يعنيك،وما أشكل عليك فرده إلى اللّٰه ورسوله ، وقِف وقل الله أعلم ..

صابرة
06-03-2015, 07:36 AM
قِيلَ لِعُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ قَبْلَ مَوْتِهِ :
أَلاَ تَتْرُكُ لأَوْلاَدِكَ شَيْئَا .. ؟
قَالَ رَحِمَهُ الله : « إِنْ كَانُواْ صَالِحِين ؛ فَاللهُ يَتَوَلَّى الصَّالِحِين ،
وَإِنْ كَانُواْ غَيْرَ ذَلِك : فَلاَ أَتْرُكُ لَهُمْ مَا يَسْتَعِينُونَ بِهِ عَلَى مَعْصِيَةِ الله »

صابرة
06-03-2015, 07:38 AM
إن الله لا ينسى دعواتِك الصغيرة
الّتي تبوح بها سراً وتنساها ؛
إنه يسمعُ كلماتك الّتي لا صوت لها
ويعلم كلّ الأمور الّتي تُبكيكَ ليلاً
ويعطفُ عليك كلّما دقّ قلبك خوفاً
.
أخبرني عن أحد من البشر يفعلُ كلّ هذا ،
صديقك أوحنانُ إمّك
وألف حوار مع من تحبّ لا يساوي حديثاً مع الله ،
دعك من البشر فإنّ الله يحبّ أن تحدّثه فى السّجود.
.
يا الله عصينا فسترتنا ؛و عصينا فغفرتَ لنا
تحبّنا حين نعود ، وتدعونا حين نبتعد
إغفر لنا ما تعلمُ و ما لا نعلم
.
غفرانك يا الله.

صابرة
06-03-2015, 10:34 AM
ﻗﺎﻝ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﺴﻠﻒ :.
} ﻻ ﺗﻘﺮﺑﻮﺍ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺃﻧﺘﻢ ﺳﻜﺎﺭﻯ{ ﻛﻢ
ﻣِﻦ ﻣُﺼﻞٍّ ﻟﻢ ﻳﺸﺮﺏ ﺧﻤﺮﺍً .. ﻟﻜﻨﻪ ﻻ ﻳﺪﺭﻱ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ ﻓﻲ
ﺻﻼﺗﻪ .. ﻗﺪ ﺃﺳﻜﺮﺗﻪ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ "..
ﺗﺄﻣﻠﻬﺎ ﻭﺗﺄﻣﻞ ﺣﺎﻟﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼﺓ !!

صابرة
06-03-2015, 11:48 AM
قال ابن القيم مراتب الناس في الصلاة خمسة :
1-مرتبة الظالم لنفسه المفرط وهو الذي انتقص من وضوئها ومواقيتها وحدودها وأركانها (فهذا معاقب).
2- من يحافظ على مواقيتها وحدودها وأركانها الظاهرة ووضوئها لكن قد ضيع مجاهدة نفسه في الوسوسة فذهب مع الوساوس والأفكار (فهذا محاسب) .
3- من حافظ على حدودها وأركانها وجاهد نفسه في دفع الوساوس والأفكار فهو مشغول بمجاهدة عدوه لئلا يسرق صلاته فهو في صلاة وجهاد.(فهذا مكفر عنه).
4- من إذا قام إلى الصلاة أكمل حقوقها وأركانها وحدودها واستغرق قلبه مراعاة حدودها وحقوقها لئلا يضيع شيئا منها بل همه كل مصروف إلى إقامتها كما ينبغي وإكمالها وإتمامها .قد استغرق قلبه شأن الصلاة وعبودية ربه تبارك وتعالى فيها(فهذا مثاب).
5- إذا قام إلى الصلاة قام إليها كذلك ولكن مع هذا قد أخذ قلبه ووضعه بين يدي ربه عزو جل ناظرا بقلبه إليه مراقبا له ممتلئا من محبته وعظمته كأنه يراه ويشاهده وقد اضمحلت تلك الوساوس والخطرات وارتفعت حجبها بين وبين ربه فهذا بينه وبين غيره في الصلاة أفضل وأعظم ما بين السماء والأرض وهذا في صلاته مشغول بربه عز وجل قرير العين به (فهذا مقرب من ربه لأن له نصيبا ممن جعلت قرة عينه في الصلاة)
فانظر في أي فريق أنت؟؟؟

صابرة
06-03-2015, 12:19 PM
قال عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -:
"عليكم بذكر الله؛ فإنَّه شفاء، وإيَّاكم وذكرَ الناس فإنه داء".

صابرة
06-03-2015, 12:20 PM
سُئل الامام احمد بن حنبل :
أين نجد العافيه؟
فرد قائلاً : تسعة أعشار العافية في التغافل عن الزلات
ثم قال : بل هي العافية كلها..”

صابرة
06-03-2015, 12:20 PM
سئل أحدالسلف كيف استقامت أحوالكم؟
فقال:كنا نأتي المستحبات كأنها واجبات ونترك المكروهات كأنها محرمات بهذا استقامت أحوالنا.”

صابرة
06-03-2015, 12:21 PM
حزنت عندما قرأت قول ابن عثيمين رحمه الله:
إذا رأيت نفسك متكاسلآ عن الطاعه ،فأحذر ان يكون الله قد كره طاعتك.
مآكَان التوفيق بيتاً تسكنونَه ولا شخصًا تعاشرونه ولا ثوبًا ترتدونه !
التّوفيق غيث إنْ أذنَ الله بهطوله على حياتك ما شقيت أبداً !
فاستمطروه بالصلآة والدّعآء
وحسن الظن دائمآ ..
حتى تتيقن أن المسألة هي مسألة "توفيق" ، انظر إلى " الذكر " من أسهلِ أسهل الطاعات ، لكن لا يوفق له إلا قليل ! *
اللهم أعنّا على ذكرك وشكرك وحُسن عبآدتك ..

صابرة
06-03-2015, 01:35 PM
قال ابن القيم - رحمه الله :
دافع الخطرة, فإن لم تفعل صارت فكرة, فدافع الفكرة, فإن لم تفعل صارت شهوة, فحاربْها, فإن لم تفعل صارت عزيمة وهمَّة, فإن لم تدافعها صارت فعلًا, فإن لم تتداركهُ بضدِّه صار عادةً, فيصعُبُ عليك الإنتقال عنه.

صابرة
06-03-2015, 01:36 PM
وصية ﺛﻤﻴﻨﺔ
ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺻﺎﻟﺢ ﺍﻟﻌﺜﻴﻤﻴﻦ - ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ - :
ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ "ﺍﻟﺸﺮﺡ ﺍﻟﻤﻤﺘﻊ ﻋﻠﻰ ﺯﺍﺩ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻨﻊ " -:
" ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﺎﻗﻞ ﺃﻥ ﻳﻜﺜﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻮﺍﻓﻞ ﻣﺎﺩﺍﻡ ﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﺍﻟﺼﺤﺔ
ﻷﻥ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻨﻮﺍﻓﻞ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﻌﻤﻠﻬﺎ ﻓﻲ ﺻﺤﺘﻪ
ﺇﺫﺍ ﻣﺮﺽ ﻭﻋﺠﺰ ﻋﻨﻬﺎ ﻛﺘﺒﺖ ﻟﻪ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﻛﺄﻧﻪ ﻳﻔﻌﻠﻬﺎ "
ﻗﺎﻝ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ :
" ﺇﺫﺍ ﻣﺮﺽ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﺃﻭ ﺳﺎﻓﺮ ﻛﺘﺐ ﻟﻪ ﻣﺜﻞ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻳﻌﻤﻞ ﻣﻘﻴﻤﺎً ﺻﺤﻴﺤﺎً "
ﺭﻭﺍﻩ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ

صابرة
06-04-2015, 06:18 AM
عن أبي هريرة أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال : { أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد ، فأكثروا الدعاء } . رواه أحمد ومسلم وأبو داود والنسائي .

صابرة
06-04-2015, 06:19 AM
عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم ( إن الله ليرضى عن العبد أن يأكل الأكلة فيحمده عليها أو يشرب الشربة فيحمده عليها ) رواه مسلم.

صابرة
06-04-2015, 06:29 AM
قال لقمان الحكيم لابنه :
يابنى لا تصدق من قال : إن الشر بالشر يطفأ ,
فإن كان صادقا فليوقد نارين وينظر هل تطفئ إحداهما الأخرى ؟ ,
إنما يطفئ الخير الشر كما يطفئ الماء النار

صابرة
06-04-2015, 07:49 AM
من علامات قبول العمل الصالح هو أن تلاحظ أن الحسنة تجرّ حسنة بعدها..فمثلاً, إتيان المسلم بعد رمضان بالطاعات , والقُربات والمحافظة عليها دليل على رضى الله عن العبد..قال الحسن البصرى:
"إن من جزاء الحسنة الحسنة بعدها، ومن عقوبة السيئة السيئةُ بعدها، فإذا قبل الله العبد فإنه يوفقه إلى الطاعة.

صابرة
06-05-2015, 05:33 AM
أغلبنا يقول لأولاده :
أُريدك مهندساً أو دكتوراً أو طبيبا أو …. !!
من منا قال :
أريدك مباركا أينما كنت ..!
تحتاج .. ( تأمل و عمل )
اسألو الله دائما البركة في النفس والمال والولد والرزق قل منه أو كثر! .. فليست العبرة بالعدد إنما العبرة بالبركة.
البركة .. إذا حلّت في المال كثرته وفي الولد أصلحته وفي الجسم قوته وفي الوقت عمّرته وفي القلب أسعدته.
اللهم إجعلنا مباركين أينما كنا 🌳
مَا أعظَمَنا ومَا أحسَنَ أحوالَنا ونحن نتقرَّبُ إلى اللهِ جَلَّ وعَلا؛ بأن نَسْعَى إلَى أن نكُونَ مِن الصَّالحين.
صالح المغامسي ..

صابرة
06-05-2015, 04:02 PM
ضيفك #‏رمضان قادم بإذن الله
رتب قلبك لاستقباله
اكنسه باستغفار
وافرشه بخالص النية
ثم هيء مراتب الاجتهاد
وبلغك الله حسن الضيافة.🌸🍃
وإذا أردتم رحمةً ومثوبةً
صَلُوا على خيرِ الأنامِ وسَلِموا

صابرة
06-05-2015, 04:04 PM
يقول الصحابي أبو ذر الغفاري
الصلاة عماد الإسلام ، والجهاد سنام العمل ، والصدقة شيء عجيب ، والصدقة شيء عجيب ، والصدقة شيءعجيب.
وصل الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين.

صابرة
06-06-2015, 05:05 AM
أعظم آية في كتاب الله
آية الكرسي
من قراها حين يصبح أجير من الجن حتى يمسي
من قرأها حين يمسي أجير من الجن حتى يصبح
ومن قرأها بعد كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلّا أن يموت
ومن قرأها عند نومه فإنه لا يزال عليه من الله حافظ ولا يقربه شيطان حتى يصبح
اللهم لك الحمد عالفرآن
°°°°°°°°
آية الكرسي: (اللَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوم) [البقرة: من الآية255]. من قالها حين يصبح أجير من الجن حتى يمسي، ومن قالها حين يمسي أجير منهم حتى يصبح. أخرجه الحاكم، وصححه الألباني
°°°°°°°°
قال رسول الله صل الله عليه وسلم : مَنْ قرأَ آيةً الكُرسِيِّ دُبُرَ كلِّ صلاةٍ مكتوبةٍ ، لمْ يمنعْهُ من دُخُولِ الجنةَ إلَّا أنْ يمُوتَ صحيح الجامع
°°°°°°°°
قال رسول الله صل الله عليه وسلم : قال: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي "الله لا إله إلا هو الحي القيوم" حتى تختم الآية فإنك لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك شيطان حتى تصبح فخليت سبيله فأصبحت رواه البخارى

صابرة
06-06-2015, 05:07 AM
أختي المسلمة
القناعة كنز لا يفنى ..
فاقنعي بالقليل يأتيك الكثير ولا يملأ فم ابن آدم إلا التراب
قال رسول الله - صل الله عليه وسلم : يا معشرَ النِّساءِ ! تصدَّقْن وأَكْثِرْن الاستغفارَ . فإني رأيتُكنَّ أكثرَ أهلِ النارِ . فقالت امرأةٌ منهن ، جَزْلَةٌ : وما لنا يا رسولَ اللهِ أكثرُ أهل ِالنارِ . قال : تُكْثِرْن َالَّلعْنَ . وتَكْفُرْنَ العشيرَ . رواه مسلم

صابرة
06-06-2015, 06:04 AM
عن النبي صل الله عليه وسلم قال :
« يأتي على الناس زمان لا يبالي المرء ما أخذ منه أمن الحلال أم من الحرام » رواه البخاري

صابرة
06-06-2015, 06:19 AM
-قال الشافعي رحمه الله :
من اذا أرضيته قال فيك ما ليس فيك , كذلك اذا أغضبته قال فيك ما ليس فيك .

صابرة
06-06-2015, 06:19 AM
قال الشافعي رحمه الله :
لا يكمل الرجل الا بأربع : بالديانة , والأمانة , والصيانة , والرزانة

صابرة
06-06-2015, 06:21 AM
🔷 هـــمــســة تــربـويــة 🔷
تذكروا بأن كثرة أسئلة الطفل أمر إيجابي نحتاج أن نستمع له جيدًا ونتجاوب معه على مستوى عمره. فهو يزيد من إدراكه ويحسن لغة التواصل.
يقول أحد الحكماء عن تربية الأبناء : ما يجمل الحديقة هي الزهور وليس السياج !
هكذا تربية الأبناء : بغرس القيم فيهم بدلاً من السيطرة عليهم !

صابرة
06-06-2015, 07:26 AM
تدبرآت قرأنية🍃
"مَن تدبّر القرآن علم أن الصالحين لا يخافون من شيء أعظم من خوفهم من أمرين:
- الخوف من أعمالهم الصالحة أن لا تقبل: { وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ }.
- الخوف من زيغ القلب بعد هدايته: { رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا }".
[صالح المغامسي]

صابرة
06-06-2015, 07:27 AM
هـمـسة غالـيـة▪
لا يوجد احد يختار شكله ولون بشرته
او صحته ،
فإذا لم تحترم انسان على
ما خلق عليه ..
احترم خالقه ..!
ولندع الهمز واللمز💫

صابرة
06-06-2015, 07:30 AM
وقـــفـــة󾁁
↩لا تحاسب أحد ولا تأخذ بخاطرك على أحد فهناك ↩ 󾮛ملكان يكتبان󾔧 وهناك رب عادل..
↩حاجتنا للتغير
فلماذا الحزن أو الألم والإنتقام󾬎 وربنا عظيم وحليم وعادل ونبينا عليه الصلاة والسلام كان من صفاته العفو󾁃
لا تحــقدوا ولا تبغضوا مهما ظلمتم ومهما كثرت الاخطاء في حقكم
اجعلوا الـــعفو شعاركم وحياتكم

صابرة
06-06-2015, 08:33 AM
"لو أن أحدكم همّ بإزالة جبل وهو واثق بالله .. لأزاله"
#‏إبن_القيم

صابرة
06-06-2015, 01:46 PM
قال ابن القيم رحمه الله:
"وقد جُرّب أن من قال: ربِّ إني مسني الضُّر وأنت أرحم الراحمين (سبع مرات) كشف الله ضُره"

صابرة
06-06-2015, 02:36 PM
إحتقار الناس خصله نابعه
من نقص شخصيه
ومن غفلة ضمير ،
عرج نبيك للسماء السابعه
وعاد وهو يمسح على رأس الفقير ..
قال رسول الله ﷺ :
حسب امرئ من الشر
أن يحقر أخاه المسلم.
صححه الألباني.

صابرة
06-06-2015, 02:37 PM
والقدرة على الابتكار هي موهبة اودعها الله في كل عقل ..
كل ماعليك ان تبدأ ..
د.مصطفى محمود

صابرة
06-06-2015, 02:40 PM
ماخذل القرآن صاحبه أبدا
حتى يوم_القيامة لا يزال القرآن يسعدك ثم يسعدك ويرفعك ثم يرفعك حتى تقف بين يدي الله ويشفع لك
لا تطمع أن تكون حافظا للقرآن متقنا ولم تتخذ التكرار مطيّة لك!
فإن مُظلم القلب لو كرر القرآن لأتقن حفظه ..
فكيف بك يا من تريد حمل النور في قلبك !؟
فالتكرار ثم التكرار
لاتدري لعله في المرة الألف من التكرار يفتح الله عليك حفظا وتدبرا ووجلا منه فيحل رضوان الله عليك فلا يسخط أبدا ..
فقط اسأل الله الإعانة والتوفيق. ..

صابرة
06-06-2015, 02:43 PM
لا ﺗﻤﺴﻚ ﻣﺼﺤﻔﻚ ﻣﺘﻔﻀﻼ ﺑوﻗﺘﻚ !
ﺑﻞ ﺗﻨﺎﻭﻟﻪ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﺠﻞ ﻣﻦ ﺗﻘﺼﻴﺮﻙ
ﻑ.. ﻣُﺼَﺎﺣﺒَﺔ ﺍﻟﻘُﺮﺁﻥ ﺗُﺬْﻫِﺐ ﻛُﻞّ ﺩَﺍء
ﻭَﺗطﺮُﺩ ﻛُﻞّ ﺑَﻼء
ﻭَﺗﺪﻓَﻊُ ﻛﻞّ ﺿراء ، ﻭَﺗزﻳﻞُ ﻛﻞّ ﺑﺄﺳَﺎء
ﻭَﻫُو ﻫُدﻯً ﻭَﺷﻔاءﺀ.

صابرة
06-07-2015, 05:25 AM
إذا قرأت المرأة بقلبها في الصلاة فإن ذلك لا يجزئها وكذلك سائر الأذكار لا تجزئ بالقلب،
بل لابد أن تحرك بها لسانها وشفتيها؛ لأنها أقوال، ولا يتحقق القول والكلام إلا بتحريك اللسان
والشفتين، وأشد ما يكون ذلك في الفاتحة التي هي من أركان الصلاة
ينظر: فتاوى ابن عثيمين13/156

صابرة
06-07-2015, 05:59 AM
من روائع أبن القيم:
"يابن آدم إن بينك وبين الله خطايا لا يعلمها إلا الله،
فإن أحببت أن يغفرها لك ،
فاصفح أنت عن عباده،
وإن أحببت أن يعفوها لك،
فاعفو أنت عن عباده،
فإنما الجزاء من جنس العمل
تعفو هنا ويعفو هناك ،
تطالب بالحق هنا،
يطالبك بالحق هناك."

صابرة
06-07-2015, 06:00 AM
.إن تكلمت مع شخص و عقلك سآهي و تفكر بأمر آخر !
حتما سيغضب آلمستمع من إسلوبك
تماما كصلاتنآ بين يدي الله !
نقف بين يديه عز وجل وعقولنآ سآهيه ؛
[ تستحق التأمل ]

صابرة
06-07-2015, 06:15 AM
تأملات آية🌱
"لا تحزن
إن
الله معنا"
لست أدري ما الأشياء الغالية التي فقدتها
وما الذي بقي لديك.
لكنني متأكد أن شيئا سيواسينا جميعا:
اليقين بأن الله معنا.
د.عبدالله بالقاسم

صابرة
06-07-2015, 06:15 AM
حديقة التأملات
العيشُ نومٌ والمنيَّةُ يقظةٌ
والمرءُ بينهما خيالٌ ساري
فاقضوا مآربكمْ عجالى إنَّما
أعماركمْ سفرٌ من الأسفارِ
أبو الحسن التهامي ت ٤١٦ هـ

صابرة
06-07-2015, 07:16 AM
عندما ترتقي بأخلاقك وحوارك ونقاشك وتعاملك ...
فإنك تخبر العالم من حولك ...
إنك تلقيت تربية عظيمة دون أن تتكلم ...
وقد يكون هذا سببآ للدعاء لوالديك ...

صابرة
06-07-2015, 07:41 AM
قال الإمام أبو حامد الغزالي ( رحمه الله )
في الإحياء باب ( الفقر والزّهد ):
" لا يخلو القلب عن حَلاوة المحبّة إمّا محبّة الدّنيا وإمّا محبّة الله,
وهُما في القلبِ كالماء و الهواء في القدح,
فالماء إذا دخل خرج الهواء و لا يجتمعان,
وكل من أنس بالله اشتغل به و لم يشتغل بغيرهـ,
و لذلك قيل لِ بعضهم:
إلى ماذا أفضى بهم الزّهد ؟؟؟
فقال: إلى الأنس بالله,
فأما الأنس بالدّنيا و بالله فلا يجتمعان."

صابرة
06-07-2015, 07:41 AM
اجعل قلبك معلّق بربك
قال شيخ الإسلام بن تيمية -رحمه الله تعالى- :
« ما من أحدٍ تعلق بمخلوق إلا وخُذل، ما من أحد تعلق بمخلوق في حصول شيء له أو اندفاع مكروه عنه إلا خذل، وهذا في غالب المسلمين؛ وذلك لأن الواجب على المسلم : أن يعلق قلبه بالله، وأن يعلم أن النعم إنما هي من عند الله، والعباد أسباب يسخرهم الله جلا جلاله، وهذا هو حقيقة التوحيد، ومعرفة تصرف الله جل وعلا في ملكوته »

صابرة
06-07-2015, 07:42 AM
إذا دعوت الله أن يبلغك رمضان
فلا تنس أن تدعوه أن يبارك لك فيه
فليس الشأن في بلوغه ، وإنما الشأن
ماذا ستعمل فيه !

صابرة
06-07-2015, 07:43 AM
يقول ابن القيم رحمه الله :
العمل بغير إخلاص ولا اقتداء ,
كالمسافر يملأ جرابه رملاً يثقله ولا ينفعه
.
اللهم ارزقنا الاخلاص في القول و العمل

صابرة
06-08-2015, 06:05 AM
هل تعلم سبب وضع اليد اليمنى تحت الخد الأيمن أثناء النوم ؟
كان النبي صل الله عليه و سلم إذا أراد أن ينام وضع يده تحت خده الأيمن ويقول:
" اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك "
كانت من عادة نبينا العظيم وضع كفه الأيمن تحت خده الأيمن هل تعلمون لماذا ؟؟؟
لقد أثبت العلماء إن هناك نشاطاً يحدث بين الكف الأيمن والجانب الأيمن من الدماغ
يحدث عندما يتم الالتقاء بينهما أي كما ورد عن نبينا صل الله عليه وسلم
فيؤدي إلى إحداث سلسلة من الذبذبات
يتم من خلالها تفريغ الدماغ من الشحنات الزائدة والضارة
مما يؤدي إلى الإسترخاء المناسب لنوم مثالي !!!
فمن ياترى علم رسولنا الكريم والعظيم محمد عليه الصلاة والسلام قبل أكثر من ألف وأربعمائة عام قبل أن يكتشفها العلماء في قرننا الحالي ..
( وماينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى )
صلوا على رسول الله عليه افضل الصلاة واتم التسليم

صابرة
06-08-2015, 06:07 AM
إذا انتظر الإنسان الفرج
أثيب على ذلك الإنتظار
لأن انتظار الفرج حسن ظن بالله وحسن الظن بالله
عمل صالح يثاب عليه الإنسان
ابن عثيمين رحمه الله

صابرة
06-08-2015, 06:14 AM
لا خير في قوم ليسوا بناصحين، ولا خير في قوم لا يحبون الناصحين
عمر ابن الخطاب رضي الله عنه

صابرة
06-08-2015, 06:15 AM
لو عرفت قدر نفسكـ ما أهنتها بالمعاصي، إنما طرد الله ابليس من رحمته
لأنه لم يسجد لك، فالعجب كل العجب كيف صالحت عدوك وهجرت حبيبكـ
لــ( ابن الجوزي )ـ

صابرة
06-08-2015, 06:15 AM
قيل للحسن البصري :
ما بال المتهجدين بالليل من أحسن الناس وجوها ؟ فقال
لأنهم خلو بالرحمن فألبسهم من نوره

صابرة
06-08-2015, 06:16 AM
مجالس العلم لها سبعة فوائد :
1- أخا مستفادا في الله ( والإخوان في الله كاليدين تغسل إحداهما الأخرى )ولابد من ذي قرابة يواسيك أو يسليك ..
2-أو علما مستظرفا ..
3-أو رحمة مستنزلة ..
4-أو كلمة تدلك على هدى ..
5-او تمنعك من ردى ..
6-أو أن تترك الذنوب خشية ..
7-أو تتركها حياء .
والملائكة تبسط أجنحتها لك في مجالس العلم .

صابرة
06-08-2015, 06:17 AM
فـــــــــائــــــــــ⤵ــــــــــدة
قال الشيخ ابن عثيمين
رحمه الله:
التوكل هو:
صدق الاعتماد على الله في جلب المنافع
ودفع المضار مع الثقة بالله وفعل الأسباب التي جعلها الله أسبابا ،
فلا يكفي صدق الاعتماد فقط بل لا بد أن تثق به لأنه سبحانه
يقول:
ومن يتوكل على الله فهو حسبه.
(القول المفيد شرح كتاب التوحيد / ج1 / ص575).

صابرة
06-08-2015, 06:19 AM
« قول رمضان كريم»
سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ :
حينما يقع الصائم في معصية من المعاصي وينهى عنها يقول: «رمضان كريم» فما حكم هذه الكلمة؟
وما حكم هذا التصرف؟
فأجاب فضيلته بقوله:حكم ذلك أن هذه الكلمة «رمضان كريم» غير صحيحة، وإنما يقال: «رمضان مبارك» وما أشبه ذلك، لأن رمضان ليس هو الذي يعطي حتى يكون كريماً،
_وإنَّما الله تعالى هو الذي وضع فيه الفضل، وجعله شهراً فاضلاً، ووقتاً لأداء ركن من أركان الإسلام.
مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين.

صابرة
06-08-2015, 02:13 PM
قال رسول الله صَلِّ الله عليه وسلم ..↓
«ثلاث مهلكات، وثلاث منجيات، وثلاث كفارات، وثلاث درجات...
.
1_ المهلكات: فشح مطاع، وهوى متبع، وإعجاب المرء بنفسه،
2_ المنجيات: فالعدل في الغضب والرضا، والقصد في الفقر والغنى، وخشية الله تعالى في السر والعلانية،
3_ الكفارات: فانتظار الصلاة بعد الصلاة، وإسباغ الوضوء في السَبَرات،
ونقل الأقدام إلى الجماعات،
4_ الدرجات: فإطعام الطعام، وإفشاء السلام، والصلاة بالليل والناس نيام»

صابرة
06-08-2015, 02:14 PM
سبب المشاكل و قطع العلاقات وشحن النفوس وضيق الصدور "
{ هو نقل الكلام } فكونوا (صُم، بُكم، عُمي) فكلنا اليه راجعون !
.عجيب من يجد لنفسه عذرا في كل شيء ولا يعذر الناس في اي شيء!
أجمـل سرقـة هـي سرقـة القلـوب بطـيب الأخـلاق
" ليست الأمرآض فَي الأجسآد فقَط .. بل فيِ آلأخلآق..
لذآ إذآ رأيت سيٌء الخلق فَإدعُ لهُ بِالشفآء
و احمد الله ، الذي عآفآك ممآ إبتلاه !

صابرة
06-08-2015, 02:18 PM
قواعد التعامل مع المصائب
👇
.
.
القاعدة الأولى: (لستَ وحدك)
القاعدة الثانية: (لا يقدر الله شيئا إلا لحكمة)
القاعدة الثالثة: (جالب النفع ودافع الضر هو الله، فلا تتعلق إلا به)
القاعدة الرابعة: (ما أصابك لم يكن ليخطئك ، وما أخطأك لم يكن ليصيبك)
القاعدة الخامسة: (اعرف حقيقة الدنيا تسترح)
القاعدة السادسة: (أحسن الظن بربك)
القاعدة السابعة: (اختيار الله لك خير من اختيارك لنفسك)
القاعدة الثامنة: (كلما اشتدت المحنة قرُب الفرج)
القاعدة التاسعة: (لا تفكر فى كيفية الفرج فإن الله إذا أراد شيئا هيأ له أسبابه بشكل لا يخطر على بال)
القاعدة العاشرة: (عليك بدعاء من بيده مفاتيح الفَرَج)
.
{ " وَاعْلَمْ أَنَّ النَّصْرَ مَعَ الصَّبْرِ ، وَالْفَرَجَ مَعَ الْكَرْبِ ، وَأَنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا " .}
قال ابن_الجوزي رحمه الله :- " لو علق مسمار بثوبك لرجعت إلى الوراء لتخلصه ، فأين أنت من مسامير الذنوب

صابرة
06-08-2015, 05:53 PM
قال رسول الله صل الله عليه وسلم :
(سبق المفردون قالوا: ما المفردون.! يارسول الله. قال: الذاكرون الله كثيراً , والذاكرات ))
... رواه مسلم

صابرة
06-08-2015, 05:56 PM
سُئل الإمام علي رضي الله عنه
.. لماذا تجف الدموع ؟؟
فأجاب .. ما جفّت الدموع إلا من قسوة القلوب وما قست القلوب الا لكثرة الذنوب !

صابرة
06-08-2015, 06:09 PM
الخاتمة الحسنة لا تقع إلا لمن كانت سريرته حسنة
لأن لحظة الموت لا يمكن تصنّعها فلا يخرج حينئذٍ إلا مكنون القلب . ! .
( ابن رجب رحمه الله )

صابرة
06-08-2015, 06:14 PM
قال ابنُ رجَب رحمه الله:
«اعلَمْ أنَّ المؤمنَ يجتَمعُ له في شَهر رمضَان جهادَان لنَفْسِه:
▪ جهادٌ بالنَّهار على الصِّيام،
▪وجهادٌ باللَّيل على القِيام؛
↩ فمَن جمعَ بينَ هذَيْن الجهادَيْن، ووَفَّى بحُقُوقهما، وصَبَر عليهما،
وفَّى أجرَه بغَير حسَابٍ»
«لطائف المعارف» (ص:171)]

صابرة
06-09-2015, 05:24 AM
قد تمشي في مكان ما ..
فإذا بك تقرأ لوحة مكتوب عليها (ممنوع التقدم - حقل ألغام)
عندها ، لن تجِد في نفسك حقداً على من وضع هذه اللوحة
لأنه قال لك ممنوع ..
بل ستشكره عليها و سـتَمْتنُّ له ..
و لن تفكر في أن هذه اللوحة قد حدَّت من حريتك ، ستفهمها أنها ضمان لسلامتك ...
• وهكذا :
فهناك فرق كبير بين من يفهم حدود الشَّرع على أنها تحدُّ من حريته
و بين من يفهمها على أنها ضمان لسلامته .
"وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ"

صابرة
06-09-2015, 05:24 AM
دعاء ..
من قاله صباحًا و مات دخل الجنة !!
و من قاله مساءً ثم مات دخل الجنة !! .
تعرّف على سيد الإستغفار
لا يفوتك
سيّدُ الاستِغفارِ أن تقولَ :
اللَّهمَّ أنتَ ربِّي لا إلَهَ إلَّا أنتَ
،
خَلقتَني وأَنا عبدُكَ ،
وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ
،
أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ ،
أبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ ، وأبوءُ لَكَ بذنبي
فاغفِر لي ، فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ "
،
قالَ :
ومَن قالَها منَ النَّهارِ موقنًا بِها ، فماتَ من يومِهِ قبلَ أن يُمْسيَ ، فَهوَ من أَهْلِ الجنَّةِ ،
ومن قالَها منَ اللَّيلِ وَهوَ موقنٌ بِها ،
فماتَ قبلَ أن يُصْبِحَ ، فَهوَ من أَهْلِ الجنَّةِ }
-صحيح البخاري-

صابرة
06-09-2015, 06:50 AM
-زوجتك إن كانت صالحة فهي سعادتك بالدنيا ورفيقة دربك ومدبرة منزلك ومربية أطفالك🌼
-أخوك هو سندك وتشد به آزرك ومعينك على نوائب الدهر ورفيق فرحك ومدارج طفولتك👍
-أختك هي مرآة مروءتك وعاكسة كرمك أو بخلك وحافظة سمعتك والصدر الحنون لو ضاقت بك الدنيا🌼
-ولدك تسليتك في صغره وخادمك في صباه وإما سعدك لو كان باراً أو قهرك لو كان عاقاً🍃
.
-أما والداك ...فهما جنتك ونارك ...
جنتك لوكنت باراً ... ونارك لو كنت عاقاً ...

صابرة
06-09-2015, 07:37 AM
إن الله أخفى أربعة في أربعة :
1- أخفى رضاه في طاعته : فلا تستصغر شيئاً من طاعته فربما وافق رضاه وأنت لا تعلم .
2- وأخفى سخطه في معصيته : فلا تستصغرن شيئاً من معصيته فربما وافق سخطه وأنت لا تعلم .
3- وأخفى إجابته في دعوته : فلا تستصغرن شيئاً من دعائه فربما وافق إجابته وأنت لا تعلم .
4- وأخفى وليه في عباده : فلا تستصغرن عبداً من عبيد الله فربما يكون وليه وأنت لا تدري .
اللهم أهدنا إلى ما تحب وترضى..

صابرة
06-09-2015, 07:38 AM
يقول إبن القيم رحمه الله :
"اذا كنت تدعُو وضاقَ عليك الوقت و تزاحمَت في قلبك حوائجُك فاجعل كل دُعائك أن يعفُو الله عنك فإن عفَا عنك :
أتتك حوائجُك من دون مسألة " -
اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنـا ..

صابرة
06-09-2015, 07:38 AM
عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه
عجبت لمن شك في الله وهو يرى خلق الله.
- وعجبت لمن نسي الموت ، وهو يرى الموتى.
- وعجبت لمن أنكر النشأة الأخرى وهو يرى
النشأة الأولى.
- وعجبت لعامر دار الفناء وتارك دار البقاء.
- وعجبت للمتكبر الذي كان بالأمس نطفة
ويكون غدا جيفة

صابرة
06-10-2015, 06:41 AM
قال عمرابن الخطاب رضي الله عنه :
لا خير في قوم ليسوا بناصحين ، ولا خير في قوم لا يحبون الناصحين .

صابرة
06-10-2015, 07:30 AM
قال رسول الله صل الله عليه وسلم :
سيأتي على الناس سنوات خداعات ، يصدق فيها الكاذب ، و يكذب فيها الصادق ، و يؤتمن فيها الخائن ، و يخون الأمين ، و ينطق فيها الرويبضة . قيل : و ما الرويبضة ؟ قال : الرجل التافه يتكلم في أمر العامة
الراوي: أنس بن مالك و أبو هريرة المحدث:الألباني - المصدر: صحيح الجامع

صابرة
06-10-2015, 07:31 AM
عمر المختار
استجوب الضابط الإيطالي عمر المختار ، فانظر ماذا قال
سأله الضابط : هل حاربت الدولة الإيطالية ؟
عمر : نعم
وهل شجعت الناس على حربها ؟
_نعم
وهل أنت مدرك عقوبة مافعلت ؟
_نعم
وهل تُقِرُ بما تقول ؟
_نعم
منذ كم سنة وأنت تحارب السلطات الإيطالية ؟
_منذ 10 سنين
هل أنت نادم على مافعلت ؟ قال لا
هل تدرك أنك ستعدم ؟؟ فال _نعم
_فيقول له القاضي بالمحكمة :
أنا حزين بأن تكون هذه نهايتك
فيرد عمر المختار :
_بل هذه أفضل طريقة أختم بها حياتي ..
_فيحاول القاضي أن يغريه فيحكم عليه بالعفو العام مقابل أن يكتب للمجاهدين أن يتوقفوا عن جهاد الإيطاليين , فينظر له عمر ويقول كلمته المشهورة :
( إن السبابة التي تشهد في كل صلاة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله , لايمكن أن تكتب كلمة باطل )

صابرة
06-10-2015, 07:32 AM
سُئل الشيخ الشنقيطي رحمه الله :
ماذا تنصحني لإستقبال ( مواسم الطاعات ) رمضان ؟؟
فقال : خير ماتستقبل به مواسم الطاعات كثرة الاستغفار
لأنّ ذنوب العبد تحرمه التوفيق
:: أستغفرك اللهم من جميع الذنوب والخطايا و أتوب إليك ::

صابرة
06-10-2015, 07:53 AM
يكفيك عِــزّاً وكرامة أنك إذا أردت مقابلة سيدك أن يكون الأمر بيدك ..
فما عليك إلا أن تتوضأ وتنوي المقابلة قائلا : الله أكبــر ..
فتكون في معية الله عز وجل في لقاء تحدد أنت مكانه وموعده ومدته ..
وتختار أنت موضوع المقابلة ..
وتظل في حضرة ربك إلى أن تنهي المقابلة متى أردت ..
فما بالك لو حاولت لقاء عظيم من عظماء الدنيا ؟
وكم أنت ملاقٍ من المشقة والعنت ؟
وكم دونه من الحُجّاب و الحراس ؟
ثم بعد ذلك ليس لك أن تختار لا الزمان و المكان و لا الموضوع ولاغيره ..
الشيخ / الشعراوى رحمه الله

صابرة
06-10-2015, 07:54 AM
بقدر ما يشتد عليك البلاء، يزداد قربك من زمرة الصالحين من عباد الله، فلتفرح يا أخي واختي بذلك، فكلما ازداد إيمانك وصلاحك، زيد عليك في الابتلاء؛
فعن مصعب بن سعد، عن أبيه، قال: قلت: يا رسول الله! أي الناس أشد بلاءً؟. قال: "الأنبياء، ثم الصالحون، ثم الأمثل فالأمثل من الناس. يُبتلى الرجل على حسب دينه، فإن كان في دينه صلابة زيد في بلائه، وإن كان في دينه رقّة، خُفف عنه، فلا يزال البلاء بالعبد حتى يمشي على الأرض ليست عليه خطيئة"
[أخرجه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح].

صابرة
06-10-2015, 07:55 AM
احسن علاقتك بالله
تجد طاقة عالية فى جذب كل ما تريد تحقيقه اهم شيء احسن الظن بالله لانه هو خالقتنا ورازقنا وخالق كل جزء فى اجسادنا سبحانه وتعالى
ولكن بنى ادم منصرف عن هذه الكنوز الرائعة الى التعلق بالمخلوقين والمواد المخلوقة التى يظنها هى الفائدة الحقيقية وراء كل مايريد مثل المال تخيل لديك المال ولكن لم تحسن التصرف به كيف اصبح ؟؟؟
تخيل لديك الصحة ولكن مستهتر بالحفاظ عليها كيف ستصبح ؟؟
واتمنى ان تطبقها على كل شيء فى حياتك
اهم شيء البركة من الله والاعتقاد القوى بان الله هو الخالق وهو القادر والمقدم والمؤخر لكل شيء وهو قادر على حفظ ما خلقه اذا كان المخلوق يحسن الظن به ومتعلق بطاعته فى ما امر

صابرة
06-10-2015, 07:57 AM
إنّ أوَّلَ مَا يُحاسَبُ بِهِ العَبْدُ يَوْمَ القيَامَةِ مِنْ عَمَلِهِ الصَّلاةُ فَإِن صَلُحَتْ فقد أفلَحَ وأنجَح وَإِن فسَدَت فقد خابَ وخَسِرَ وَإِن انْتَقَصَ مِنْ فَرِيضَة فيقول الله عز وجل: انْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِي منْ تَطَوُّعٍ؟ فيُكمِّلُ بهَا مَا انتقَصَ منَ الفَرِيضَةِ ثمَّ يَكون سائِرُ عَمَلِهِ على ذَلِك .
حديث صحيح رقم : 2020 في الصحيح الجامع

صابرة
06-10-2015, 11:42 AM
روائع الكلام ..
قد تَعْجَب حين تعلم أن حاجتك إلى الفقراء أشد من حاجتهم إليك
"هم يحتاجونك لدنياهم"
"وأنت تحتاجهم لآخرتك"
يقول يحيى بن معاذ :
مسكين ابن آدم .. لو خاف من النار
كما خاف من الفقر ؛ لنجا منهما !!
ولو رغب فى الجنة كما رغب فى الغنى ؛ لوصل اليهما !!
ولو خاف الله سراً كما يخاف الخلق جهراً ؛ لسعد فى الدارين .."

صابرة
06-10-2015, 11:43 AM
كلام رائع لإبن القيم :
" حال العبد في القبر كحال القلب في الصدر ، نعيماً وعذاباً ، وسجناً وانطلاقاً "
فإذا أردت أن تعرف حالك في قبرك ، فانظر إلى حال قلبك في صدرك ، فإذا كان قلبك ممتلئاً بشاشة وسكينة وطهارة ، فهذا حالك في قبرك - بإذن الله - والعكس صحيح ...!
ولــــــــــــــهذا :
تجد صاحب الطاعة وحسن الخلق والسماحة أكثر الناس طمأنينة ..
فالإيمان يذهب الهموم ، ويزيل الغموم، وهو قرة عين الموحدين ، وسلوة العابدين ..
من أدام التسبيح انفرجت اساريره ..!
ومن أدام الحمد تتابعت عليه الخيرات ...!!
ومن أدام الاستغفار فتحت له المغاليق ...!!!

صابرة
06-10-2015, 03:52 PM
إياك ومصادقة الفاجر فانه يبيعك بالتافه، وإياك ومصادقة الكذاب فإنه كالسراب يقرب عليك البعيد ويبعد عنك القريب.
- علي ابن أبي طالب رضي الله عنه

صابرة
06-10-2015, 03:55 PM
قال الحسن البصري رحمه الله :
المؤمن يجمع إحسانا وخوفا ...
والمنافق يجمع تقصيرا وأمنا ...

صابرة
06-10-2015, 03:55 PM
قال ابن الجوزي رحمه الله :
واعلم أن الناس كلهم في هذه الدنيا على سفر، فاعمل لنفسك ما يخلصها يوم البعث من سقر.

صابرة
06-10-2015, 03:57 PM
إنّ لنا معايب سترها الله، ونحنُ وراء هذا الستر نحيا ، فإذا جهل الناس بواطننا ، فلا يجوز لنا نحن أنْ نتجاهلها ! :"
* الغزالي

صابرة
06-11-2015, 07:06 AM
ﻗﺎﻝ ﻓﻀﻴﻠﺔ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﻌﻼﻣﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺻﺎﻟﺢ ﺍﻟﻌﺜﻴﻤﻴﻦ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ :
.
.
ﺇﺫﺍ تعمّد ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﺗﺄخِير ﺍلصّلاﺓ ﻋﻦ ﻭﻗﺘﻬﺎ ﺑﺪﻭﻥ ﻋﺬﺭ ﺛﻢ ﺻﻼﻫﺎ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻮﻗﺖ ,
ﻣﺜﻞ ﺭﺟﻞ ﻳﺼﻠﻲ ﺍﻟﻔﺠﺮ ﺑﻌﺪ ﻃﻠﻮﻉ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻣﺘﻌﻤﺪﺍً ،
ﻳﻘﻮﻝ : ﺇﻧﻪ ﻻ ﻳﻘﻮمُ ﺣﺘﻰ ﻳﺄﺗﻲ ﺍﻟﺪﻭﺍﻡ ﻓﺈﺫﺍ جَاﺀ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﺪﻭﺍﻡ ﻗﺎﻡ ﻭ ﺻﻠﻰ ,,
ﻓﺈﻧﻬﺎ ﻻ ﺗُﻘﺒَﻞ ﻣﻨﻪ ﻭ ﻟﻮ ﺻﻼﻫﺎ ﺃﻟﻒ ﻣﺮﺓ !!
ﻭ ﺩﻟﻴﻞ ﺫﻟﻚ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ :
( ﺇِﻥَّ ﺍﻟﺼَّﻼﺓَ ﻛَﺎﻧَﺖْ ﻋَﻠَﻰ ﺍﻟْﻤُﺆْﻣِﻨِﻴﻦَ ﻛِﺘَﺎﺑًﺎ ﻣَﻮْﻗُﻮﺗًﺎ )
ﺃﻱ #‏ﻣُﺤﺪَّﺩﺍً ﺑﻮﻗﺖ , ﻓﺈﺫﺍ ﺃﺧﺮﻫﺎ ﻣﺘﻌﻤﺪﺍً ﻋﻦ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺍﻟﻤﺤﺪﺩ ﻛﺎنَ ﻇﺎﻟﻤﺎً ﻣﺘﻌﺪﻳﺎً
ﻟﻘﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ :
( ﻭَﺗِﻠْﻚَ ﺣُﺪُﻭﺩُ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻭَﻣَﻦْ ﻳَﺘَﻌَﺪَّ ﺣُﺪُﻭﺩَ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻓَﻘَﺪْ ﻇَﻠَﻢَ ﻧَﻔْﺴَﻪُ )
و قال أيضا : ( ﻭَﻣَﻦْ ﻳَﺘَﻌَﺪَّ ﺣُﺪُﻭﺩَ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻓَﺄُﻭﻟَﺌِﻚَ ﻫُﻢُ ﺍﻟﻈَّﺎﻟِﻤُﻮﻥَ )
.
.
[ﺻﻔﺔ ﺍﻟﺼﻼﺓ [(50 )]

صابرة
06-11-2015, 11:37 AM
قال الإمام ابن القيم رحمه الله :
“إذا أشرق القلب بنور الطاعة،
أقبلت سحائب وفود الخيرات إليه من كل ناحية.
فينتقل صاحبه من طاعة إلى طاعة.
...…وإذا أظلم القلب بظلمة المعصيه، أقبلت سحائب البلاء والشر إليه من كل ناحيه،
فينتقل صاحبه من معصية إلى معصية،
فيصبح كالأعمى الذي يتخبّط في حنادس الظلام

صابرة
06-11-2015, 11:38 AM
قـــال ابن القيم:
"المؤمن المخلص لله مـــن أطيب الناس عيشاً، وأنعمهم بالاً، وأشرحهم صدراً، وأسرهم قلباً، وهذه جنة عاجلة قبل الجنة الآجلة"

صابرة
06-11-2015, 11:39 AM
سُئل الإمام الشافعي رحمه الله:
ما أعظم عمل يتقرّب به العبد إلى الله؟؟؟
فبكى -رحمه الله- ثم قال :
” أن ينظر الله إلى قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو “

صابرة
06-11-2015, 11:40 AM
قال تعالى :
( حَتَّى إِذا أَتَوْا عَلى وادِ النَّمْلِ قالَتْ نَمْلَةٌ
يا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَساكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ )
قالت ” وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ “
التمست لبني الإنسان عذراً !
لتحطيمه لها ،
لدقة حجمها وأستحالة رؤيتها !
في حال أنشغاله بما هو أعظم
بينما بني البشر اليوم
لا يلتمس لإخيه المسلم عذراً
ويتسلط عليه بإساءة الظن
والتفتيش عن النوايا التي ما آمر بها . .
والسعي خلف الظن السيء . .
قيل :
إذا بلغك عن أخيك شيئاً تكرهه ،
فالتمس له عذراً ، فإن لم تجد له عذراً ،
فقل . . لعله له عذرا لا أعلمه