المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأسرة وريحانتيها ( 6 )


ابو ايهم
04-19-2015, 11:14 PM
..... لا تنســــــــي ايتها الزوجة الصالحة بأن تكوني واقعية في كل اّمالك واحلامك وماتتمنين .. ولتعلمي انت وهو .. بأن الحب الحقيقي المبني على التفاهم الخالص وليس( توفّر كل كماليات الحياة في لحظة واحدة) ..هو الكفيل بعون الله من تمكينكما تجاوز كل المعوقات.. وهو الوحيد الذي يدفعكما دائما الى الامام لتحقيق سبل السعادة رويدا رويدا..

.....فاحرصا على ان تضعا ايديكما معا لتحقيق هدف تلو الاخر وتوفير مستلزمات الحياة وادوات العيش قطعة قطعة .. وليرسخ كل ذلك في ذاكرتكما ..ولا تنسيان اثناء الرحلة ماواجهكما من صعوبات في بداية المشوار .. لتجترا عسل السعادة الناتج عن الكد والجد والعمل كلما حاولت زهوة الحياة طمسها ..او حاولت تعقيداتها تعكير صفوكما ..

.....فكل لحظة في حياتكما تختلف عن سابقتها توقدا بالمشاعر الجياشة او ضعفا في جذوة شعلتها ..لاسباب عديدة ..منها ماهو ذاتي نابع من النفس وتبدل الفصول والاحوال..ومنها ماهو ناتج عن التأثر بالمحيط والبيئة .. والحب ثم الحب في ثوب التقــــــــــــــوى ..هو الوحيد الذي يساعدكما على تجاوز النكـــــد.. وتحمل ما يبدر من كليكما من تصرفات النزق والحدة في لحظات الخصام وسوء الفهم ..والتي تعتبر ضيفة ثقيلة الظل يجب امتصاصها واخماد لهيبها بالهدوء والرويـــــــة ..ولتكن حافزا لكما لتجديد العهود وتفقد حالتكما النفسية واعادة تدقيق الحسابات وتجديد العطاء والاخلاص النقي ...

.....فليســــــــت السعادة في سيارة فارهة او عمارة شامخة او في طعام لذيذ ولا شراب الدنيا المصفى رغم اهميتها للعيش والبقاء..ولا في الاستجابة السريعة بلا نقاش لطلبات اي منكما من قبل الاّخر ... لكن السعــــــــــادة الحقيقيـــــــــــة تكمن في برهة يــرى فيها كل منكما الرضا والشـــــــوق ..يشع من عين الاخر عند التحديق بها .. فتلمــــع كموجات واشارات للحب والهيام والتسليم بقــــــدر الله والاقتناع بانكما مخلوقين لبعض مــــــــــــــع بريق شعاعها المنبثق من القلب.. فتجتاح كل اجزاءه لتشمل كل الحواس ..وتتغلغل الى الدماغ ..فتطمئن النفس وتهدأ الروح في ملكوت المحبــــــــــــــة ..فيشعر كل منكما بأن شريكه بصفة ملائكة السماء باطنـــه كظاهـــره مجبـــول من نــور على نــــور .. لا يسكنه شر ولا يضمر في نفسه غلّا ولا حقــدا .. وظاهره الطيب يعكس باطنه ..

.....فيتمنـــــــى كل طرف ان تتكرر هذه اللحظة ويسعى لخلقها وتهيأة الظروف ليلمحها مرارا وتكرارا واثناء سعيه ينسى اّلام وشقاء الحياة ويبقى يحلم للحظة اللقاء مع شريكــــــــــــــه ... وهذه كما يقال قمة السعادة التي ينسى فيها الانسان الأنانية وكل اطماعه الشخصية المتولدة عن بنيته الطينية المتعكرة المزاج والمتقلبة الأهــواء ..

حادية القمر
07-11-2015, 12:34 AM
صَدَقت حَكيمنا المُفَوّه
الحَياةُ الزَّوجية خَطوات
كُل خَطوة تَرتدي لَون مُخْتَلف منَ البَذل وَالَبهجة
وَالسَّعادة الحَقيقية في التقاء القُلوب عَلى مَائدة الإشْتياق


مَررت هُنا وَالدي
لا للتَعليق.,فَـ حَرفك وَفكرك كَسطوع الشَّمس.,وَهيهات لأشعة أن تَزيدها ضِياء!


كُل عَام وَأنتَ بِخير .,أيها الرّقيق

ابو ايهم
08-27-2015, 10:28 AM
صَدَقت حَكيمنا المُفَوّه
الحَياةُ الزَّوجية خَطوات
كُل خَطوة تَرتدي لَون مُخْتَلف منَ البَذل وَالَبهجة
وَالسَّعادة الحَقيقية في التقاء القُلوب عَلى مَائدة الإشْتياق


مَررت هُنا وَالدي
لا للتَعليق.,فَـ حَرفك وَفكرك كَسطوع الشَّمس.,وَهيهات لأشعة أن تَزيدها ضِياء!



كُل عَام وَأنتَ بِخير .,أيها الرّقيق


كلمات رائعة اوجزت فيها حياة طويلة وتقولي انه مرور لك فقط ... اشكر مشاعرك وكلماتك الطيبة ابنتي الكريمة