المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : [ كُلُ هذا حتماً سيمُرُ ]


صابرة
04-29-2015, 08:04 AM
جمع الملكُ كُل حُكماءِ بلاط مملكته وطلب منهُم طلباً واحداً :
عبارةٌ تُكتبُ فوق عرشه ينظُر إليها في كُل حينٍ ليستفيد منها !
وقال لهُم موضحاً : أُريدُ حكمةً بليغةً تُلهمُني الصواب وقت شدتي وتُعينُني علي إدارة أزماتي وتكُونُ لي خير موجهٍ في حالة الفرح والسُرور ..
فذهب الحُكماء وقد احتـاروا في أمرهـم !
وهل تصلحُ حكمةٌ لكُلِ الأوقات والظُرُوف !
إننا في وقت الشدة نُريدُ منْ يُهونُ علينا مصاءبنا وبلاءنا ..
وفي حالة الرخاء والسعادة نُريدُ منْ يبارك لنا ويدعُو بدوام الحال ..
عاد الحُكماءُ بعد فترةٍ وقد كتبُوا من العبارات التي فيها من الحكمة الشئ العظيم ..
وجاءهُ أحدُ حُكماءِ مملكته برُقعةٍ مكتوبٌ عليا [ كُلُ هذا حتماً سيمُرُ ] !!
نظر الملكُ في الرُقعةِ بينما أخذ الحكيمُ يقُولُ : يا مولاي الدُنيا لا تبقي علي حالٍ ..
ومن يظُنُ أنهُ في مأمنٍ من القدرِ فقد خاب وخسر ..
أيامُ السعادة أتيةٌ لكنها حتماً ستمرُ !
ستري من الحُزنِ يا مولاي ما يُؤلمُ قلبك ولكن الحزنُ أيضاً سيمرُ !
ستأتي أيامُ النصرِ لتدُق باب مملكتك ويهتفُ الجميعُ بإسمك ويُعظمُ قدرُك ولكن تلك الأيامُ ستمرُ !
ستري بعينك يا مولاي رفعة الشأنِ والمكانة العالية ولكن سنةَ الله في الكونِ أن هذا سينتهي ويمرُ !
البعضُ يا مولاي لم يُدرك هذه الحكمة ، فيملئُ الأرض صُراخاً وعويلاً حين العثرة ، ويظنُ أن كبوتهُ قاسمةُ ظهرهُ فيخسرُ من عزيمته الشئ الكثير فيحتاجُ هذا الشخص إلي من يُثبت عزيمتهُ وأن يُؤكد له أن كُل هذا حتماً سيمرُ فلا يجب أن يُري العالم انكساره وضعفه ..
والبعضُ الأخرُ يا مولاي ينتشي سعيداً ظناً منهُ دوام سعادته ولم يعرف أن الأيام دولٌ !
وحكمةُ الله يا مولاي أن كُل أحوالنا حسنها وسيئها سعيدها وحزينها حتماً سيمرُ ..
حينها تبسم الملكُ راضياً وأمر أن تُنسخ هذه الحكمةُ البليغةُ وتوضعُ لا فوق عرشه فقط بل في جميع أرجاء المملكة ..
ليتذكر الجميعُ أنَّ :
( كُل هذا حتماً سيمرُ )

:nsaayat3d05364df8_t